إعـــــــلان

تقليص
1 من 2 < >

تنويه هام - خاص بساحات السياسة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



تم اخفاء ساحات السياسة بما انها كانت سبب في فرقة العديد من الاعضاء
ونتمنى عدم التحدث في السياسة في اي ساحة سواء العامة او غيرها
المنتدى منتدى تنموي ديني والالفاظ والكلمات التي استخدمت في ساحات السياسة
اصبحت لا تناسب المنتدى وهدفه .. وتم اتخاذ هذا القرار
في ضوء بقاء الحالة السياسية كما هي في بلادنا العربية
وفي ضوء استعدادنا لاستقبال شهر رمضان المبارك في الأيام القادمة
فكل عام وانتم بخير وبلغنا واياكم شهر رمضان الكريم نشكركم

ونتمنى لكم كل التوفيق

ادارة المنتدى

2 من 2 < >

انتظرونا بعد رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انتظرونا بعد رمضان







مع تحياتي
المودريتور الاحمر

شاهد أكثر
شاهد أقل

مضى نصف رمضان

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مضى نصف رمضان

    (1)
    مضى نصف رمضان وصدق الله (أيام معدودات) وهكذا تنقضي الأيام الغالية وأنا أكتب هذه الكلمات وأسال نفسي واسالكم هل أنت راض عن نفسك في النصف الاول من رمضان، هل عبدنا الله كما كنا نتمنى عند بداية رمضان، هل قرأت القران فأحيى في نفسك معاني جديدة قررت أن تعيش بها ، هل تذوقت حلاوة القيام، هل احدث الصيام في نفسك سمواً وارتفاعاً عن دنايا النفس وشهواتها. هل أنت أفضل بعد انقضاء نصف رمضان.

    أبي حامد الغزالي من علماء المسلمين الكبار كانت له مقولة أيدها وأكدها علماء الإدارة في العصر الحديث، كان يقول أن أي عمل تعمله ابتغاء وجه الله ينبغي أن يتحقق فيه ثلاثة شروط ..
    1- مشارطة النفس قبل العمل أي الاتفاق معها والعزم عليها.
    2- تجديد الهمة وسط العمل.
    3- تقييم الأثر الناتج في نهاية العمل.

    وأنا أقول كم نحن الآن في منتصف العمل، فإن كان فاتك ولم تحسن وشغلتك الحياة وضاعت الهمة التي كانت عندك في أول رمضان ، فارجوك لا تيأس مازالت الفرصة أمامك والأيام القادمة أهم وأعظم وأغلي فليلة القدر تقترب والثواب عظيم وفرصة الفوز بالجنة والنجاة من النار بين يديك ، فارجوك ارجوك لا تستسلم وابذل جهدك وابدا من الان وشارك نفسك من أول وجديد واعزم على نفسك الآن واجتهد في القرب من الله وعمل الخير للناس فان همتك وعزمك من اليوم قد يجعلك تسبق من بدأ من أول الشهر ، فسرعتك قد تكون اعظم (وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ)

    (2)
    إليك يعض الاحاديث النبوية الشريفة لترفع همتك وتجدد فيك الأمل الكبير في رضا الله وثوابه وجنته وإجابته لدعائك ، وقد تكون سمعت هذه الأحاديث في بداية رمضان .. لكني أذكرك بها في منتصف رمضان لنجدد الهمة والنية ..
    - من صام رمضان ايماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه.
    - من قام رمضان ايماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه.
    - من قام ليلة القدر ايماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه.
    - ولله عتقاء من النار في رمضان وذلك كل ليلة.
    - وللصائم عند فطره دعوة لا ترد.
    - الصيام والقران يشفعان للعبد يوم القيامة، يقول الصيام أي ربي منعته الطعام والشراب والشهوة بالنهار ويقول القران اي ربي منعته النوم بالليل فيشفعان للعبد.

    ويكفيك قبل كل هذا ((ليلة القدر خير من ألف شهر)) فثواب العبادة في هذه الليلة كألف شهر فيما سوى هذه الليلة ، وهي ليلة إجابة دعاء وهي ليلة تتنزل فيها الملائكة من السماء ، وهي ليلة يسالم الله فيها عباده ، فيرحم ويغفر ويعفو (سلام هي حتى مطلع الفجر)

    يا من ضيعت النفس الاول من رمضان أرجوك لم ينتهي السباق بعد، أبدا اليوم وأذهب إلي الله بكل قلبك، بكل جواراك وجدد معه العهد ومن يدري قد تسبق من بدأ.

