العاب فلاش

                   
صفحة 1 من 56 123456789101151 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 1115

الموضوع: حرام اترك امي

  1. #1
    Moderators
    تاريخ التسجيل
    Nov 2009
    المشاركات
    627
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي حرام اترك امي


    حرام اترك امي


    نهى زوجة وام لثلاثة اطفال تعيش مع زوجها محمود حياة عائلية مستقرة ومحترمة .. توفى والد نهى مؤخرا وترك امها الكبيرة في السن والتي تتحرك بصعوبة شديدة وحيدة في بيتها.
    نهى وجدت ان الحل الوحيد هو انتقال امها لتعيش معهم في البيت خاصة وان البيت فيه متسع لامها .
    لكن نهى فوجئت برفض زوجها الشديد لهذا الامر .. حاولت معه بكل الطرق واستعطفته بشدة لكن بلا فائدة ووصل الامر بينهما الى خلاف شديد كاد ينتهى بالطلاق ..
    فبماذا تنصح نهى :
    1- تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.

    2-تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".

    3-تفرض الامر الواقع على زوجها باحضار امها الى البيت فهذا بيتها ايضا وهذه ابسط حقوق المرأة فلو كان زوجها في مثل هذا الوضع لاحضر امه بدون نقاش والله يقول في حق النساء "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف"

    4-تقنع امها بالبقاء في دار للمسنين حتى نكون عمليين وواقعيين بعيدا عن العواطف المضرة بمصلحة الجميع فدار المسنين لم تعد عيبا وستحقق اعلى مستوى للرعاية الصحية والاجتماعية لامها.

    التعديل الأخير تم بواسطة الجنة فى بيوتنا ; 16-11-2010 الساعة 01:37 AM

  2. #2
    عضو محترف الصورة الرمزية ميادة نصار الحناوي
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    2,142
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    105

    افتراضي

    ‏المتواجدون الآن 2 ( 2عضو ,0 زائر)

    ميادة نصار الحناوي, ‏الجنة فى بيوتنا


    استاااااااااذة هنــــــــــــــاء وحشتيييييييييييني جدا جدا جدا ,,,,انا سعييييدة جداا جدااا اني دخلت وحضرتك موجودة ,,,,ازاي حضرتك اخبارك ايه؟؟؟

    شهيد الامة ......... محارب قوات الناتو الكافرة
    العقيد البطل معمر ابو منيار القذافي


  3. #3
    الفائزة بمسابقة اجمل خاطرة المركز الثاني عن شهر اكتوبر 2012 الصورة الرمزية أكمام الورود
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    7,065
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    447

    افتراضي

    صعببببب جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

    يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ






  4. #4
    الفائزة بمسابقة اجمل خاطرة المركز الثاني عن شهر اكتوبر 2012 الصورة الرمزية أكمام الورود
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    7,065
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    447

    افتراضي

    ماهذا الموقف المحرج

    يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ ۚ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ

    يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ






  5. #5
    ••.سبحـــانـﮗ‏ ربــــي.••مراقبة ساحات عالم التصميم الجرافيكي والملتميديا الصورة الرمزية نور09
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    8,003
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    391

    افتراضي

    موقف معقد .. حساس .. عاطفي .. لابد من من حل عقلاني وتروي قبل الاجابة

    لذا نعود بعد التفكير المكثف

    جزيتي خيرا استاذه هناء



    رمــضـــان كــريـــم

  6. #6
    ••.سبحـــانـﮗ‏ ربــــي.••مراقبة ساحات عالم التصميم الجرافيكي والملتميديا الصورة الرمزية نور09
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    8,003
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    391

    افتراضي

    1- تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.

    الموقف الأول : لابد من تروي ولا يصلح فعل ذلك فهي تهد بيتها .. ولكن يبقى حقوق امها عليها اكبر

    2-تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".

    الموقف الثاني : اعتقد ان الزوج الذي يمنع من وجود امها بالبيت سيكون سهلا عليه ان يمنع ترددها هنا وهنا , وكذلك الام صعبة الحركه اذا لابد من احد يبقى بجوارها .. ولكن نأخذ جزء من الحل عله يكون حلا ولعل الزوج بهذا التردد الكثير لزوجته خارجا يجعله يخضع ! ربما

    3-تفرض الامر الواقع على زوجها باحضار امها الى البيت فهذا بيتها ايضا وهذه ابسط حقوق المرأة فلو كان زوجها في مثل هذا الوضع لاحضر امه بدون نقاش والله يقول في حق النساء "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف"

    الحل الثالث : لانضمن الزوج وما اخلاقه من الممكن ان تسمح له باهانة امها والتضييق عليها فهذا امر يضر امها قبلها ..

