العاب فلاش

                   
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 22
  1. #1
    عضو متألق الصورة الرمزية ابنة عائشة
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    المشاركات
    1,110
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    38

    افتراضي الحلقة 23 - سيدنا لقمان


    السلام عليكم
    الحلقة بجد رائعة جدا ربنا يخليك لينا
    اللهم ارزقنا رضا وبر الوالدين

    لا اله الا الله محمدا رسول الله

  2. #2
    Webmaster الصورة الرمزية مدير المنتدى
    تاريخ التسجيل
    Mar 2004
    المشاركات
    1,357
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    30

    افتراضي الحلقة 23 - سيدنا لقمان

    عظمة ومكانة سيدنا لقمان في القرآن:
    فاليوم نتحدث عن الأبناء والآباء، ونبدأ من أول قصة لُقمان، فهناك سورة قرآنية سُميت باسمه، وهذا يدل على الشرف والمكانة والتكريم، فهذا الكتاب مُعجزةُ من الله تعالى، فالبحر، والسماء ، والنجوم ، والقرآن ، وكل حرف في القرآن أيضاً معجزة. فتخيل عندما يذكر الله اسم شخص فى القرآن وليس فقظ اسمه، بل يجعل له سورة باسمه، ويذكره أيضاً بِأنه حكيم. فما هذه المكانة!! فنحن دائما نقول بأن لقمان حكيم، وهذا ما ذُكر في القرآن عندما قال الله تعالى: "وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ ...." (لقمان12). فالقرآن يشهد له أن ربنا أعطى له الحكمة . فهذا الرجل حكيم، وهذا أول شيء سأقف عنده. فالحكمة شيء غالي جداً، ولكنه مفتقد جداً. يقول الله تعالى: " يُؤتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً ...." (البقرة269). فما هي الحكمة؟ هي كلمات حق، وخيرٍ، وصلاحٍ، وهدايةٍ، تُنير وتحيي حياة بني آدم، وتُقال فى الوقت المناسب، وفى المكان المناسب للشخص المناسب. فمن الذي لديه الحكمة؟ إنني لن أتحدث الآن عن الآباء والأبناء، ولكن أتحدث عن لقمان الحكيم. جاءت الحكمة فى القرآن عشرين مرة، وهذا يدل على عظمتها ومكانتها، وبدأت السورة بوصف الله تعالى للقمان بأنه حكيم، وكأن حكمته نور وقَبس من حكمة وعظمة القرآن. فهل تقرأ القرآن كثيراً أَم لا؟ هل أخذت من حكمة ونور القرآن شيء؟ هل تتعامل مع الناس في الوقت الصحيح والمكان المناسب؟ أنا لن أقول أن كل الناس تستطيع أن تأخذ الحكمة، بل قليل منهم؛ لأنها تحتاج إلى بذل مجهود وأشياء أخرى سأقولها بعد قليل.
    فالحكمة غالية، ولقمان حكيم، والحكمة هى كلمات نور، وخير، وإصلاح، وهداية، تُقال في الوقت المناسب، في المكان المناسب، للشخص المناسب، تُحيي به بني آدم. ومن الممكن أنك أحياناُ لا تعلم كلمة الخير التي تخرج منك، ولا تعلم أيضاً لمن ومتى تقولها؟ ؛ لأنك مُفتقد الحكمة ، فالحكمة شيءُ كبير، ولكن للأسف كثيرُ من الناس يفتقدها، وهناك آخرون يتحركون ويأخذون بأيدي غيرهم وهم يفتقدون إليها أيضًا.

