إعـــــــلان

تقليص
1 من 2 < >

تنويه هام - خاص بساحات السياسة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



تم اخفاء ساحات السياسة بما انها كانت سبب في فرقة العديد من الاعضاء
ونتمنى عدم التحدث في السياسة في اي ساحة سواء العامة او غيرها
المنتدى منتدى تنموي ديني والالفاظ والكلمات التي استخدمت في ساحات السياسة
اصبحت لا تناسب المنتدى وهدفه .. وتم اتخاذ هذا القرار
في ضوء بقاء الحالة السياسية كما هي في بلادنا العربية
وفي ضوء استعدادنا لاستقبال شهر رمضان المبارك في الأيام القادمة
فكل عام وانتم بخير وبلغنا واياكم شهر رمضان الكريم نشكركم

ونتمنى لكم كل التوفيق

ادارة المنتدى

2 من 2 < >

انتظرونا بعد رمضان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

انتظرونا بعد رمضان







مع تحياتي
المودريتور الاحمر

شاهد أكثر
شاهد أقل

أمي.. أنا لا أحبك!!

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #31
    الجانب الثاني

    هو العاطفة...و لن أتكلم من جهة الوالدين و ما يجب أن يفعلوه ........على الرغم من أنه صلب الموضوع و لكنني سأتكلم من جهتي كابنة
    الشخصيات تختلف و اختلافها ناجم عن بيئتها و اسس تربيتها و التجارب التي مرت بها و من هنا تكون مميزاتها, و آباءنا كلهم يخضعون لهاته القاعدة...حقيقة يندر أين نجد أبا أو أما لا تبالي بأبناءها أو تفعل ما يؤلمهم لتضرهم و هذا عادة يكون ناجما عن حالات يأس مرضية أو حالات نفسية غير طبيعية. و الشاذ لا يقاس عليه فلنتكلم عن الصفة العامة فاخوتنا في الحالة السابقة ندعو لهم بالصبر و الثبات و رب العزة لا يضيع من خلقه أبدا فهو باذنه ان شاء الله يرزقهم من لدنه من يعوضهم عن كل شجونهم.

    أعود لما كنت أقوله, ما نتفق عليه هو أن أي أب أو أم غالبا يحب الخير لأولاده و يعطف عليهم و يتعب من أجل راحتهم و يضحي من اجل سعادتهم, غير ان التعبير عن المشاعر يختلف من شخص لآخر...يمكن أن يكون صعبا و لكن ما أراه هو أ، نحاول بقدر المستطاع استثمار هذا الحب كبفما كانت صفته بدل أن نعاند و نقتل أنفسنا هما و غما دون فائدة....مهما كانت قسوة الآباء فأنا أثق تماما أن أي ضربة موجعة جدا أو أي شيء يمكن أن يحطم مستقبلنا فهم يسيواجهونه و سيتحملون عواقبه دون تردد....كنت في فترة ما أحس أنني أكره والدتي, لم أتفق أنا و اياها بتاتا و لم يأت الوفاق الا في السنتين الاخيرتين تقريبا, يعني بعد أن اجتزت امورا عديدة و كثيرة و لكن أظنني قد واجهت امورا كثيرة دون عقلانية فتحملت اثر هذا الكثير و لهذا فأنا أوقل لكل أخ أو اخت لي ....لا تدع الامور تأخذ مجرى المواجهة بينك و بين والديك انما حاول ان تركز على المنطقة المشتركة, -شيء تعلمت منه الكثير هنا- هذا صعب, أنا أدرك هذا و لكن اذا بقيتن بينك و بين نفسك كما فعلت أنا في مرة من المرات تقارن بين ما أعطوه و بين ما أخطأو فيه فستسحي حينها من أنك تقوم حتى بامر كهذال, مشكلة الانسان أنه عادة لا يجيد الوزن بين ما لديه و ما ليس عنده بين ما أعطي له و بين ما أخذ منه و المثل التوضيحي الآخر هو أننا أحيانا مثلا نكون في نعمة و يغدق الله علينا النعمة تلو الأخرى فاذا حصلت مصيبة ننسى كل شيء و نفسره على أنه غضب من الله تعالى أو نسخط أو ......و الرضا او الصبر عن الصدمة الأولى شيء صعب جدا , أحد ما يساعدنا على التحلي به هو أن نجيد وزن ما أعطي لنا و ما أخذ منا.....و أظن أننا لو تعاملنا مع والدينا من هذا المنطلق فستختفي مشاكل كثيرة و عديدة.....
    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

    يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ



    sigpic

    تعليق


    • #32
      يتبع........
      يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

      يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ



      sigpic

      تعليق


      • #33
        سميللللللللللللل ازيك واحشاني جدااااااا و ايه اخبارك
        اختي خادمة العباد برده رح كرر شو قالت سميل الحال من بعضه بس الحمد لله انا اتخطيت المرحلة دي زي ما هي يعني امي ههي هي مش متغيره بس انا عقليتي اتغيرت و انا دي الوقت تمام التمام.....دا سر سعادتي مع والديا دي الوقت
        يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

        يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ



        sigpic

        تعليق


        • #34
          نفسي اقول كلام كثير بس مستعجلة شوي مع السلامة بعدي اكمل
          يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

          يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ



          sigpic

          تعليق


          • #35
            انا مع الاختيار الثالث
            لانى كنت اعانى و مازلت اعانى من هذه المشكله مع امى ولكنى اعاملها قدر الاستطاعه كما يجب ان تعامل كل ام و لكن يجب على هذه السيده ان تقوم بتصليح علاقتها بابنتها قبل فوات الوان
            Don't say god i have a big problem ,,,say problem i have a big god
            كتبت بواسطة:-
            عمرو خالد
            بالظبط يا beauty life أحنا بنحكي قصص التابعين عشان كده لازم نتعلم منهم ولازم كلنا نعيد حسبتنا ونقف مع نفسنا لأن كتير من معتقداتنا و مبدئنا واختياراتنا ممكن يكون فيها حاجه غلطه تجعلنا نندم عليها فيما بعد .. ربنا يهديكي لما فيه الخير و الصواب إن شاء الله

            تعليق


            • #36
              تعليقي و اقول اختنا اكثري من الدعاء ان يجعلك باره بامك ثم ابدئي انتي بتوزيع طاقه الحب التي لديك في البيت و لا تنتظري المقابل و ان الله لا يضيع اجر من احسن عملا
              ثم قومي بزياره بيت للمسنين فسوف تجديين امهات محتاجين رعايه و حب فخرجي هذه الطاقه الحب بداخلك و وزوري ملاجئ ايتام فهم مفتقدين لهذا الحب ايضا

              اما عن الام فاوجه لها كلمه في اذنيها صاحب بنتك و اعطيها الحب و الحنان حتي لا تلجأ و تبحث عن الحب خارج البيت و في اتجاه غير سليم
              [SIGPIC][/SIGPIC]


              تعليق


              • #37
                image.


                في ليلةٍ مُقمرة من ليالي الصيف الهادئة
                وفي نفس الميعاد جلست شهرزاد
                في حضرة الملك شهريار لتقص عليه
                قصة إحدى الصبايا الحسناوات .. فقالت :
                بلغني أيها الملك السعيد ذو الرأي الرشيد والعقل السديد أن ..
                في بلادٍ جميلةٍ .. بعيدةٍ .. بعيدة ..
                كانت تعيش صبية جميلة
                تتأرجح بين الواقع والخيال
                تعيش في عالم الأحلام
                أحلام سلبية .. أحلام إيجابية
                تراودها في كل زمان ومكان
                تستغرق فيها فتنسى كل إنسان
                لتساعدها في حل مشاكلها بالمجان
                وفي يوم من الأيام
                بينما هي غارقة في الأحلام ...!!

                وهنا أدرك شهرزاد الصباح فسكتت عن الكلام المباح ..

                تُرى ماذا حدث للصبية الجميلة ..؟؟!!
                تريدون معرفة باقي القصة ..؟؟!!
                تابعونا في الموضوع القادم ...

                موضوع ...