    (3)
    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يكثر من هذا الدعاء (اللهم اجعل خير أعمالي خواتمها ) وكان يعلم الصحابة فبيقول لهم ((إنما الاعمال بالخواتيم)) ، إن الكثيرون يحسنون البداية ولكن القليل هو الذي يحسن إتقان النهاية ولذلك جعلت ليلة القدر في العشر الآواخر من رمضان للمجتهدين حتى النهاية ، فيا من احسنتم البدايات الحذر، الحذر من الغفلة في النصف الثاني من رمضان ، فالخير كله قادم في العشر الآواخر، ويا من لم تبدأو بعد ، السبق ، السبق فالخير كله قادم.

    شعرت أني بحاجة أن أكتب هذه الكلمات أخاطب بها نفسي وأذكركم بها لعلا هذه الكلمات تكون سبب في إيقاظ إنسان يقرأئها الآن فيدخل حجرته وحده ويجلس بين يدي الله خاشعا باكيا وينسى من هو ويعيش مع ربه ولربه وبربه في الأيام المعدودة القليلة الباقية ، فقد سال الجنيد : كيف ترى العيد المحب لله في رمضان؟ فقال (عبد ذاهب عن نفسه، متصل بربه ، إن نطق فلله، وإن سكت فمع الله ، وإن تحرك فبأمر الله ، فهو بالله ولله ومع الله)
    ... معاً في طريق التنمية بالايمان...

  • #2
    ربنا يعزك وينصرك ويزقك الاخلاص
    انا عن نفسي اقول الحمد لله
    وكل ما بسمع كلامك في الحلقات بتزيد الهمة اكتر واكتر وكل ما يجي اليل اقوم [/
    وخصوصا حلقة اليوم كانت مذهلة
    اللهم ارزقنا الاخلاص
    اللهم احسن ختامنا جميعا يارب
    بارك الله فيك بالفعل حلقة اليوم اولها مخيف جدا ولكن مذهلة
    انا اسفدت منها كتير انا بكرى اول يوم ليا في المعهد انا كنت دراسة معهد مهني وقررت الان انو عيد الثانوية العامة وابدا دراسة من جديد في مجال اخر ورح ادرس الفرع الادبي وحاطة بفكري اني ادرس يا شريعة يا رياض اطفال وحابة فيد الناس بهي الدراسة والله الموفق دعوات ليا يا استاذ انا كنت خايفية من الدراسة لكني متحمسة جدا وعندي امل كبيييييييييير والحمد لله بعد ما شفت حلقة اليوم
    التعديل الأخير تم بواسطة هبه الحمصي; الساعة 15-09-2008, 12:04 AM.
    الى الموهوبين في سوريا شاركونا
    http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=313585
    تفضلوا معرضي للتصوير الأول ما كنت متوقعة هيك الحمد لله
    http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=372505

    تعليق


    • #3
      السلام عليكم جميعاااااااااااا

      حاولت تصفح الموضوع بسرعة لكن في شي مضحك جدااااااااااااا وهو

      عم اقرا اعضاء المتواجدين فوجدت اسم الاستاذ عمرو خالد قرا تاني ...قلت ممكن نمت يا بنت دققت فوجدت نزل موضوع .........ياااااااااااااااااااه اختصر كل المشاعر بالحمد لله

      سبحان اليوم كنت بسال نفسي فات نصف رمضان واقارن نفسي ببدايته فوجدت الرصيد عم يعلى اكثر واكثر
      هو بالاصل صفر ...

      والحمد لله في قرب شديد من الله

      وووووووووووووووووووووو خبر حلو استاذي؟؟؟؟؟

      الحمد لله الان عم اعد برنامج واقدم بفكرة تخيل بتخيل بس مبسوطة اوووووووووووي

      اسم البرنامج:


      تناديا بـ ......(((((((اسم الله (((((((


      ويارب يلاقي القبول واخلص النية ...فرحانه اوووووووووووووووووووووووووووووووي الحمد لله

      نهضة امتنا

      لبيك رسول الله
      التعديل الأخير تم بواسطة الاعلامية المتميزة; الساعة 14-09-2008, 11:46 PM.
      الاعلامية النمبر ون قي القناة النمبر ون 2020
      باذنه تعالى
      الاعلامية نور

      الموسم الخامس ..برنامجي ..رسائل من **الله ** نفتحها معا وندرك ....
      ربي كريم