    كيف أخذ لقمان هذه الحكمة؟
    لكي تكون حكيماً، ويعطيك الله الحكمة فيجب أن يكون لديك أربع أشياء:
    1. التفكر في خلق الله، فالتفكر أيها شباب ليس عبادة فقط، بأن تنظر في خلق الله فتحبه، فهي الأصل، ولكن لها علاقة بشيءٍ آخر، فإنها توسع أقكار العقل وتجعله مُتفتحاً فيامن تعيشون في الغرب، وتتمتعون بالأماكن والمناظر الطبيعية الرائعة، إذا لم تستفيدوا من هذه الأماكن لكي تروا عظمة الله، وتنطلق العقول مع رؤية هذا الكون الهائل عندما تتفكر فيها، فلن تفتتح عقولكم؟
    2. العلم والقراءة، فعندما تقرأ كتاباً، فإنك تأخذ حكمةَ وعقلَ شخصٍ آخر وتضعها فى عقلك، فمثلاً إن قرأت خمسين كتاباً، فأنت بذلك قد أخذت عقل وحكمة خمسين شخصاً بداخل عقلك، فكُلما تقرأ كتاباً كُلما تحفر بئر بترول في عقلك، مثال آخر: شخص ألَف كتاباً بعد عشرين عاماً، فهذا الكتاب فِكرُ عشرين عاماً، لماذا أعطاه لنا؟ إما أنه يريد أن يحصل على المال؟ أو لعله يريد أن يوصل فكرتُه للناس ، وهذا من حقه، وبعد أن تقرأ أنت هذا الكتاب وتقوم بإدخاله في عقلك فأنت بذلك أصبحت حكيماً، فيا أيها الشباب، لا توجد حكمةُ بدون قراءة على الإطلاق.
    3. الاحتكاك، فكان لقمان عبد، ثم أصبح أجير، ثم مُدبر، ثم قاضٍ، ثم قاضي قضاة، وكان يسافر في الأرض ويختلط بالناس، فيا أيها الآباء والأبناء، اجعلوا أولادكم يعملوا في الصيف حتى ولو كنتم أغنياء، يجب على الابن أن يتعب ويشقى في الدنيا، ويا أيها شباب لا تجلس فى الصيف دون عملٍ واضعا يديك على خديك، يجب أن تتحرك وتتعب وتعمل وتتعلم وتسافر وتختلط بالناس، أعلمت كيف تأتي الحكمة؟ "يُؤتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ..." (البقرة269). فيا سعادته وفرحته الذي أوتي الحكمة "...فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً ....". فالذي يمتلك هذه الحكمة، لديه شيء كبير جداً.
    4. تنزل بين الناس ويكون عندك نيةُ الإصلاحِ، فلن تخرج الحكمة إلا إذا بذلت الجهد في الإصلاح، فإذا احتككت وتعايشت مع الناس فستفهم احتياجاتهم، وتقول الكلام المناسب، في الوقت المناسب، للشخص المناسب. فكثيراً من الناس لديهم الكثير من العلم، ولكنهم لم يعرفوا احتياجات الناس فيقول الشخص كلاماً لم يكن مناسباً لاحتياجات الناس فيؤدي إلى شيئين: إما أن يسمعوه وتطرب له آذهانهم، أو لا يفهمون منه شيئاً ولكن لقمانَ تعايش بين الناس واحتك بهم ففهم احتياجاتهم، فأصبح لقمانَ الحكيم الذي يستحق أن يُذكرَ في القرآن العظيم "وَلَقَدْ آتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ...."لقمان12. وبعد ذلك قيل له "... أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ... ". فهذه الحكمة لم يأخذها الكثير من الناس، يا لقمان كثيرُ من الناس حفظوا نصوصاً، ودرسوا جيلاً، لكنهم ليس لديهم هذه الحكمة، فهذه نعمة من عند الله، ويجب أن تشكر الله عليها.