                أحـــــــــلام اليقظة... ما لها وما عليها،، وإلي أين تقودنا...

                أيام النقاش ...
                16/07/2011
                18/07/2011
                20/07/2011


                في تمام الساعة 9 مساءً
                بتوقيت مكة المكرمة ..
                في ساحة أكاديمية إعداد وتطوير الذات...





                Click this bar to view the full image.


                بانتظاركم

                في عالم الأحلام
                [SIGPIC][/SIGPIC]


                تعليق


                • #38
                  الجنة تحت أقدام الأمهات
                  اللهم أهدنا واعفو عنا واحفظ أمهاتنا بما تحفظ به عبادك الصالحين يا خير الحافظين

                  تعليق


                  • #39
                    المشاركة الأصلية بواسطة majda2011 مشاهدة المشاركة
                    الجنة تحت أقدام الأمهات
                    اللهم أهدنا واعفو عنا واحفظ أمهاتنا بما تحفظ به عبادك الصالحين يا خير الحافظين
                    اللهم آميننننن
                    يا رب حرر الأقصى أنا نفسى أستشهد فى المسجد الأقصى بعد ما أحرر الأقصى وأنا ساجد
                    المشاركة الأصلية بواسطة عمرو خالد
                    ربنا يوفقكم يا أحمد ومحمود ويفتحها عليكم ويجعلكم من المتفوقين دنيا وأخره و بلغ كل شباب إنى بدعيلهم كتير ...
                    المشاركة الأصلية بواسطة عمرو خالد
                    وعليكم السلام ربنا يبارك فيك يا احمد
                    المشاركة الأصلية بواسطة عمرو خالد
                    جزاك الله خيرا يا احمد على المجهود وعلى الملخص




                    تعليق


                    • #40
                      ...........أين الجميع؟؟؟؟
                      لازلنا في الانتظار, حقا مللت هذا الركود
                      يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

                      يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ



                      sigpic

                      تعليق


                      • #41
                        سلام على الكرام

                        بارك لله فيكم أعزائي ****عزيزاتي
                        على الموضوع القيم بكل صدق لا أجد ما أضيف


                        اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
                        وصلى اللهم على المنذر النذير
                        تحياتي ماجدة

                        تعليق


                        • #42
                          المشاركة الأصلية بواسطة أكمام الورد مشاهدة المشاركة
                          سميللللللللللللل ازيك واحشاني جدااااااا و ايه اخبارك
                          اختي خادمة العباد برده رح كرر شو قالت سميل الحال من بعضه بس الحمد لله انا اتخطيت المرحلة دي زي ما هي يعني امي ههي هي مش متغيره بس انا عقليتي اتغيرت و انا دي الوقت تمام التمام.....دا سر سعادتي مع والديا دي الوقت
                          اكمام الورد حبيبتى وحشتينى جدا فين الغيبه الطويله بجد عايزه ارجع المنتدى ذى زمان بقيت بادخل قليل جدا من وقت الاحداث اللى حصلت وانا ادمنت الفيس بوك بس وحشتينى
                          المشاركة الأصلية بواسطة خادمة العباد مشاهدة المشاركة
                          حبيبتى اولا سعيده جدا انى اتعرفت عليكى
                          لكن لاه انتى مش حابه انهم يتغيرو والحال يصلح .
                          يعنى مش نفسك انك تحضنى بباكى ومامتك بجد !!!!!!!
                          مش نفسك انك تحسى بامان ودفء العائله!!!!!!!!!!!!!!!
                          صدقينى انا حاسه بيكى اوى ويمكن يكون سبب انك مش عاوزاهم يتغيرو انك خلاص من كتر ال شفتيه قلبك جمد من ناحية الموضوع ده وفقدتى الامل تماما
                          تعرفى كتير بيجى الهاجس ده جوايا قلبى بيعتصر حزنا لانى حقيقى كان نفسى يكون ليا بيت جميل اشعر فيه بالامان
                          وانا اسعد حبيبتى انا فعلا مفتقده لمة العيله جدا جدا ومش العيله الاب والام والاخوات فقط لا العيله بمعناها الاوسع للاسف دى منعدمه تماما
                          وخلاص فات الوقت اللى ممكن اتقبل فيه انهم يتغيروا انا اخدت على كده
                          وبسراحه انا لو بابا حضنى هتخنق مش هتقبل اى شىء منه خلاص
                          اما ماما مش خربانه العلاقه ذى بابا بس لما بتحضنى مش باحس بحاجه لكن مش باحب اكون موجوده معاهم خالص
                          انا اسفه انى باقول الكلام ده
                          بس عندى سؤال مهم :
                          انا لما هتجوز ويبقالى بيت واولاد هتكون حياتى مع اولادى وزوجى اذاى انا مخططه انها تكون ناجحه واعمل فعلا العيله واحافظ على لمة العيله
                          فهل فعلا هنجح ولا فاقد الشىء لا يعطيه ذى ما بيقولوا
                          انا حاسه انى هنجح لان عقلى به قيم وافكار .. لكن خايفه اكون باحلم وخاصة ان هناك بنات من نفس عمرى متجوزين لما اتكلم امامهم انى هعمل وهعمل
                          وعامة مش فى الموضوع ده بس بيضحكوا عليا وبيقولوا كنا ذيك بنقول وايه النتيجه محصلش ومعملناش حاجه
                          انا شايفه انهم سلبيين ومعندهمش اراده
                          هل انا صح ام لا؟