      تعليق


      • #4
        قصة اليوم:
        قصة اليوم وردت قي القرآن في سورة الأعراف الآية 175، وهي تحكي قصة رجل يدعي "بلعام بن باعوراء". كان هذا الرجل عالمًا ومؤمنًا وتقيًّا وعابدًا، ولكن كان بداخل هذا العالم شيء ما سيء؛ حب المكانة والمنزلة، حب الشهرة والرئاسة، فكان يطلب العلم حبًّا في المكانة. والآيتان 175-176 من سورة الأعراف تحكي القصة: "وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِيَ آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا.." فهو قد انسلخ من العلم والدين كالجلد عندما ينسلخ من الجسد. والقصة كانت في عهد موسى عليه السلام وبني إسرائيل بعدما أنقذهم الله من آل فرعون، ففي طريقهم إلى فلسطين مروا بأرض بني كنعان، وكان هؤلاء القوم متحالفين مع فرعون كارهين لموسى عليه السلام. كان بلعام رجلا مؤمنًا، وكانوا غير معترفين به ولا مهتمين به، وكان هو يبغي المنزلة بينهم وعند مرور بني إسرائيل بأرض كنعان بأعدادهم الكبيرة قرروا أن يعسكروا بجوارهم، فخاف منهم بنو كنعان فطلبوا من بلعام بما أنه رجل دين أن يدعو على آل موسى، فقال: "ويلكم هذا نبي الله ومعه الملائكة ومعه المؤمنون" فقالوا: "لك عندنا المنزلة والمكانة ولا نقطع أمرًا إلا بك حتى تخلصنا منهم"، فمازالوا به يمنونه بالمكانة حتى جلس يدعو على موسى وعلى بني إسرائيل، ولكن دون أن يحدث شيء. فقالوا له: "ويحك، لم يحدث شيء لهم" فقال: "أما وقد خسرت آخرتي فلن أخسر دنياي، سأدلكم على حيلة ومكر تمكروه بموسى ومن معه من بني إسرائيل يخلصكم منهم: آتوا بنساء القبيلة فجملوهن وأعطوهن بضائع يبيعونها لبني إسرائيل ومُرُوا النساء ألا يمنعن أنفسهن عن أي رجل من بني إسرائيل- تخيل الانحدار الذي وصل له هذا العالم العابد وكل هذا من أجل الشهرة والمنزلة والأنا- ففعلوا ذلك فانتشروا بين بني إسرائيل، فعلم موسى فدعا عليه فعاش عمره وطال عمره وهو مكتوم.
        تُرى كيف سيغفر لنا الله؟ تُرى ما شكل آخرتنا؟ انظر إلى الآيات مرة أخرى: "وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِيَ آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ (نزع جلده، أي نزع دينه وعلمه) فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ" فأتعبته نفسه المريضة والشيطان فكان من الغاويين فأكمل حياته ضائعا. يا نساء، ويا فتيات، حذار أن يُحبِبكن الله في الدين والحجاب وتنسلخن منه. "..وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَـكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث.." وهذا ليس سبابًا في الكلب فالكلب دائمًا يلهث بسبب أو دون سبب كذلك الرجل الذي أخذ يلهث على الدنيا في كل حال فأكمل حياته على ذلك النحو واختتمت حياته على ذلك "..ذَّلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ". تلك هي قصة اليوم، وهي قصة قصيرة ولكنها ذات مدلول على حسن وسوء الخاتمة. السؤال الآن: كيف تريدين خاتمتك؟


        قانون ضمان حسن الخاتمة:
        ما هو قانون حسن الخاتمة الذي إذا طبقته تضمن حسن الخاتمة؟ إن شاء الله هناك قانون، وتستطيع تنفيذه، ورمضان فرصة لتنفيذه والتدرب عليه والتركيز فيه؛ لأنه محتاج إلى تركيز. يتلخص القانون في كلمة واحدة (الإخلاص الشديد لله) كلمة واحدة فقط، هل تريد أن تطمئن لحسن الخاتمة؟ أَخْلِصْ بصدق.

        معنى الإخلاص:
        ما معنى الإخلاص؟ أن تريد بحياتك وعملك وتصرفاتك الله سبحانه وتعالى: فالصلاة لك يا الله، المحاضرة التي ألقيها لك يا الله كي أحبب الناس فيك، ليست قضيتي أن أكون مشهورًا. وَأحاول أن أضغط على نفسي لأن الموضوع ليس سهلاً، أنا أحيا لأجلك يا رب. حاول من حين لآخر أن تخلق بينك وبين الله سرًّا ما كصدقة وتنويها بمنتهى الإخلاص، أو تأخذ بيد أحد ما، أو تصلح في الأسرة وتنوي الإصلاح لله وتجاهد نفسك، وتدعو الله أن يرزقك الإخلاص وتنوي الإخلاص وتحيا بالإخلاص " قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ" ( الآية 162 : سورة الأنعام ) صدقوني يا جماعة، جميع النماذج السيئة التي ذكرتها من قبل لم يكن الله رقم (1 ) في حياتهم، مشكلتهم الأساسية أن هناك شيئا ما بداخلهم جعل كل أعمالهم لهدف آخر غير الله. حينما تراودك نفسك مرة أخرى و تغريك بالشهرة والناس جاهدها واقنعها بالإخلاص حتى تكتب لنا حسن الخاتمة وننطق الشهادة قبل الموت وتظل تدفع فيها.