    حكمة وحياة سيدنا لُقمان:
    كان لقمان في بداية حياته عبد فقير، وبسيط، حبشي من النوبة، والآن سنعرف كيف أن تربية الأبناء ليس لها علاقة بالغنى أو الفقر. يا أيها الناس البسطاء المستورون، لا تظنوا أن التربية السليمة مرتبطة بالغنى، فالتربية السليمة هى الأخلاق ، والقيم التي ليس لها علاقة بالفقر أو الغنى، فلقد بدأ لقمان حياته عبداً حبشياً بسيطاً يعمل نجاراً، ولكن حكمته هي التي حررته من العبودية. كيف ذلك؟! لقمان عبد، يعمل عند سيده ، فقال له سيده: "يا لقمان، اذبح عجلاً أو خروفاً، وخذ أطيب ما فيه". فذهب لقمان وأخذ القلب واللسان. فقال له سيده:" اذهب، وخذ أخبث ما فيه". فأخذ له لقمان القلب واللسان. فقال سيده:"ما هذا؟" فقال لقمان:" ياسيدي، وما أطيب ما في الكون إن طاب، وما أ خبث ما في الكون، إن خَبُث!". فقال له:" اذهب، فأنت حُر". وللأسف الشديد أن معظم الناس يسعون لتجميل وجوههم وأشكالهم الخارجية، ولكن من الذي يسعى لتجميل ما بداخله؟ فكل البنات يقفن أمام المرآة ويصبغن شعورهن ويهتممن بشكلهن، ولكن من منهن تسأل نفسها هل هي جميلة بداخلها أم لا؟ فمن الذي يسأل عن الدُرِ؟! هناك جبل يُطلق عليه- جبل الجليد- مساحة هذا الجبل 20% فوق المياه و80% تحت المياه، فمعظم الناس ينظرون للـ20%، ولكنهم لا ينظرون للـ 80%، بالرغم من أن الجبل بدون الـ 80% ينهار ويسقط. فالذي يُشغَلُ نفسهُ من الخارج وينسى ما بداخله سينهار ويسقط، وأنا أحدث البنات خاصة، وأيضاً الأولاد الذين يذهبون إلى صالة الألعاب الرياضية ((gem وهم حريصون على أشكال عضلاتهم وأجسامهم وقوتهم، لذلك كان النبي- صلى الله عليه وسلم- عندما ينظرأمام إلى المرآة يقول: "اللهم كما أحسنت خَلقي، فأحسن خُلقي". جميل جداً حكمة لقمان فأطيب ما فيها، إن طاب، وأخبث ما فيها، إن خبُث. فلسانك معرفة قلبك؛ فهو يُخرج ما في قلبك، فانظر ماذا يُخرِجُ لسانُك؟ فهل لسانُك معرفة قلبك؟. هل تريد أن تعرف نوع الشخصية التي أمامك؟ فانظر إلى ما يقوله الشخص، فاللسان هو معرفة القلب والذي يُخرجُ ما بداخل الإنسان، يقول النبي- صلى الله عليه وسلم-:"إن في الجسد مُضغة، إذا صلُحت، صلُح الجسد كله، وإذا فسدت، فسد الجسد كله، ألا وهي القلب."