    4-تقنع امها بالبقاء في دار للمسنين حتى نكون عمليين وواقعيين بعيدا عن العواطف المضرة بمصلحة الجميع فدار المسنين لم تعد عيبا وستحقق اعلى مستوى للرعاية الصحية والاجتماعية لامها.


    الحل الرابع : مرفوض حفاظا على نفسية الام ودار المسنيين مازالت عيبا

    الحل المبدئي من الممكن ان تأتي برفيقة لامها تكون مختارة بعناية تعينها بكل شيء وتطمئن عليها بشكل مكثف وتتصل بالتليفون لتحسسها بانها مهتمه بها .. ولكن يبقى شيء ماذا عن نفسية الام وماذا ستفكر به لماذا ابنتها لم تأخذها عندها في البيت !



    رمــضـــان كــريـــم

  7. #7
    عضو محترف الصورة الرمزية ميادة نصار الحناوي
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    2,142
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    105

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجنة فى بيوتنا مشاهدة المشاركة
    حرام اترك امي


    نهى زوجة وام لثلاثة اطفال تعيش مع زوجها محمود حياة عائلية مستقرة ومحترمة .. توفى والد نهى مؤخرا وترك امها الكبيرة في السن والتي تتحرك بصعوبة شديدة وحيدة في بيتها.
    نهى وجدت ان الحل الوحيد هو انتقال امها لتعيش معهم في البيت خاصة وان البيت فيه متسع لامها .
    لكن نهى فوجئت برفض زوجها الشديد لهذا الامر .. حاولت معه بكل الطرق واستعطفته بشدة لكن بلا فائدة ووصل الامر بينهما الى خلاف شديد كاد ينتهى بالطلاق ..
    فبماذا تنصح نهى :
    1- تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.

    2-تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".

    3-تفرض الامر الواقع على زوجها باحضار امها الى البيت فهذا بيتها ايضا وهذه ابسط حقوق المرأة فلو كان زوجها في مثل هذا الوضع لاحضر امه بدون نقاش والله يقول في حق النساء "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف"

    4-تقنع امها بالبقاء في دار للمسنين حتى نكون عمليين وواقعيين بعيدا عن العواطف المضرة بمصلحة الجميع فدار المسنين لم تعد عيبا وستحقق اعلى مستوى للرعاية الصحية والاجتماعية لامها.
    بسم الله الرحمن الرحيم ,,,

    بداية اشكر الدكتور عمرو والاستاذة هناء على اختيارهم الراااائع للمواضيع في هذه الساحة ,,,,والتي تمس واقعنا بشكل كبير وبنسبة كبيرة

    بداية الموقف صعب جدااا على النفس ,,,,,فماذا بعد الام !!!!!!!!
    بداية قبل ان ابدي برأي في هذه القضية ,,,,,,اقول لزوج نهى ارحم مشاعر زوجتك ارحم قلبها ,,,,فالام ليست شخص يمر في حياة الانسان بل هي كيانه وقلبه وعقله وكل مشاعره تحلق مع كل نفس تتنفسه امك وامي وامها وامه وام كل شخص في هذه الدنيا

    لا تجرحها في امها ,,,,وارحم ضعف امها ,,,وارحم شعور الام بانها اصبحت عبء ,,,بعد ان كانت مصدر العطاء ومصدر الراحة والطمأنينة ,,,,ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    بداية انا اؤيد الحل الثاني ,,,,لانه الاقرب للمنطق بين الحلول فقط ,,,,,ولكنه ليس الامثل

    فلتحاول الموازنة ,,,وارضاء زوجها من جهة وامها المسكينة من جهة اخرى ,,,ولتستمر في اقناعه بالهدوء واللين وتحاول ترقق قلبه وتكسب عطفه وحنانه وتذكره بان الدنيا دولاب يوما لك ويوم عليك ,,,,,وكما سنفعل بأبائنا فسيفعل ابنائنا بنا ,,,,وان الام لا يوزن عطاؤها وتضحيتها بميزان فهل يكون جزاؤها هو التهرب من رعايتها وان تجد يد حنونة تمسح ما في قلبها من احزان !!!!!