        الآيات التي تتحدث عن الإخلاص:
        انظر إلى الآيات التي تتحدث عن الإخلاص: "وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاء.." ( الآية 5: سورة البينة)، " قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ" ( الآية 11: سورة الزمر)، "أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ.." ( الآية رقم 3: سورة الزمر) اجعل حياتك لله؛ إذا نجحت في ذلك -إن شاء الله- تضمن حسن الخاتمة، بمعنى أن نعيش لله ونحول العادات إلى عبادات، أي نحول كل ما نريده في الدنيا لشيء يرضي الله.
        فقرار الزواج والإنجاب يمكن أن يتحول بقرار في العقل ونية تأخذينها لله كإنجاب أطفال تعبد الله وتسجد له، أو أن أنجب صلاح الدين الجديد فعندئذ كل جهد يبذل في تربية وتعليم الأولاد في ميزان حسناتك؛ لأنك أخلصت النية لله، أو أمنية اكتساب المال هل لمصلحة شخصية؟ فإذا ما تم تحويل النية لله كالإنفاق في سبيل الله ومساعدة أسرتي والفقراء، ولأكون نموذجا جيدًّا للغني المنفق في سبيل الله فتكون كل دقيقة جهد لجمع المال في ميزان حسناتك، وكذلك المذاكرة إذا ما جعلتها بنية أن أكون مثلا لنجاح المسلمين، وخلق اختراعات أفيدهم بها فبالتالي، كل جهد وتعب وسهر في ميزان حسناتك، والمحاضرة التي ألقيها ما هدفي بها؟ الشهرة؟ بل أضغط على نفسي وأدعو الله بالإخلاص أن يتقبلها مني بنية أن أحبب الناس في الله حتى تكون كل دقيقة تقرب للناس لله وكل جهد في التحضير في ميزان الحسنات وهكذا نحول العادات إلى عبادات.
        وبالمناسبة ليس شرطا أن نقوم بالأفعال سرّا لنضمن الإخلاص، فقد يكون هناك شخص يبكي بمفرده في حجرته ويتمنى أن يراه الناس، وهناك من يعبد الله وسط ألف شخص ولا يشعر بهم ولا يراهم؛ لأنه يقصد الله بعمله، يقول تعالى: "الَّذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُم بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ سِرًّا وَعَلاَنِيَةً.." (الآية274: سورة البقرة) وإخلاص العلانية ثوابه كبير فالأنبياء والصحابة كانوا مشهورين.
        ثمة كلمة مأثورة جميلة: "من لزم الإخلاص أربعين يومًا ظهرت ينابيع الحكمة على وجهه وعلى لسانه". هل تستطيع الإخلاص أربعين يوما بتركيز؟ فالإخلاص ينجيك في حياتك دائمًا. ما الذي أنجى يوسف عليه السلام غير الإخلاص؟ "وَلَقَدْ هَمَّتْ بِهِ وَهَمَّ بِهَا لَوْلا أَن رَّأَى بُرْهَانَ رَبِّهِ كَذَلِكَ لِنَصْرِفَ عَنْهُ السُّوءَ وَالْفَحْشَاء إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُخْلَصِينَ" (الآية 24: سورة يوسف)، وكيف أصبح موسى كليم الله؟ بالإخلاص "وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ مُوسَى إِنَّهُ كَانَ مُخْلَصًا وَكَانَ رَسُولاً نَّبِيًّا" ( الآية 51: سورة مريم)، من هي الفئة التي لن يقدر عليها إبليس؟ "..فَأَنظِرْنِي إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ{36} قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ{37} إِلَى يَومِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ{38} قَالَ رَبِّ بِمَا أَغْوَيْتَنِي لأُزَيِّنَنَّ لَهُمْ فِي الأَرْضِ وَلأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ{39} إِلاَّ عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ{40}" ( الآية 36- 40: سورة الحجر) فأبليس كافر، ومن كفره يريد أن يغوي الناس أجمعين، ولكن الكافر لا يقدر على المخلص.
        معا نصنع الحياة .