    بعد أن حرر لقمان، قرر أن يُهاجر من مصر إلى فلسطين، فلماذا ذهب إلى فلسطين؟ ومن الذي كان في ذلك الوقت فيها؟ إنه سيدنا داوود ، فلقمان جاء في وقت سيدنا داوود، فكان يقود أمة، وأتاهُ الله الحكمة والمُلك، يقول الله تعالى: "وَشَدَدْنَا مُلْكَهُ وَآتَيْنَاهُ الْحِكْمَةَ وَفَصْلَ الْخِطَابِ " (ص20) لذا سيدنا داوود لديه الحكمة، وأتاهُ الله المُلك الشديد، وسيأتي بعده ابنه - سيدنا سُليمان- ليبني أقوى مملكة في تاريخ بني إسرائيل ويقول: "... وَهَبْ لِي مُلْكاً لَّا يَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّنْ بَعْدِي ....". فجاء لقمان في وقت داود وهاجر ووصل إلى فلسطين، واشتغل أجير عند سيدنا داوود، ومن هنا تظهر شخصيتهُ وحكمته ببذل الجُهد، فالذي لديه حكمة سيعلو ويرتفع، وبدأ سيدنا داوود يُلاحظ عليه أنه إنسان متميز، غير عادي، وكان سيدنا داوود يُعلِمُ صناعة الدروع ويصنع أمامه الدرع، فأراد لقمان أن يعرف ما هذا الذي يصنعه سيدنا داوود؛ لأنه أول مرةٍ يرى هذا الدرع، ولكنه صبر ولم يسأل عنه إلا في الوقت المناسب، وبعد أسبوع قال سيدنا داوود:" ونِعم الدرع للحرب"، ففهم لقمان ماذا كان يصنع سيدنا داوود، فالصمت من الحكمة. كيف؟! بأن تصمت في الوقت المناسب، وتتكلم في الوقت المناسب. وكان سيدنا داوود في هذا الوقت يحتاج إلى حُكماء يقومون بتربية الجيل الجديد؛ لأنه كان يبني أمة ودولة، فهل يوجد في بَلدنا حُكماء يقومون بتربية الجيل الجديد؟ هل يوجد رموز للإصلاح؟ أم أنها هاجرت و تحطمت؟! ولمصلحة من الرموز لا تكبر؟ هل لمصلحة الجيل القادم؟ أليس هذا حرام؟ لكن سيدنا داوود فعل عكس ذلك، فكان يبحث عن الحُكماء ليُربي سُليمان، وجيل سليمان الذي سيقودُ فيما بعد، فداوود ما زال عظيماً، ولكن يوجد من هو أعظم منه وهو - سيدنا سليمان- والجيل القادم، وهذا الجيل يحتاج إلى إعدادٍ كبير، وكثيرُ من الحُكماء، يقولون أن لقمان : " انتقل من عبد لأجير لمربي بني إسرائيل " وبذلك أصبح لقمان حكيم من حكماء بني إسرائيل. ومن ثم فقد انتقل إلى مُهمة كبيرة، وهي أنه سيُشارك داوود في صناعة جيل النهضة (سليمان، وابن لقمان، وجنوده). وكأن الله كرْم المعلمين، وجعل لقمان مثل يحتذى به من قِبل المربيين، فيجب على كل معلم أن يشعُر بأنه لقمان، وليس بأنه معلم؛ يأخد المال، ويعطي دروس خاصة.

    كفاح وجوهرية دور لقمان كالأب:
    وبدأ لقمان يُربي بني إسرائيل، فيختاره داوود لمُهمة عظيمة، بأن يكون قاضٍ لبني إسرائيل، ثم يصبح قاضي قضاة بني إسرائيل، أتتخيل هذا؟ مِن عبد إلى قاضٍ!! وأيضا كان داوود مثله، فكان في البداية راعٍ للغنم، ثم قتل جالوت، ثم".... وَآتَيْنَاهُ الْحِكْمَةَ وَفَصْلَ الْخِطَابِ " ، ثم قاد بني إسرائيل فصار أبا سليمان. ما أرغب في قوله: أيها الشباب، اجعلوا الأمل في قلوبكم واسعوا، فالعبد أصبح قاضي قضاة، والراعي للغنم أصبح نبياً حكيماً. لذا فسيدنا داوود ولقمان لم يصلوا إلا ببذل الجهد، والعمل، والإنتاج، والعبادة، والصلة بالله تعالى، فاتعب، وتعلم، واقرأ، واعمل، وسافر، وتحرك ولا تُضيِّع وقتك، والله يساعد الذين يعملون ويكدحون ومثال ذلك لقمان. فلقمان الآن أصبح قاضي قضاة بني إسرائيل، متزوج، لديه أبناء فلك أن تتخيل كم النزاعات والجدل والمشكلات لبني إسرائيل، لذا فعمله شديد الصعوبة.

