إعـــــــلان

تقليص
1 من 2 < >

تنويه هام - خاص بساحات السياسة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



تم اخفاء ساحات السياسة بما انها كانت سبب في فرقة العديد من الاعضاء
ونتمنى عدم التحدث في السياسة في اي ساحة سواء العامة او غيرها
المنتدى منتدى تنموي ديني والالفاظ والكلمات التي استخدمت في ساحات السياسة
اصبحت لا تناسب المنتدى وهدفه .. وتم اتخاذ هذا القرار
في ضوء بقاء الحالة السياسية كما هي في بلادنا العربية
وفي ضوء استعدادنا لاستقبال شهر رمضان المبارك في الأيام القادمة
فكل عام وانتم بخير وبلغنا واياكم شهر رمضان الكريم نشكركم

ونتمنى لكم كل التوفيق

ادارة المنتدى

2 من 2 < >

انتظرونا بعد رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انتظرونا بعد رمضان







مع تحياتي
المودريتور الاحمر

شاهد أكثر
شاهد أقل

اليوم 7 : جوهرية دور الاب 2

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    أفكار للخير فى رمضان و طوال العام



    يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم
    (إذا مات ابن آدم انقطع عمله الا من ثلاث,وذكر منها صدقه جاريه)

    فما رأيك بهذه الافكار البسيطه التي تكون لك كصدقه جاريه... باذن الله


    (1) - قم بشراء مصاحف و إعطها لمن يستطيع القراءة ، في كل مرة يقرءون من هذه المصاحف سوف تكسب أنت حسنات .


    (2) - قم بشراء كرسي متحرك ، و قم بإرساله لمعاق ، أو مستشفى للمعاقين ، أو للذين لا يستطيعون شرائه ، و في كل مرة يُستخدم فيه هذا الكرسي سوف تكسب أنت حسنات .


    (3) - قم بإعطاء كتب لأشخاص يستطيعون قراءتها سواء كانت هذه الكتب علمية أو دينية أو أي كتب أخرى مفيدة ، و في كل مرة يقرءون من هذه الكتب المفيدة سوف تكسب أنت حسنات

    (4) - قم بزيارة جامعات ، معاهد ، أو مدارس ، و اسأل عن الطلاب الذين يرغبون في التعليم و لكنهم غير قادرين على النفقات أو شراء المستلزمات من كتب و قم أنت بدفع المصاريف لهم و شراء الكتب ، و في كل مرة يقرءون من هذه الكتب و في كل مرة يستخدمون فيه العلم الذي ساعدتهم في الحصول عليه سوف تكسب أنت حسنات


    (5) - قم بإرسال أدعية و أذكار عبر البريد الإلكترونى أو قم بتحفيظ أو تعليم دعاء لأحد أو شراء كتب أدعية و وزعها ، في كل مرة يقرءون من هذه الأدعية أو يتذكرونها سوف تكسب أنت حسنات.


    (6) - قم بالتبرع للمساجد ولو بالبسيط مصحف – كرسى – صندوق قمامة – لوحة – ساعة .. الخ


    (7) - قم بزرع شجرة ، فكل شخص ، أو حيوان سوف يستظل بها ، أو يأكل من ثمرها سوف تكسب أنت حسنات

    (8) - قم بشراء ماكينة لشرب المياه و ضعها في مكان عام و سوف تكسب أنت حسنات عن كل من يستخدمها.
    (9)- وهناك العديدي من الافكار مثل ( علم أمى القراءة والكتابة - ساعد من يدخن الى الاقلاع عن التدخين - تبرع لتزويج الفقراء – اكفل ييتم – تبرع بالدم - افطر صائم ولو على تمر ... الخ

    تعليق


    • #17
      اختي نفسها ترجع تدعى تاني في اخر الحلقه
      لوينفع ياريت.