        تعليق


        • #5
          بسم الله الرحمن الرحيم
          والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
          جزاكم الله خيرا
          استاذنا عمرو خالد وكل القائمين على العمل فى هذا المنتدى
          وتذكرت بعض النوايا التى يمكن استحضارها اثناء اداء العمال اليومية مثل
          استحضار نية الطاعة لله فى تناول الإفطار
          فكما اطعنا الله فى الصيام نطيعه فى الافطار
          ونطيع الرسول صلى الله عليه وسلم فى تعجيل الافطار
          ونية التقوى على العبادة والطاعة بتناول الافطار

          حتى وقت النوم
          كان الامام الشافعى رحمه الله عندما يذهب الى النوم يقول
          احتسب نومتى كما احتسب قومتى
          نحتسب وننوى بالنوم التقوى على العبادة
          وهكذا فى باقى اعمالنا الروتينية اليومية
          اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه تجمع بيننا وبين الصدق والاخلاص والنية والعمل الصالح
          آمين
          أن تضىء شمعة خير لك من ان تقضى عمرك تشكو الظلام!
          مشروع جابر بن حيان إحياء العلوم
          http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=179568


          تعليق


          • #6
            قصص القران_خلاصة تجارب الانسانية

            السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.
            اولا يجب ان نقول ان الاعمال التي نقوم بها تكون مع اخلاص النية لله وحده.هذا وبعده تعمير الارض تلخص هدف وجودنا على الارض.فان لم نخلص لله ابتعدنا عن هدفنا و ضل عملنا.تذكرو هذا اخوتي.اذا اردتم صنع الحياة ضعو هذا صوب اعينكم.و اتقو الله و احسنو الى اخوتكم و تواصو بالخير و تواصو بالصبر.و ان شاء الله تحسن خواتمكم.و يتقبل ربكم اعمالكم.

            تعليق


            • #7
              السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
              جزاك الله كل خير يا أستاذ عمرو خالد
              بجد حضرتك فخر لكل مسلم
              بجد الواحد نفسه يكون صاحب رساله
              بس ماعندناش افكار معينه وكمان لو فى فكرة لا تقابل تشجيع من الكبار
              يعنى بحس ان الكبار بيتصدقوا بمال هيا دى المساعده اللى هما حاسين انهم يقدروا يساعدوا الناس بيها
              مشكله الاباء والامهات انهم مش بيقتنعوا بأفكار وآراء هذا الجيل
              وللاسف دى حاجه بتعمل بينا وبنهم حاجز وبتزود الفجوة أكتر

              ربنا يهدينا جميعاً ويرزقنا الصير والأخلاص
              المشاركة الأصلية بواسطة عمرو خالد
              يارب يستجيب دعائك يا دينا ، ودعاء كل انسان الليلة شارك معنا في المنتدي
              اللــــــــهم آمــــــــين
              رمضان 1429
              sigpic

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم و رحمه الله وبركاته

                بجد الحلقه فوق الروعه كالعاده منك يا استاذ عمرو

                بس بجد فى اول الحلقه خوفت قولت يالهووووووووووى يعنى انا اقعد اعمل حاجات كويسه و فى الاخر ادخل النار عل حاجه عملتها قبل ما اموت وحشه

                بس فهمت بعد كده ان لما تخلص مع ربنا فى ايمانك ربنا هيحسن خاتمتك

                بجد انا مش عارفه اشكرك ازاى على برنامجك ده بجد غير فيا حاجات كتير

                بدات احس بالقران اوووووووى و لو القران فى قصه بيحكيها ومثلا الورد القرانى بتاعى خلص بتاع اليوم اقعد اكمل بقيت القصه و اشوف حصل فيها ايه وا حاول استفاد منها

                ولو مثلا قريت القران حسيت انى مش فهمت اقعد اقراه تانى لغايه ما افهم

                واول مره اختم القران فى رمضان كنت دايما كل رمضان ابتدى ومش اخلص

                الحمد لله بكره هاختم القران باذن ربنا

                وبعد كده هبتدى اشوف التفسير حته حته علشان اعرف عن القران اكتر

                بجد برنامجك غير حياتى و غير نظرتى للقران جزاك الله كل خير

                تعليق


                • #9
                  السلام عليكم
                  تبكي عينياي لفقدي أيام عزيزه ..كلما مضى يوم من رمضان أعد الأيام الباقية
                  نفسي لاتتحمل فراقه ..وكيف تطيق النفس فراق حبيبها الغالي وهي لاتراه سوى مرة واحده في السنه
                  ولكن هذا قدر ربنا ..رضينا يارب رضينا
                  وفي ذلك الحكمة الكبيرة منه جل وعلا
                  أسأل الله أن يكون رمضان هذه السنة فاتحة خير لكل الأمة وللشباب والبنات وأنا منهم
                  أسأل الله الحكيم الخبير أن يحببنا فيه وفي القرآن وأن يخرج رمضان كما دخل بفرح وسرور
                  ونكون من المعتوقين من النار ..
                  ونسير بنور الله في أرض الله بعد هذا العام
                  وتحياتي الكبيرة لك أستاذنا ومن عمل معك
                  جزاكم الله خيري الدنيا والآخره