    فلنترك كل هذا ونتطرق للموضوع. وهو ذكر القرآن للقمان وهو يُربي ابنه، ولكن لم يذكُر حكمته مع بني إسرائيل، فلماذا؟! لأن لقمان لم ينسَ ابنه، بالرغم من المشكلات التي يواجهها وحكمته العظيمة لبني إسرائيل، وبالرغم من اهتمامه ببني إسرائيل، إلا أن ابنه كان في أول اهتمامه. ولكن أين ذكرت حكمته ؟ ذُكرت مع ابنه. لذا فسر تشريفه في القرآن اهتمامه بابنه. وهل ذكر القرآن باقي حكمته؟!! نعم ذكرها لنا في أثناء حديثه مع سَيده ، فماذا يريد الله منا؟ أول درس- كلمة للآباء- جوهرية دور الأب. يا أيها الآباء ألغوا التوكيلات الذي أوكلتموه لزوجاتكم. كان الأب منذ عشرين عاماً يُشارك الأم في تربية الأبناء، ولكن في العشر سنواتٍ الأخيرة حدث توكيل وتفويض، حيث أن الأم تُربي، والأب يعطي المال، وهم متفقون على ذلك، ودلالة على ذلك عندما ينحرف الابن أو يدمن المخدرات، فماذا يفعل الأب؟ يقول للأم:" ماذا أفعل؟ فأنا أعمل وأدخر لكم المال، فما هو دورك؟" وتبدأ الأم في الدفاع عن نفسها وكأنها أخطأت، ولكن كان يجب عليها أن تقول له: "وما هو دورك أنت أيضاً؟" بمعنى نحن الاثنين مسؤلان عن التربية، هل حقاً دور الأب الإتيان بالمال، والأم التربية؟ أم الاثنان مشتركان في التربية؟ أرأيت يوماً شخصاً يجدف في مركبة بمجداف واحد؟! بالطبع لا يستطيع أحد ذلك، فسيدور حول نفسه، لذا فيجب أن يتحركَ كلا من الأب والأم سوياً.

    يا أيها آباء، إن لقمان لم يكتفي بحكمته مع بني إسرائيل، وأنه يؤدي دوراً عظيماً في بلده، ولكنه جعل ابنه أول اهتماماته، لذا فما قيمة حكمتك عندما تُصلح الكون، والفوضى عارمة في بيتك؟!! أين الحكمة في ذلك؟! يقول مصطفى الرافعي حكمة جميلة: "إن من الفوضى والضياع، بأن تنظم الكون من حولك، وتترك الفوضى في بيتك". أرأيتم سيدنا إبراهيم مع ابنه إسماعيل، هل يوجد أحدُ الآن منشغل مثل سيدنا إبراهيم؟! يقول الله تعالى: " فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ ...."(الصافات102). بمعنى أنه عندما كبر سيدنا إسماعيل وأصبح مع أبيه. قال له: "... قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ ..." (الصافات102). أرأيتم العلاقة التي بين الأب وابنه؟ فما هو دور الآباء؟!! سأرسد لكم قصة لعلكم تعلمون مقصدي، أعرف شاباً كان في ااثانوية ، وكان حارس مرمى يلعب كرة قدم مع فريق مدرسته، وكانت هناك في ذلك مباراة نهائية بين مدرسته ومدرسةٍ أخرى، فدعوا الآباء ليُشاهدوا المباراة، فجاء جميع الآباء ليشاهدوا المباراة، ولكن كان أباه منشغلاً عنه، فترجاه ليأتي معه هذه المباراة، وبعد محاولات كثيرة من قبل العائلة، ذهب معه، وعندما نزل الشاب إلى المباراة، رأى والده يتحدث مع من بجانبه ، والشاب يريد منه أن يراه ويشاهده، فحاول أن يقوم بأي استعراض؛ لكي تصفق له الناس ويراه أباه، ولكنه ظل منشغلاً عنه، وبعد ذلك جاء رجل إلى أبيه، وهمس في أذنه؛ مما جعله يترك المباراة وينصرف، فيقول الشاب:" وعلى الرغم من ذلك أكملت المباراة ولكن وأنا أبكي ولم انسَ هذه اللحظة"، وتوفى أبيه بعد عشرين عاماً، وذهب الشاب إلى قبره، وقال لوالده في نفسه:" أنا لم أفعل لك شيء، ما الذي كان أهَمُ مني"؟!!. كنت أريد أن أعانقك". فيا آباء تعلموا من هذه القصة، واعلموا أن الله لم يذكر إلا حكمة لقمانَ مع ابنه، ولم يذكره في القرآن إلا "وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ ...."(لقمان13).