      تعليق


      • #18
        [align=left]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        شـكــ وبارك الله فيك ـــرا ... حلقة رائعة كما عودتنا استاذ عمرو

        ارجو منك استاذنا الفاضل ان توضح لنا في حلقة الغد
        كيف بامكان الام ان تسد الفراغ الذي يتركه الاب اذا كان متوفيا
        مع العلم انه لا احد يسد مكان الاب ولكن على الاقل لتكون تربية صالحة .
        وكيف بامكان الاخت الكبرى مساعدة الام في عمل ذلك .

        جزاك الله صلاة قريبة في المسجد الاقصى مع عائلتك الكريمة [/align]
        أمران ما عيبَ البكاءُ عليهمـافقدُ الرجال، وعـزّةُ الأسيـافِ
        أين الكرامةُ أينَ مجـدُ جدودِنـاأينَ الجيوشُ الأُسْـدُ بـالآلافِ

        تعليق


        • #19
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          بسم الله الرحمن الرحيم

          جزاك الله على الحلقة الف خير , لقد تأثرت ايما تاثر بموقف ذلك الولد البار الذي لم يظهر والده في حياته الا بعد نجاحه و تميزه و بعد ما اصبح رجلا و رغم ذلك لم يحسس والده و لو لحظة بانه اهمله بل على العكس عامله و كأن شيئا لم يكن.

          وذلكم البر....و ذلكم البر... جزاك الله خيرا و اتمنى الا انسى ابدا موقف هذا الشاب فهو فعل هذا مع ابيه الذي تركه فكيف بمن ربته و كبرته ..و ارجو ان اكون مثله في بر والداي.
          أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه

          المجموعة السادسة الجزء 14 في حملة لن نهجر القرءان

          انضم لنا الان في جمعية جيل المستحيل نحن لا نتكلم فقط و لكن نخطط ثم ننفد و نطبق على أرض الواقع

          تعليق


          • #20
            بقالى اكثر من شهر و نصف احاول توصيل المشروع لحضرتك

            أ/عمرو جزاك الله كل خير على مجهودك الحلقة جميلة
            و القصص التى بها اجمل
            ارجو من حضرتك زيارة رابط المشروع الموجود على الرابط
            http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=123767
            للاهمية منتظرين حضرتك
            لان حضرتك كثير السفر و الوصل اليك صعب جدا
            و انا مقدر مشغوليات حضرتك
            بس ان شاء الله مش حا ياخد من وقت حضرتك كتير
            ربنا يعين حضرتك و يثبتك و يرزقك الاخلاص
            التعديل الأخير تم بواسطة (ايهاب حسن); الساعة 19-09-2007, 04:21 PM.
            بين مصر و الجزائر ((((الدائرة البيضاء داخل الدائرة السوداء))))

            تعليق


            • #21
              جزاك الله خيرا اكيد ان شا ءالله الحلقه هتكون جميلة ومفيده لنا جميعا ان شا ءالله لي الفخر استاذ عمرو ان اكون في اول صفحة اليوم اتمنى ان يغفر الله لنا ان شا ءالله
              ولي رجاء استاذ عمرو الحلقة قصيرة ليه عن كل سنة وكمان ياريت تدعي في اخر الحلقة لاننا بنكون منتظرينه بجد
              ان شاء الله بعد الحلقة ليا تعليق

              تعليق


              • #22
                السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                بجد حلقة رائعة
                ربنا يجزيك عنا خير

                تعليق


                • #23
                  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                  مهم جدا
                  أريد أن أستفسر عن حديث ذكر في هذه الحلقة
                  قلت من ربى 3 فتيات هل كنت تقصد الرجل فقط أم الوجل و المرءة
                  بارك الله فيك
                  و شكرا
                  لا إله إلا الله محمد رسول الله