    بالنسبة للحل الاول ,,,,,فمن وجهة نظري القاصرة لا يصح بان تحل مشكلة على حساب اقامة مشلكة اخرى ولا اظن ان امها ستكون سعيدة بتعاسة ابنتها وقد تتسبب في الطلاق نتيجة هذا الامر ,,,,وكما ان للام حق الطاعة ايضا للزوج حق الطاعة

    بالنسبة للحل التالت : غير منطقي ,,,لانه لا يوجد شيء في الدنيا اسمه امر واقع ,,,,الامر الواقع سياسة يمكن تطبيقها والاعتراف بها ,,مع الاشخاص المهزوزين ضعيفي القرار فستسري عليهم سياسة الامر الواقع ,,,,ولكن اذا كان الانسان مصرا على رايه فسياسة الامر الواقع من افشل السياسات واسرعها لنشوب خلاف وحرب لا نهاية لها الا باكبر الخسائر

    وقد تعرض امها للاهانة والطرد وعندها طبببببعا ستتأزم الامور ولن ترضى ولن تنساها له انه طرد امها ,,,,وهنا الطلاق سيكون حتمي بنسبة 90% ,,,وهكذا نكون رجعنا للحل رقم 1 ولكن بزيادة اكبر في الخسائر ,,بفقد احترام الابناء لابيهم لانه طرد جدتهم وهي في امس الحاجة اليهم ,,,,,واذا لم يطردها فسترى منه اسوأ معاملة تجرحها اكثر بكثييييييير من ان تبقى وحدها او في دار للمسنين

    اما الحل الرابع ,,,فهو صااااااعق للأم ,,,,,وجااارح للعواطف وللاحاسيس ومهما قالت فسيكون قلبها يتمزق كل يوم على ايام خوالي مضت كانت فيها اما وصدرا حنونا ورمزا للعطاء والكل في حاجتها ,,,,,وعندما حصل الكل على ما يريد تركوها في دار رعاية ,,بعد ان كانت هي راعية لهم ولبيتها ولزوجها ,,,,,ما اصعبه من احساس ,,,وما ارخصها من حياة ,,,,فان لم يدوم المعروف بين الام وابنائها ,,,,,فلمن سيدوم؟؟؟

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    شهيد الامة ......... محارب قوات الناتو الكافرة
    العقيد البطل معمر ابو منيار القذافي


  8. #8
    عضو محترف الصورة الرمزية ميادة نصار الحناوي
    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    المشاركات
    2,142
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    105

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أكمام الورد مشاهدة المشاركة
    صعببببب جداااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
    اختي الغااااااالية اكمام الورد كيدايرة ؟؟؟ ان شاء الله لاباس

    تواحشتك بالزاااااااااف كنت نخش نشوف في المشاركات لكن كان الوقت عندي ضيق

    شهيد الامة ......... محارب قوات الناتو الكافرة
    العقيد البطل معمر ابو منيار القذافي


  9. #9
    الصورة الرمزية راية الامة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2010
    المشاركات
    12
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي الحل الاول هو الصحيح

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جداا تأثرت بالقصة ووضعت نفسي مكان نهى وفكرت ماذا سيكون ردة فعلي ووجدت اني اتفق مع الحل الاول وهو
    - تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.

    ولان الزوج يتعوض لكن الام عمرها ماتتعوض ابداا هذا غير ان الام لو صار لها شي وبنتها بعيدة عنها نهى عمرها ماهتسامح نفسها وهتعيش بتانيب الضمير وامها ماتستاهل منها انها ترميها عشان زوجها حتى لو يطلقها هذه امها غير مقبول انها تتركها وحيدة لا انيس ولا جليس انا مع هذا الحل وتحاول تقنع الزوج بأي طريقة حتى لو توسط بينهم اي شخص حكيم من طرف الزوج لو امه ولا ابوه ولا عمو المهم اي احد من طرفه يرقق قلبه على امها
    وأجد ان الحل الثاني ليس واقعي لانها لن تستطيع ان تأتي لامها كل يوم فالام ستعيش وحيدة تقريبا حتى لو زارتها ابنتها تخيلو ان تعيش الام وحيدة في المنزل تأكل وحيدة وتنام وحيدة حراااااااااااام هذا ليس من بر الوالدين
    الحل الثالث غير منطقي ان تجعل لزوج تحت الامر الواقع لان النتيجة ستكون طرد الاثنتين الام وبنتها
    الحل الرابع طبعا مرفوض رفضا تامااا
    دار مسنين ايه استغفر الله مستحيل طبعا انا زرت دار المسنين مرة وشفت ان حالتهم جدا سيئة يعانو من هجران اولادهم وعيونهم كلها اسى وقهر وشفاههم لا تنطق سوا اين اولادي؟

    **************************************


    واحب اقول للاستاذ عمرو خالد اني من اشد المعجبين فيه في مواضيعه وبرامجه وطريقة طرحك قريبة من كل الناس وكل حاجة يختارها الله يوفقك دنيا واخرة يارب ويرزقك الجنة


  10. #10
    عضو متألق الصورة الرمزية اللهم ارضى عن والدىّ
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    1,020
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    78

    افتراضي

    -تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".