                  تعليق


                  • #10
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


                    كلامك استاذي العزيز خرج من القلب ليدخل قلبي ويوقظه من غفلته وتقصيره ونومه .. وأنا أتسائل في نفسي لماذا الله سبحانه وتعالى يقدر على عبده المشتاق له أن يعيش لحظات في قسوة قلب وظمأ لهداية الله.. أحيانا يعيش العبد في شوق الى ربه ولكن هناك شيء ... في قلبه كحجر أو شيء يمنع القلب من الالتجاء الى الله .. ليتسائل القلب لماذا ياالله؟؟ ألست أنا ملكك ... بعد تفكير طويل عرفت الجواب
                    الجواب برايي هو
                    رجوع والتوبة الى الله لحلاوة ولفرح لايحظى بها أحد من عباد الله المؤمنين ... تكون مشتاقا اكثر ربما من العبد المؤمن الى الله تبكي بتذلل أكثر .. تناجيه بحرقة قلب
                    كلماتك الرائعة كما
                    ذكرت خارجة من القلب في الوقت المناسب فجزاك الله الجنة وارجو من الله تعالى ان تكون من عتقائه في رمضان


                    تعقيب على حلقة اليوم ان قرات ردي استاذي فارجو ان ترد على سؤالي ولو بكلمات مختصرة

                    انت ذكرت في المحاضرة
                    اهمية الاخلاص في كل شيء ومنها أثناء الدراسة والمذاكرة السنة الماضية كنت أحضر لامتحانات الشهادة الثانوية وكنت ادرس بهمة وارادة واهمها باخلااااااااااااص والله كنت كل ساعة احاول استشعار نية الاخلاص بقلبي واقول انني اريد مجال هندسة المعلوماتية لله فقط لالنفسي ولكن في النتيجة تفاجئت بالمجموع اذا كان مجموعا لم اتخيله ادنى مما اتصور كانت صدمة كبيرة املك اثرها الى الان وبعدها عانيت من اذى نفسي وبعد عن ربي وقلة الثقة الا ان كلامات حضرتك عن نصف رمضان
                    اعادت الامل والثقة قلت حضرتك انه مدام استحضرت نية الاخلاص فالله سيكرمك ويرفع شأنك انا لا اقصد في ان ماقلته خطا فكلامك صحيح مئة بالمئة لكن اريد لماذا حصل هذا معي أريد كلاما يحفزني ويسررني لان الله قدر لي هذا لست معترضة على قدره لكنني اريد ان افهم ولا استسلم للحزن مرة اخرى وابدا بهمة ونشاط في السنة الاولى من الجامعة في تخصص لم افكر به واريد الابداع به

                    أنتظر ردك ان قرأت ردي وبارك الله بك

                    تعليق


                    • #11
                      السلام عليكم و رحمة الله

                      السلام عليكم أحبتي في الله، بدايةً أصلي و أسلم على من اشتاقت عيوننا للُقياه .

                      و أبعث بتحياتي الخالصة إلى أستاذي د/عَمرو خالد.

                      و أقول بارك الله لك و فيما أنعم عليك به...
                      صراحة، عجزت كلماتي عن شكرك، لذا اترك الودود يشكرك و يجازيك عنا خير الجزاء.
                      ما شاء الله!!! لا تدري أخي في الله، كم يطيب رمضان بطلتك المتميزة،
                      و ككل سنة في برنامج هادف،
                      فمرة مع "و نلقى الأحبة" ، و أخرى "على خطى الحبيب" و "باسمك نحيا"، "صدق رسول الله" و في السنة الماضية مع "الجنة في بيوتنا" و هذه السنة مع الأروع في "قصص القرآن" حقاً أهنيك بهذه الأعمال الطيبه...و بهذا لا أنساك و سائر مشايخنا و دعاتنا و من علمونا، من خالص الدعاء...
                      بارك الله فيك و في أهلك و رزقِك و الصالحَ من أعمالك
                      و لا تنسوني من دعائكم