                  sigpic

                  تعليق


                  • #24
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                    أستاذي عمرو أريد أن أحكي لك قصة أخت أعرفها تقدم لطلب يدها شاب فاقد العينين فقبلت الزواج منه متحدة رغبة أبويها اللذين رفضا هذا الزواج لأنها أحسا أنها لن تكون سعيدة معه ولكنها أصرت بدافع الرحمة و الشفقة عليه.
                    تم الزواج فكانت هذه الأخت بمثابة عينيه الذي ينظر بهما تفانت في خدمته بشكل يقل مثيله و ساعدته حتى حصل على الدكتوراه في الحقوق بينما اكتفت هي بالإجازة لقلة وقتها بين العمل و البيت و القراءة للزوج.كانت لا تأل جهدا لإرضاء زوجها و بالمقابل كانت تزيد طلباته و أنانيته و تقول مااعليش. أنجبت طفلين وبنت كان همها تربيتهم أحسن تربية لكن للاسف كبر الأطفال و هم لايعرفون أباهم إلا وهو يصيح لماذا الأكل بنفصه كذا لما هو بارد لماذا...لماذا كل همه أن يكون هو في أحسن حال فقط لا يهم الآخرين حتى أنه يشتري أكل مخصوص له يطلب ألا يصل إليه أحد وإلا فالويل لكم فقد كان يأكل وحده في غرفته دائما ة ويبخل عليهم في النفقة فكانت الأم تعوضهم من مالها الخاص هذا هو الجزاء في التفاني.
                    لم تكن الأم تشكي لأنها هي التي اختارته رغما عن أبويها.
                    حاولت الأم أن تعوض أبناءها حنان أبيهم و لكن لا يمكن لأن الطفل يحتاج إلى حنان أبيه و صحبته. نشا الأطفال وهم يكرهون أباهم حتى أنهم بدأوا يلومون أمهم لماذا تزوجت بهذا الرجل؟
                    لاقت الأخت العذاب مع هذا الرجل و صبرت على ذلك ولكن كانت مصبيتها أكبر عندما علمت أن ابنها ارتمى في أحضان المخدرات و لم يعد يذهب إلى دراسته.
                    بالله عليكم هل يجوز للأب المعاق أن يتعامل مع أسرته بهذا الشكل؟
                    المصيبة الأخرى أن هذا الأب يتظاهر أمام الناس أنه مثال الأب الطيب نعم وهو سعادة الدكتور و يكذب أمام أبنائه بانه يتفانى في تربية أبناءه تصوروا معي أن هؤلاء الأبناء لم يسافروا قط معا في أسرة متحابة دائما تضطر الأم لتسافر مع أبناءها بإمكانيتها المحدودة و تتركه في البيت لأن الأواد سينفجروا إذا لم يصيفوا مثل باقي البشر فيبخل عليهم ماديا و معنويا.
                    لا زالت الأخت تعاني و تعاني و لا أحد يصدق أن رجلا أعمى يمكن أن يكون مقابل حسن معاملتها له سوء معاملته لها و الله لا أحد يصدق فكانت و لا زالت تقول حسبي الله و نعم الوكيل.
                    كنت أحاول ان أصبرها و أقول لها أنا أصدقك.
                    المهم عندي أن نخرج من هذه القصة بشىء مهم هو
                    رضى الله في رضى الوالدين لما رفض الوالدين الزواج في الاول كان لازم نسمع الكلام
                    دور الأب لا يمكن أن يعوضه أحد مهما عملنا.
                    أستاذي عمرو جزاك الله أحسن الجزاء على اهتمامك بأسرنا و أسعد الله في الدنيا و الآخرة
                    كبر الأطا

                    تعليق


                    • #25
                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                      انا بحضر البرنامج كل يوم كتير روعة البرنامج بس بعديها بتعب لاني بعالي التلفزيون على الاخر عشان بابا يسمع بروح يعالي التلفزيون اللى عنده نفسي لو مرة يسمع عشان يتغير معنا شوية انا بجد بجد بتعب وانا واهلى كلهم عشان من جوا في دخالي بنحسر انه مش عايز يقرب منا لو بشي بسيط مش عارفة شوووووو اعمل نفسي يسمع نفسي يحس اقديش احنا منحبه وهو مش حاسس فينا قديش بنزعل لما يكون زعلان قديش نفسي يضمي الى صدره قديش يكون بجانبي بالفعل مش مجرد وجود كانة مش موجود على فكرة بابا شغوله مش كتير هلء برة يعني بيكون موجود اوقات طويلة في البيت بس وجوده يا اما خانق معنا يا اما ما بده يسمعنا في ابسط الاشياء عنده اي شي اهم منا ومن حياتنا