  11. #11
    عضو مجتهد الصورة الرمزية nawnaw_gat
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    149
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    34

    افتراضي

    صراحة هذا الزوج متعنت جدا مع انى اعتقد انه لو بمكانها اكيد سيفرض عليها وجود والدته بالمنزل حتى ان لم توافق زوجته - ومع ذلك فليس عليها ان تسعى لخراب بيتها وتشتيت ابنائها - تحاول معه مرات اخرى وان لم يوافق تحاول التوفيق بين وجودها مع والدتها يوميا لتقضى طلباتها وتشعرها بالونس وفى نفس الوقت تكون نفذت رغبة الزوج ولكن تحاول الا يكون هذا على حساب بيتها وابنائها - مع العلم ان هذا سيكون مرهقا جدا عليها فيمكن لها ان تجعل واسطة من اهل زوجها ممن لهم تأثير عليه ليحاول اقناعه بوجود والدتها معهم فى المنزل والله الموفق


  12. #12

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    874
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    31

    افتراضي

    فعلا موقف جدا صعب ,, صعب ,, صعب
    لا حول و لا قوة الا بالله
    الله المستعان
    و لنا عودة ان شاء الله


  13. #13
    عضو مجتهد
    تاريخ التسجيل
    May 2005
    المشاركات
    444
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    20

    Icon34

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نور09 مشاهدة المشاركة
    1- تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.

    الموقف الأول : لابد من تروي ولا يصلح فعل ذلك فهي تهد بيتها .. ولكن يبقى حقوق امها عليها اكبر

    2-تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".

    الموقف الثاني : اعتقد ان الزوج الذي يمنع من وجود امها بالبيت سيكون سهلا عليه ان يمنع ترددها هنا وهنا , وكذلك الام صعبة الحركه اذا لابد من احد يبقى بجوارها .. ولكن نأخذ جزء من الحل عله يكون حلا ولعل الزوج بهذا التردد الكثير لزوجته خارجا يجعله يخضع ! ربما

    3-تفرض الامر الواقع على زوجها باحضار امها الى البيت فهذا بيتها ايضا وهذه ابسط حقوق المرأة فلو كان زوجها في مثل هذا الوضع لاحضر امه بدون نقاش والله يقول في حق النساء "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف"

    الحل الثالث : لانضمن الزوج وما اخلاقه من الممكن ان تسمح له باهانة امها والتضييق عليها فهذا امر يضر امها قبلها ..

    4-تقنع امها بالبقاء في دار للمسنين حتى نكون عمليين وواقعيين بعيدا عن العواطف المضرة بمصلحة الجميع فدار المسنين لم تعد عيبا وستحقق اعلى مستوى للرعاية الصحية والاجتماعية لامها.


    الحل الرابع : مرفوض حفاظا على نفسية الام ودار المسنيين مازالت عيبا

    الحل المبدئي من الممكن ان تأتي برفيقة لامها تكون مختارة بعناية تعينها بكل شيء وتطمئن عليها بشكل مكثف وتتصل بالتليفون لتحسسها بانها مهتمه بها .. ولكن يبقى شيء ماذا عن نفسية الام وماذا ستفكر به لماذا ابنتها لم تأخذها عندها في البيت !
    رأى سديد يانور بالظبط نحل المشكلة بانها تبحث عن جليسة كبار السن بها ثقة وتعطيها اجر على ذلك وايضا تذهب لها كل يوم للاطمئنان عليها وياحبذا لو عرفت تنقلها فى نفس السكن ولكمن فى شقة اخرى مثلا واعتقد هذا اقرب للحل الثانى

    مع الله وعلى هدى رسول الله معاااااااااا نصنع الحياة
    احبكم فى الله
    هدية العمرة من د\عمرو خالد والموقع
    http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=338523

  14. #14
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المشاركات
    28
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    انا مع الحل الثاني الذي يقول ان تتردد على امها باستمرار وتعينها على كل امورها . وان تطلب الهداية لهذا الزوج


  15. #15

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    874
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    31

    افتراضي

    [quote=الجنة فى بيوتنا;1052303261]

    حرام اترك امي




    1- تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.
    ليس هذا الحل الحل المناسب أبدا , لأن نهى هنا بتحل مشكلة بمشكلة أخرى , فاذا لم يكن الزوج راض و تهاونت نهى عن رضاه , أولا : ستؤثم شرعا , و عدا ذلك ستتطور المشاكل بينها و بين زوجها و بالآخر الضحية الأبناء .
    ثانيا : أمها لن تكون سعيدة عندما ترى بنتها بتهدم في بيتها لأجلها , لأنها أم و الأم سبحان الله عطاء و لن يطيب لها ذلك .