                      و أسأل الله ان يرزقنا حسن الخاتمة يا رب
                      عندي رجاء منكم إخوتي ان تشرفوني بزيارتكم لصفحتي و بترك تعليقاتكم و نصائحكم لأختكم "أمة الله" و ستكون فرحتي أكبر لو قام بذلك أستاذي عمرو خالد و إن ترك تعليقاً على صفحتي المتواضعة

                      http://www.amat.llah.over-blog.com

                      و السلام عليكم و رحمة الله

                      شباب الجنة (نحن ^_^) صناع الأعالي

                      عد للكريم بتوبة واركب جناح العائدين*** تلقى السعادة كلها فلنعم درب الصالحين

                      تعليق


                      • #12
                        موت الانسان وأثناء إنشغال أقربائه بمناسكِه الجنائزيةِ,
                        يقفُ رجلٌ وسيمُ جداً بجوار رأس الميت. وعند تكفين الجثّة, يَدْخلُ ذلك الرجلِ بين الكفنِ وصدرِ الميّتِ . وبعد الدفنِ, يَعُودَ الناس إلى بيوتهم , ويأتي القبرِ ملكان مُنكرٌ ونكير , ويُحاولانَ أَنْ يَفْصلاَ هذا الرجلِ الوسيم عن الميتِ لكي يَكُونوا قادرين على سؤال الرجلِ الميتِ في خصوصية حول إيمانِه .
                        لكن يَقُولُ الرجل الوسيم : "هو رفيقُي, هو صديقُي. أنا لَنْ أَتْركَه بدون تدخّل في أيّ حالٍ منَ الأحوالِ . إذا كنتم معينينَّن لسؤالهِ, فأعمَلوا بما تؤمرونَ. أما أنا فلا أَستطيعُ تَرْكه حتى أدخلهْ إلى الجنةِ ".
                        ويتحول الرجل الوسيم إلى رفيقه الميت ويَقُولُ له :
                        "أَنا القرآن الذيّ كُنْتَ تَقْرأُه, بصوتٍ عالي أحياناً وبصوت خفيض أحياناً أخرى. لا تقلق. فبعد سؤال مُنكرٍ ونكير لا حزن بعد اليوم .
                        وعندما ينتهى السؤال , يُرتّبُ الرجل الوسيم والملائكة فراش من الحرير مُلأَ بالمسكِ للميت في الجنة
                        .
                        فلندعو الله أن يُنعم علينا بإحسانه من هذا الخير. آمين آمين آمين .
                        يقول رسول الله (صلى الله عليه واله وسلم) , فيما معناه , يأتي القرآن يوم القيامة شفيعاً لأصحابه لا يعادل شفاعتهُ أمام الله نبي أو ملاك .
                        فالنبي (صلى الله عليه واله ِ وسلم) يقول : " بلغوا عني ولو آية"
                        أثبتت دراسة علمية

                        أن قراءة القرآن كل يوم تنشط جهاز المناعة وكذلك ملامسة الجبهة للأرض في وضع السجود يساعد على ضخ كمية أكبر من الدماء إلى المخ وتنشيطه
                        منقول

                        تعليق


                        • #13
                          السلام عليكم ورحمة الله
                          الحلقة جميلة ورائعة
                          اللهم أرزقنا الاخلاص في النية والقول والعمل والجزاء
                          أستاذناالاخلاص جوهر المؤمن والمؤمن القوي أقرب الى الله
                          أستاذنا نبه بأحاديثك الكريمة تنويه عن الاخلاص لله في الإختلاط
                          بالمطاعم وغيرها بما إنوا لحنا بشهر العزومات
                          الإخلاص بالنيات لاي شيء جميل والأجمل الاخلاص لله عند التكريم من الله والعباد وعندما تكون أنت من تكرم
                          الإخلاص عند السراء والإبتلاء
                          ايهما أخلص لله بتلك الحالتين ولله بهما به أقرب أكتر
                          الإخلاص حصان المؤمن وحصنه من النفس والشيطان والله اعلم
                          اللهم بلغنا حسن الخاتمة بحسن الأعمال
                          الله شاهدي الله ناظري الله الله ولي ووكيلي وهو الأقرب دائماأبدا إيلي لانه هو يعلم مابنفسي ولاأعلم بما في أنفسهم ونفسه
                          التعديل الأخير تم بواسطة أمل أمتي; الساعة 15-09-2008, 10:03 AM.