                          المشاركة الأصلية بواسطة عمرو خالد
                          اللهم امين ربنا يرزقك فرحه كبيره تسعدك ويجبر خاطرك بيها
                          سأحيـــا بالإحســـان والاخـــلاق
                          sigpic

                          تعليق


                          • #43
                            اكيد على الام ان تراجع نفسها لان هذا من واجباتها في تربية اولادها ان تسمعهم و تستوعبهمو الا لجؤؤا الى احد اخر من خارج البيت ليبحثوا عن الحنان
                            انصح الاسرة كلهاا بمتاعة برنامج الجنة في بيوتنا الجزء الاول و الحلقات التي تحدثت عن علاة الاهل مع اولادهم
                            إن داهمك هم يهد الجبال

                            تذكر :

                            أرحنا بالصلاة يابلال

                            تعليق


                            • #44
                              المشاركة الأصلية بواسطة ًصفاء صلاح الدين مشاهدة المشاركة
                              فتاة عمرها 16 عاماً.. لاحظت والدتها عليها بعض الإنطواء وأنها لا تغادر غرفتها إلا في أضيق الحدود، وحتي إذا وجهت لها الكلام تتجاهله تماماً وتجري علي غرفتها!!
                              ومرت اﻷيام على هذا الحال حتى ذهبت إليها والدتها وسألتها عن تغير حالها ولماذا تتجنبها في الحديث؟!
                              فردت اﻹبنة وهي تبكي: أمي أنا لا أحبك..
                              اندهشت اﻷم وقالت لها كيف تقولي ذلك؟؟ ألست أنا أمك التي ربتك ووصى عليها الله ورسوله؟
                              فقالت الأبنة: أنا لا أشعر تجاهك بشعور اﻹبنة مع والدتها فأنا أفتقد منك الحنان.. أغار من صديقاتي عندما أراهم مع أمهاتهم، وكيف يدور بينهم أحاديث كأنهم أصدقاء وأمهاتهم تشاركهن تفاصيلهن الصغيرة وهوايتهن، ويخرجون سوياً..
                              أين أنا يا أمي في اهتماماتك؟ هل جلستي معي مرة وسألتيني عن أحوالي وماذا أفعل؟
                              كل ما يدور بيني وبينك فقط أوامر .. أو أنك تنهريني لفعل لا يعجبك؟!!
                              اختر إجابة واحدة فقط من الإجابات التالية وعلق عليها
                              1-هل تتجاهل كلام ابنتها وتنهرها علي ما تقوله وتذكرها ببر الوالدين ووصاية الله ورسوله على الأم؟
                              2-تشتكيها لوالدها وتطلب منها أن تعتذر عما قالته؟
                              3-تراجع نفسها وتفكر كيف كانت تعامل ابنتها وتحاول أن تتودد إليها وتصادقها؟
                              4-تطلب النصيحة من شخص مقرب للابنة؟