    2-تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".
    هذا الحل ممكن لكن مع التعديل , الموازنة و الوسطية مطلوبة في جميع أمور الحياة و أنا معها تماما , لأن هذا سيكون تعبا على نهى نفسها لأنها ستكون مسؤولة عن بيتين ,
    بيت الزوجية و احتياجاته .
    و بيت والدتها و احتياجاته .
    و هي نفسها لها عليها حق أيضا .
    هناك حل لكن ربما لايناسب الكل و هو ان كانت نهى حالتها المادية ميسورة , أن تقوم بتأمين خادمة تبقى مع والدتها طوال الوقت لأن (من الواضح هنا أن والدتها وحيدة و لم يذكر أي أخ أو أخت في العائلة ) و بهذا تسنطيع نهى أن تقوم بزيارة والدتها يوميا على الأقل في فترة دوام زوجها في عمله , و الأبناء في المدارس , و بهذا تكون نهى أزالة على الأقل المجهود الجسدي عن نفسها مثلا , فهي أيضا أم و مسؤولة عن أطفالها و لهم عليها حق , ممكن بهذا الحل أن تتمكن أن تبقى في الوسط بين زوجها و والدتها .
    و الله أعلى و أعلم .


    3-تفرض الامر الواقع على زوجها باحضار امها الى البيت فهذا بيتها ايضا وهذه ابسط حقوق المرأة فلو كان زوجها في مثل هذا الوضع لاحضر امه بدون نقاش والله يقول في حق النساء "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف"

    الأمر الواقع مفروض علينا جميعا , لكن هذه ليست وسيلة فهي هنا بتفتح أبواب على نفسها هي مش مضطرة ليها , صحيح أنها تعيش في بيت الزوجية لكن ليس بيتها بيت الزوج الرافض لوجود حماته في بيته و أن كان و حدث نفس الموقف مع والدته و أحضرها , فهذا موضوع آخر عن موضوعنا هذا ,,, لكن أنا هنا بسأل الزوج نفسه لو تعرض لنفس المشكلة مع زوجته ماذا ستكون ردة فعله ؟؟؟؟ و هل سيسمح لزوجته بحق الرفض بمجئ والدته ؟؟؟؟ هل سيكون رحيما بأمه و أم غيره لا ؟؟؟؟؟
    لست مع هذا الحل لأنه سيؤدي الى دمار بيت نهى , و أن أجبرته فما هو الضمان من زوجها أن يحسن معاملة والدتها ؟؟؟؟؟


    4-تقنع امها بالبقاء في دار للمسنين حتى نكون عمليين وواقعيين بعيدا عن العواطف المضرة بمصلحة الجميع فدار المسنين لم تعد عيبا وستحقق اعلى مستوى للرعاية الصحية والاجتماعية لامها.

    مرفووووووووووض قطعيا و بلا نقاااااااااااااااااش ,
    لأن ليس جزاء الأحسان بالأساءة , هذة المرأة الكبيرة في السن التي كانت رمزا للعطاء و رمزا للاحتواء و رمزا للحنان أن يكون هذا مصيرها , دار المسنين و الله حرام أن تكون هذه جزاتها , و الله قد أحبطت و بكيت عند قراءتي لهذا الخيار , فهو خيار أو قرار غير أنساني أبدا .
    و أنصحك يا نهى حتى و أن تأزمت معك الأمور بينك و بين زوجك أن لا تلجئي لهذا الالقرار حتى و ان كانت أمك قد طلبته منك فهي ستكون مجروحة و مقهورة و مكسورة من داخلها .


  16. #16
    عضو مميز الصورة الرمزية صبرٌ جميل
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    4,000
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    225

    افتراضي

    قصة موووووووووووووووجعة ...

    أقول للفتاة : لو كان بإمكانها تأمين من يخدم الأم فلا بأس في وجودها في بيت آخر قريب منها إن أمكن أما إن كانت وحيدة وحركتها صعبة ففعلا حراااااااااااااااااام تسيب أمها ... وطبعا عليها أن تحاول مع زوجها وتذكره بالله وبأولاده وكيف يمكن أن يكون حالهم معه إن لم يبروا هذه الأم ...

    ثم إن رفض فمهما كان ما ينتظرها من مصير يهون أمام عقوقها لأمها ولا طاعة لمخلوق في معصية الخالق .