                      نفسي ونفسي ونفسي ونفسي ونفسي
                      لا اعرف هل في يوم من الايام هيتحقق اي شي من اللى نفسي فيه والا هموت بحسرتي

                      انا صغيرة في السن بس من كتر الهم حاسة حالي فوق 100 سنة

                      على العموم بشكرك من كل قلبي على البرنامج الرائع لعل في يوم من الايام يسمعه او حد مثله يسمعه ويتغير مع اولاده جعله الله في ميزان حسناتك

                      بس عندي سؤال مهم

                      عن راضى الوالدين

                      هلء لو ماتت وهو مش راضي عني مع اني بحاول ارضي بس هو مهما اعمل اشياء صح في حياتي برضوا مش راضي شو يكون مصيري وانا بكل صراحة ساعات بعند معه وبرض عليه بقول في عاقلي ما انت هيك هيك مش راضي يعني اعمل اللى انت مش راضي عليه بس برجع تاني اقول مهما يكون هادي ابي وبعدين هو اي شي اي شي مهما كان صغير لما اخذ رايه على طول اول كلمة لااااااااااااااااااااااااا صدقني انت مهما اوصفلك قديش بيكون الموضوع صغير وتفه انه يقول عليه لااااااااااااااااااا بس لما اوصل الموت ممكن يرجع يقول عليه اها خلص اعملي اللى بدك ايها بس بحس في حاسرة اكبر ليش ما يقول لي اها عليه على طول انا ما بكون طلبة منه شي كبير ولا طلبة فلاوس مش هيقدر يدفعها ولا شي مجرد ساعات مشور بسيط ومه اهلي وفي اطار المسموح فيه شرعا بس كل شي عنده ممنوع حتى قريب النفس في البيت يكون ممنوع انا بتخنق وبحس روحي هتطلع مني بشويش نفسي اموت اليوم قبل بكرة والله بتعرف كل اللى بشوفنى بقول نيال هالعائلة على ابوهم يجوا يشوفوا كيف بعملنا حتى امام الناس ممكن يهن ويشتم الواحد فينا هما بس بينظروا الى اللبس واي ظهري بس ما بحسوا فينا قديش احنا بنتهان امامهم وعند الواحد فينا كرامته اهم شي انا فيا بركان غاضب والله كل هادى ولا شي لسة للبيحصل في بيتنا

                      بجد محترة في حياتي

                      بالله عليك ترد عليا يا استاذ عمرو عشان اعرف انا صح والا غلط

                      تعليق


                      • #26
                        السلام عليكم
                        أستادي الفاضل "عمرو خالد" قبل كل شيئ أشكرك جزيل الشكر لردك علي رسالتي وهذا كان أسعد يوم في حياتي .
                        ثانيا عجبتني الحلقتين حول الأب خصوصا لما دعمتها بأمثلة وكذا بمواعظ مستمدة من أخلاق حبيبنا محمد صلي الله عليه وسلّم.
                        والله أنا أري أن برنامج " الجنة في بيوتنا" برنامج إصلاحي بالدرجة الأولي وصراحة ودون مجاملة وفقت ونورتنا لحجات كنا غافلين عنها ووضعتنا من أوّل وجديد في الطريق الي المفروض نمشي عليه .
                        هو صحيح إننا مسلمين والحمد لله بنطبق الشريعة والسنة ..من صيام وصلاة..وحج ..وزكاة .ووو
                        بس كان فيه دائما حلقة مفقودة والحمد لله وفقك الله في إيجادها وإحنا وفقنا الله في إكتشافها من جديد .
                        فعلا رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة ولو كل واحد منا طبق هذه الخطوات بإيمان وعزيمة وحسن نية أكيد حيوصل.
                        أنا أري أنك وفقت في برنماجك ....وصداه كبير ..إستطعت بطريقة سهلة وبسيطة وبمحتوي قوي وهادف وبوجود نيتك الصادقة وصلت لينا رسالتك الإصلاحية الإجتماعية.
                        جزاك الله خير أستادي وأنا جد سعيدة بإنضمامي إلي منتداك إلي هو منتدانا ..صراحة هذا شرف لي.
                        .................ياسمين............