                          تعليق


                          • #14
                            عايزين رمضان يكون بداية لاحياء الهمه فينا
                            عايزين رمضان يخلينا نحس بغيرنا
                            عايزين رمضان يفكرنا بفلسطين وغيرها
                            يا شباب الحق أدعوكم وفي قلبي لهيـــب . . .
                            أمتي تشكو الأسى والمسجد الأقصى سليــــــب

                            كيف قلب مسلم لله بالذل يطيـــــــــــــــــب . . .
                            يا شباب الحق " هُبّوا " ليس يجدينا النحيـــب

                            وليكن شعارنا
                            أنا مسلمٌ أبغي الحياةَ وسيلةً--- للغاية العظمـــــــى وللميعــادِ
                            لرِضا الإله وأن نعيش أعزةً--- وَنُعِدُّ للأخـــــرى عظيم الـزادِ
                            أنا مسلمٌ أسعى لإنقاذ الورى--- للنـور للإيمــان للإسعـــــــادِ
                            ويرُوعُنِي هذا البــلاء بأُمتي--- لما تَخَلَّتْ عن طريق الهـادي


                            وليكن همنا

                            همنـــــــا نمضي ونعلـي رايـة القرآن---
                            همنا في الكون أن تعلو ذرى الإيمـان
                            همنــا أن يسعد الإنسان في كل مكــان---
                            همنا أن تسعـد الدنيـا بترديـد الأذان

                            همنــــــــــا يا إخـوتـي--- أن تســــــــــــود أمتي
                            أن تُـــــــرى في القمةِ--- تحمــــــــــــــل القرآن

                            همنـــــــــــا أن نقتدي--- بالرســـــــــول الأمجد
                            كـي نفــــــوز في الغدِ--- فـي حمـــــــى الرحمن

                            يا شباب همنــــــــــــا--- أن يعـــــود عزنــــــــا
                            أن تعــــود للدنـــــــــا--- نسمــــــــة الإيمــــــان


                            قال تعالى( وتوبــــــــوا الى الله جميعاً أيها
                            المؤمنون لعلكم تفلحـــــــــــــون)
                            سورة النور:31)



                            **بَنِي الإسلامِ قد آنَ لنَا أن نطرح الرانَا
                            ونُصبح للهُـدى جُنداً وفي الإسلام إخوانَا
                            ونُحيـي مجدنـا الماضـي ونرجعـه كمـا كَانَـــــــــــــــــــا

                            بني الإسلام يا أحفاد عمـارٍ وصفـوانِ
                            وزيدٍ وابن عوفٍ وابن عبـاسٍ وسلمــانِ
                            علـى آثارهـم سِيـرُوا تكونـوا خَيـر فِتيـــــــــــــــــــــــانِ

                            غداً يا إخوتي نحيا حياة جُدودنا الصيدِ
                            غداً سنحرر الأقصى من الرجس المناكيدِ
                            غـداً سُنـرتل القـرآنَ فـي رومـا ومـدريــــــــــــــــــــــــدِ


                            ** شبابنا ننتظــــركم !! فلا تُخيِّبوا الآمــال فيكـم!!!

                            (يا أيها الذين آمنوا استجيبــــــــــوا لله
                            وللرسول إذا دعاكم لما يحييكــــــــــــــم
                            واعلمـــــــوا أن الله يحول بين المرء وقلبه
                            وأنه إليـــه تحشـــــــــــــــرون)

                            سورة الأنفال آية:24)
                            ----------------------------------------------------------------------
                            جَــــــــــدِّدِ العهدَ وبادر للجهـــادِ--- بَلِـــــــــــــغِ الدعوةَ في كل البلادِ
                            طَفَــــــــحَ الكيلُ بظلمٍ في الورى--- وسَـــــــرَى الكفر مُجِداً في العبادِ


                            روحى فداء الاسلام

                            تعليق


                            • #15
                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              أحمد الله أنه رزقنا شهر كريم وهو شهر رمضان حيث أحس أن شهر رمضان هو فلتر ينقينا من المعاصى التى تحدث طوال السنة وأن أحزن كل مايمر يوم من أيام رمضان حيث أنه شهرهدية من الله لنا يريد به أن يغفر لنا ويرحمنا ويعتقنا من النار يارب آمين
                              هو الشهر الذى يحى قلوبنا ويقوى همتنا
                              أحب أشكر الأستاذ عمرو خالد على هذا البرنامج الذى فهمنا الهدف الحقيقى من هذة القصص وهو أن الله يريد أن يعلمنا المنهج بس بطريقة نستطيع أن نفهمها
                              حلقة اليوم أعتقد أنها من أهم الحلقات حيث أظهرت لنا ان الأخلاص فى أى عمل نوجة إلى الله يؤدى إلى حسنة الخاتمة التى ندعو الله كثيرا بأن يزرقنا حسنة الخاتمة لى وياكل المسلمين و أن يغفر لنا جمعيآ

                              تعليق

                              يعمل...
                              X