    وهذه معصية في حق الله قبل العبد وهو من من قال : ((وقضى ربك ... إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما ))
    فهو قضاء من الله كما التوحيد لله وعبادته وحده ... ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله فكيف بأحق الناس بالصحبة والله تعالى يقول : (( أن اشكر لي ولوالديك ... إلي المصير ))
    وقال تعالى : (يبلغا عندك الكبر ) ولم يقل في دار المسنين ...
    وقال (( ووصينا الإنسان بوالديه )) فهو لم يحدد جنسا دون آخر ويوصي الرجل بالبر ويترك المرأة ... فهما في بر والديهما سواء ...
    ولا أحسب سينتظرها إلا الخير لو اختارت بر والدتها إن أغلقت الابواب أمامها ...

    وسأحكي لكم قصة لإنسانة أعرفها جيدا وهي مشابهة لهذه جدا ... ولكن الأم هنا هي خالة ربت الابنة يتيمة الأبوين ... وحضرت مع ابنتها إلى بيتها ولما أصبحت حركتها صعبة بدأ الزوج يتضايق من وجودها مع وجود والدته أيضا والتي كانت تؤذيها بكلامها ...
    وفعلا تم إرسالها إلى بيت أخ لها تعلم الابنة أنه لن يتحملها ولكنها خضعت لرغبة زوجها الذي هدّد بالطلاق ... وبقيت والدة الزوج رغم وجود ابن آخر لها في بلدها ووجود غرفة مستقلة لها معه فالبيت بيتها وهي في صحة جيدة بينما أرسلت الخالة إلى بيت أخيها وزوجته ولم يلبث أن أودعها دار المسنين حيث ماتت هناك .. وهي لا زالت تذكر اسم ابنة أختها التي ربتها كابنتها على لسانها ...

    شاء الله أن تلد الابنة طفلة تعلقت بها أشد التعلق ولكن لم تتجاوز الاعوام الثلاثة حتى أصيبت بحمى أقعدتها ... وأبقت لديها إعاقة لازمتها طول حياتها ... وهي كلما ذكرت خالة أمها تقول : هذه بتلك ... وتبكي ...
    أما الأخ ( خال المرأة ) فابتلي في بناته وأولاده ... مات له ابن شاب وتخلى عنه الآخر وابنتاه نالهما من سوء السمعة ما نالهما ... إحداهما تزوجت ممن أحبت وطلقت وتزوجت ثانية وطلقت ... أما الأخرى فلم يقبل بها أحد ... وهامت على وجهها ...
    ولم يمت الأخ ( خال المرأة ) إلا وقد أصبح محط سخرية عائلته لفقدانه ذاكرته وعجزه عن فهم ما يدور حوله ...
    وكل من كان يعلم بقصة أخته يقول : هذه بتلك ...
    ومن يمر ببيتهم الآن يجده خرابا ... مع أنه معمور بالحجر لكنه خال من الأنس والبشر .


  17. #17
    عضو مميز الصورة الرمزية فاطمة-آمنة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    4,826
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    190

    Icon34

    بسم الله والحمد لله والصلاة على رسول الله
    في الحقيقة هذا الموقف اكثر المواقف تعقيدا على الاطلاق لانه يتعلق بطاعة الزوج وبر الام وايهما اولى في التقديم حيث انني وجدت ان العلماء يقدمون طاعة الزوجة لزوجها على طاعة الوالدين ما لم تكن في معصية الخالق...

    لكنني عندما جلست افكرفي الامر وجدت ان المسالة في هذه الحالة مع الوالدة لا يتعلق الامر بالطاعة فحسب عن امر او نهي بل بالبر.. وليس برا عاديا بل اضطراريا لانها عجزت عن الحركة وبرالوالدين من اعظم الواجبات وخاصة برالام المحتاجة المسنة ..وقد جاءت النصوص الكثيرة في بر الوالدين منها قوله تعالى :
    ( ( وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (15)

    ومنها قول رسول الله صلى الله عليه وسلم رضا الرب في رضا الوالدين وسخطه في سخطهما ) رواه الطبراني 0 وصح في الأدب المفرد للبخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال : لا أعلم عملا يقرب إلى الله مثل بر الوالدة 0