                        تعليق


                        • #27
                          بسم الله الرحمان الرحيم
                          السلام على من إتبع الهدى و حضرتكم منهم
                          الله أكبر بسم الله ما شاء الله يا أستاذنا الغالي و أبونا و أخونا الروحي دى إلي بنحس به إتجاه حضرتك فعلا حقيق لا تعليق بجد مش عرفة أوصف الحلقة إزاي أكثر من روعة
                          فعلا في أباء ما يعرفوش حاجة عن ولدهم لدرجة من كثر مشغلهم بينسو هم في سنة كام و لا حتى بيدرسوا إيه حقي ربنا يخليك لولادك تفرح بيهم و زوجتك الكريمة و تفرحوا بيهم ويخليهملك و يبارلكل فيهم و يباركلهم في حضرتك و يخليك لينا و يباركلنا في حضرتك و يخليلي بابا ويباركلي فيه و كل الأباء يا رب يا أبو علي
                          أعزك الله يا أستاذي الفاضل و جازاك عنا كل خير
                          و شكرا لحضرتكم
                          و صلي اللهم و سلم و بارك على سيدنا و حبيبنا محمد و على آله و صحبه أجمعين
                          و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
                          أختكم في الله عبير من تونس

                          تعليق


                          • #28
                            السلام عليكم
                            استاذ عمرو الحلقه رائعه وجزاك الله خير
                            الحمد لله على نعمه الاب الحمد لله على نعمه ووجود الاب الذي يتفهم الحمد لله على نعمه وجود الاب الصديق
                            ادعوالله لكل من فقد اباه ان يجد من يعوضه عما فقد انه سميع مجيب

                            تعليق


                            • #29
                              السلام عليكم
                              أستاذنا الفاضل بارك الله فيكم
                              أما الحلقة فغنية وجميلة كسابقاتها \وكعهدنا بكل برامجكم \




                              شاركونا
                              خواطر رمضانية
                              http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=147404
                              مدونتــــــي

                              ببساطة


                              تعليق


                              • #30
                                بارك الله بك أخانا الكريم ... حلقة مؤثرة وفاعلة بإذن الله ...
                                كلّ كلمة من الحلقات السّابقة وحلقة اليوم لها مكانها في تجربة أسرة ما ... لذلك لا أحد يخرج إلّا ولديه وصفته الخاصّة به ...

                                وبقدر ما بكيت بقدر ما سعدت بحديثك عن دور الأب مع طفله المريض فأنت تعلم أنّ هذا الموضوع بات قضيّتي مذ عاينت بنفسي مدى إهمال الأهل والمجتمع لهؤلاء الأطفال ... وتذكّرت فضل والديّ علي في الاهتمام بي كأيّ طفل سليم وزيادة ... رحمهما الله ورزقني برّهما في قبريهما ...
                                فكم هو جميل أن ندرك أنّ هؤلاء الأطفال وإن كانوا مختلفين جسديّاً أو حواسيّاً أنّهم متميّزون وجدانيّاً ... وهذا شيء لمسته في كلّ الأطفال الّذين التقيتهم سواء كانت حالاتهم ذهنيّة أوجسديّة أو حواسيّة .
                                وأضحكني حتّى الصّميم تصرّف الطّفلة منى مع أبيها وتقول : كمان يا بابا كمان ... ولكن قلت في نفسي كم من الأولاد ما زالوا يقولونها لآبائهم في السّرّ والعلن وهم عنهم معرضون وربنا يستر ويسمعون قبل فوات الأوان...
                                لعلّ للحديث بقيّة وجزاك الله خيراً ...
                                التعديل الأخير تم بواسطة ابنة الخنساء; الساعة 19-09-2007, 05:12 PM.

                                تعليق

                                يعمل...
                                X