                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                              أولا:
                              نتوكل على الله سبحانه وتعالى..
                              نحسن الظن به سبحانه..ندعوه موقنين بالاجابه منه وبإذنه جل وعلا ثم نأخذ بالأسباب.
                              ثانيا: أؤيد الاختيار الثالث في انها تراجع نفسها في طريقه تعاملها مع استخدام الاختيارالرابع للمشورة وايجاد طرق تساعدها على التغيير من طريقتها.

                              علينا ان لا ننظر للامر بسلبيه تامه لابد من النظر في كل الجوانب او اغلبها بقدر الامكان وبشكل ايجابي لايجاد الحل باذن الله.
                              قال تعالى :
                              " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم "
                              في هذه القصة هنا يمكننا القاء الضوء على شيء ايجابي الا وهو مبادرة الأم بالسؤال والتفقد عن حال ابنتها ويمكننا احتسابها نقطه ايجابيه للأم..وهناك نقطه ايضا ايجابيه للفتاة الا وهي استقبالها لمبادرة امها واسترسالها في الحديث و اكمال الحوار وقول ما لديها وعدم اعراضها او تجاهلها للأم كما اعتادت..فمن الواضح ان كلتيهما كانتا منتظرتان لهذه اللحظه الحاسمه..اللحظه التي يتم فيها التواصل والتحاور فيما بينهما وايجاد نقطة التفاهم والالتقاء فيما بينهما..فما يمكن التوصل اليه من خلال هذه المشكلة،حيث يمكننا القول: كن مبادر..ابدأ بالتغييرمن نفسك الى الأحسن..الى كل ما فيه خير باذن الله.
                              كن انت التغيير الذي تريد ان تراه في الناس..سواء كنت انت من
                              (الوالدين)ام(الأبناء)..قد تقول في البداية انه امر صعب..ثم يتبادر الى ذهنك العديد من التساؤلات نحو: ماذا اذا وجدت ردة فعل معينه؟ وماذا اذا لم اجد رد مماثل؟ وماذا وماذا..،ولكن لماذا نستبق الاحداث..لماذا نقدر البلاء قبل وقوعه؟..
                              لابد من التوكل على الله سبحانه وتعالى اولا ثم الأخذ بالأسباب و المبادرة واختيارالطرق السليمة للبدء.
                              هاهي هذه الام بدأت هل خسرت شيء ؟ لربما كان يدور في راسها احد هذه التساؤلات او انها تخيلت ردات الفعل المختلفه لابنتها..لكن الحمد لله وجدت اقبال ابنتها على الحوار..وان شاء الله يكون الحوار بينهما موفق ويتوصلوا الى حل وسط باذن الله.

                              لابد من التوكل على الله اولا ثم نحاول بالطرق السليمه ونصبر ولا نيأس من البداية ،نعم لجعل الأمل حيّ دائما في انفسنا..ف
                              الانسان دون امل..كقطيع دون ماء.
                              لـ نجعل املنا بالله سبحانه كبير فهو القادرعلى كل شيء سبحانه جل في علاه.
                              ثم لا ننسى ابدا ان الوالدين نعمة كبيرة في حياتنا ووصّى الله عز وجل ورسوله صلى الله عليه وسلم عليها.
                              بالتاكيد ان شاء الله ان الجميع يعلم هذا جيدا ويعلم الآيات والأحاديث التي ذكرت بشأنهم.

                              هذا والله سبحانه أعلى وأعلم.

                              التعديل الأخير تم بواسطة <>Emmy<>; الساعة 21-07-2011, 03:30 AM.

                              سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

                              اللهم صلّ وسلم وبارك على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين

                              تعليق


                              • #45
                                نزل الرد يا جماعه

                                http://forum.amrkhaled.net/showthrea...C3%CD%C8%DF%29

                                سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

                                اللهم صلّ وسلم وبارك على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين

                                تعليق

                                يعمل...
                                X