    بل الاكثر من هذا وجاءت النصوص في التحذير من عقوق الوالدين منها قول النبي صلى الله عليه وسلم‏:‏ ‏"‏ الكبائر الاشراك بالله، وعقوق الوالدين، وقتل النفس، واليمين الغموس ‏"‏ وصح في سنن النسائي بلفظ ‏"‏ ثلاثة لا ينظر الله اليهم يوم القيامة‏:‏ العاق لوالديه، ومدمن الخمر، والمنان ‏" وفي صحيح البخاري عن عَنْ الْمُغِيرَةِ بْنِ شُعْبَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ اِنَّ اللَّهَ حَرَّمَ عَلَيْكُمْ عُقُوقَ الْاُمَّهَاتِ وَمَنْعاً وَهَاتِ وَوَاْدَ الْبَنَاتِ وَكَرِهَ لَكُمْ قِيلَ وَقَالَ وَكَثْرَةَ السُّؤَالِ وَاِضَاعَةَ الْمَالِ

    وليس هناك في نظري عقوق اكبر من ان يترك احد الوالدين مهملين الى ان يتوفيا
    وبالتالي فعلا نحن بين امرين في نفس الدرجة من الوجوب تقريبا طاعة الزوج وبر الام لذلك فقد يكون التوفيق بينهما حلا وسطا اي -تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".لان لامها عليها حق وكذلك زوجها وابنائها ...

    لكن هناك مشكل من الممكن ان يطرح وهو فيما اذا لم يرد الزوج ان تذهب زوجته للتتفقد امها او كانت زيارتها لامها لا تكفي للتمريضها وقضاء حاجياتها وامها قعيدة الفراش هنا ارى ان - تأخذ الاولاد وتذهب الى بيت امها ليس من باب التهديد لزوجها ولكن لحق امها عليها فمن ليس له خير في امه ليس له خير في احد.
    لانها طلبت منه اسهل الحلول من البداية وهوان ترعى امها في بيتها وترعى اسرتها بشكل اسهل فرفض وله الحق في ذلك لكن ليس له الحق في ان يمنعها من برها لان برها امر من الله بل جاء بعد توحيد لله وهي مسنة فذلك دين عليها بر امها ورد جميلها لانها لو ماتت من دون حتى ان تراها فلا اعتقد ان حياتها ستكتمل على خير والله اعلم

    هذا اختي نهى يبقى مجرد راي شخصي لا يبني احكاما ولا يبطلها ..وفي الحقيقة كلها تبقى مجرد ابداء لاراء حتى استاذ عمرو خالد يصرح دائما بانه لا يفتي اختي رشا والحكم الشرعي يبقى للعلماء استفتي احدهم وارتاحي
    وانصحكي بان تحاولي مع زوجكي بالكلمة الطيبة وبالدعاء فان لها مفعول السحرواسال الله تعالى ان يوفقكي للصواب اللهم امين وصلي اللهم وسلم على محمد وعلى اله وسلم

    التعديل الأخير تم بواسطة فاطمة-آمنة ; 21-10-2010 الساعة 06:51 PM


    ياهـَـم إرحـــل .. لـم تَعـُــــد تؤذيني
    فــإن أبكيتني .. فـَ ربـَــي يُــداوينـــي


  18. #18

    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    285
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    بدون تفكير :الاختيار التانى هو الافضل
    2-تحاول الموزانة بين الزوج والام فتبقى الام في بيتها دون ان تنتقل منه وتذهب يوميا لزيارة امها من باب حديث النبي عليه الصلاة والسلام "سددوا وقاربوا".
    ولى عودة..................

    يا مقلب القلوب ..ثبت قلوبنا

  19. #19
    عضو مميز الصورة الرمزية فاطمة-آمنة
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    4,826
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    190

    افتراضي

    قرات بعض الاراء التي تقول بان تاجرلها مسكنا بجوارها كان تكون في طابق سفلي اوعلوي بقربها هذا اقتراح جيد جدا اذا كان لديها مالها الخاص ولكن حينها تحاول ان ترعاها بنفسها ولا تاجر من تخدمها فلن يخدم ام مثل ابنتها



    ياهـَـم إرحـــل .. لـم تَعـُــــد تؤذيني
    فــإن أبكيتني .. فـَ ربـَــي يُــداوينـــي


  20. #20

    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    16
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي omyaskarm*gmail.com

    السلام عليكم ورحمة الله
    أعان الله هذه السيدة التي وقعت في هم الاختيار بين أمها وأولادها، وهو أمر صعب بالفعل، فحق والدتها عليها عظيم، وكذلك حق أولادها، لأنها من واجبها أن تحميهم وتكافح كي توصلهم إلى بر الأمان، فهذه رسالتها، وحتى والدتها إذا كانت امرأة صالحة لا تقبل بأن تترك أولادها من أجلها، ولا ينبغي أن تفرض أمها على زوجها لأن الجو سيكون مكهربا، وستتألم والدتها كثيرا عندما تشعر أنها غير مرغوب فيها، ولعل وزجها رفض التكفل بوالدتها لأنه غير قادر على ذلك، ويشعر أن هذه المسؤولية عبء فوق طاقته، وربما يكون لا يستلطف والدتها ولم تكن بينهما علاقة ودية أو أنه يخشى أن تتدخل في حياتهما.
    المهم أنها أمها وهي مفروضة عليها وعلى إخوانها -إذا كان لديها إخوانا- ولهذا فلتحاول التوفيق في حدود ظروفها وإمكانياتها ولا تكلف زوجها بشيء إلا إذا تطوع عن طيب خاطر، ممكن لهذه السيدة أن تجد امرأة ثقة تعطيها مبلغا من المال حتى وإن زادت على المطلوب -إذا كانت قادرة على ذلك- وإن لم تكن وحيدة أمها، فلتجتمع بإخوتها ويخططون لوالدتهم ويجعلون لها مبلغا مشتركا للتكفل بها، ويزورونها بالتناوب، وتوصي جيرانها بها، كي يتفقدوها، ويتصلون بها إذا تعرضت والدتها لأي مشكل، وإذا كانت الوالدة تتقاضى ماهية فلتستعمل من أجل أن تتحصل على أحسن الخدمات، أو يبحثون لها عن يتيمة أو سيدة تبحث عن مأوى، مع التأكد من أنها امرأة ثقة.

    ولتتجنب الطلاق لأنه مدمر للأطفال وستندم عليه، وبالأمس أوصلت سيدة في طريقي فأخبرتني أن أبناءها توقفوا عن الدراسة وأحدهما يبقى كل الوقت محبطا في فراشه، وقد طلبت الطلاق من زوجها لأنه تزوج بأخرى، وندمت على ذلك وأخبرتني أنها لو كانت تعلم بما سيؤول إليه حال أولادها لصبرت ولبقيت على ذمة زوجها
    .

    كما لا أنصح بأن توضع في دار من دور الشيخوخة لأن الأمر مدمرا، وقد زرت إحداها في بعض المناسبات مع جاراتي، وشعرت هناك بالإحباط والاكتئاب، فهو مكان يأكلون فيه ويشربون لكنهم يشعرون أنهم محتجزون، ينتظرون الموت هناك، فليست فيه حيوية وليست فيه حياة بل الرتابة القاتلة والموت البطيء، وهذه مناسبة مواتية لأبعث برسالة لعلها تجد من يستجيب لها، وهو استثمار الطاقة البشرية مهما كان سن هؤلاء البشر، فإنهم يستطيعون أن يقدموا الكثير حتى ذوي الاحتياجات الخاصة يمكن أن تعطى لهم مهاما حسب إمكانياتهم، حتى يشعرون بالتحسن ويشعرون بأهميتهم، ونحتاج إلى برنامج يقوم به أناس يحملون هم هذا الإنسان ويشعرون بآلامه، ويحتاج هؤلاء إلى التوعية والتحفيز على العمل مهما كان بسيط والحركة، ومن الممكن أن يقوموا بأمورهم تحت إشراف مسئولة، في الطبخ والتنظيف، والقيام ببعض الأعمال اليدوية، والبستنة وزراعة المكان الذي يقيمون فيه، وتعلم القرآن ومحو الأمية، والرياضة، وهذه الأمور لا تحتاج إلى ميزانية كبيرة بل على العكس من ذلك، فإن الدولة ستقتصد الكثير إذا تكفل بهذا المشروع إدارة راشدة، فالمسن الذي عنده نشاط يجد محفزا أكبر للحياة، ويكون أكثر صحة نفسيا وجسديا، وفي الغرب ينصح المرأة التي بلغت سن اليأس ونقص عندها الهرمون المثبت للكالسيوم برفع الأثقال لتحفيز العظام وتقويتها وحمايتها من الهشاشة.
    ولتتحول هذه القبور التي تحتوي الأحياء، إلى رياض للأمل وللأفراح، وللإنتاج، ووفق الله هذه السيدة وكل النساء اللواتي في وضعها إلى إيجاد حلا يناسب الجميع ولتستعن بالدعاء، ولتكن حكيمة في قراراتها، ولا تكون قراراتها ردود أفعال لغضبها، لأن ذلك لا يحل المشكلة ولعل تعقلها يجعل زوجها أكثر لين أما تعنتها، فإنه يزيده تعنتا ونفورا من والدتها.


 

 
صفحة 1 من 56 123456789101151 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.



حماية المنتدى من اكساء هوست