    ذهب بعض الأمريكيون منذ حوالي عشرُ سنين إلى السجناء، وقالوا لهم: "أتودون أن ترسلوا برقية وبطاقات مُعايدة لأمهاتكم في عيد الأم؟" فأقبل جميع السجناء، وأرسلوا الكثير من البرقيات لأمهاتهم، لدرجة أنهم اشتروا كميات كبيرة من البطاقات والبرقيات، وعندما سألوا السجناء في عيد الأب نفس السؤال رفضوا أن يشتروا البرقيات. فأجرى الأمريكيون دراسة، واكتشفوا أن كثير من السجناء يشعرون أن آبائهم هم السبب؛ لأنهم لم يهتموا بهم. واعتذر؛ لأن بي وجع – فسببت لكم الآلام فيا أيها الأب إن ابنَكَ بحاجة إليك، ورعايته ستدخلك الجنة، يقول النبي- صلى الله عليه وسلم-:" لئن يؤدب أحدكم ابناً، خيراً من أن تتصدق بطاعة".فتخيل كل يوم تُربي فيه ابنك، كأنك تتصدق. يقول النبي – صلى الله عليه وسلم-:" لا يغرس رجل غرساً، فيأكل منه طيراً أو إنسان، إلا كُتب له به ثواباً يوم القيامة" فكيف بثواب الذي يغرس ابنه؟ فإنك تغرس ابن يعبد الله ويطيعه، يقول النبي- صلى الله عليه وسلم-:"من كان له ثلاث بنات، فيؤدبهُن، ويُكرمهُن، ويرحمهُن، كُنا له ستراً من النار".

    رسالة للأباء والأمهات:
    1. جوهرية دور الأب (هذا الذي تحدثنا عنه من قبل).
    2. الأب والأم القدوة، "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لَا تَفْعَلُونَ * كَبُرَ مَقْتاً عِندَ اللَّهِ أَن تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ " (الصف 2-3). فلقمان الحكيم لم يفعل ذلك على الإطلاق، فهل أنت قدوة وأنت تأبى أن تعظ ابنك وتنصحه، فأفضل وسيلة تعظ بها ابنك أن تصمت، وتكن قدوة في نفس الوقت، فابن لقمان يرى كيف يتعامل أبوه مع أمه، وكيف يتعامل مع الناس، ويرى أخلاق لقمان. فهل أنت مَثلُ أعلى لابنائك؟ هل أنت حريص عليهم؟ هناك مثل سوري جميل جداً يقول:" عدْ لمائة قبل أن تكذب على الناس، وعدْ لمليون قبل أن تكذب أمام ابنك، وعدْ لمليار قبل أن تكذب على الله". فهل أنت أب قدوة؟ هناك مدرس كان يسأل الطلاب يوماً ما: ماذا يريد كل طالب أن يعمل؟ وكانوا على بلد حدودية مع بلد ثانية، وكان منتشر فيها تهريب البضائع، فقال له طالبُ:"أريد أن أصبح مُهرباً". فضحك الطلاب، والطالب لم يفهم لماذا ضحكوا عليه!! فالولد بريء يريد أن يكون مثل أبيه مُهرباً. كان سيدنا علي بن أبي طالب جالس مع سيدنا عُمر بن الخطاب، وعندما رأى سيدنا عمر الغنائم آتية من فارس، لدرجة أن جزء بسيط من الجواهر التي تستطيع أن تضعها في جيبك، موجودة في مكانها بالمسجد، فقال سيدنا عمر:"إن قوماً أدوا لي هذا، لأُمناء."، فرد عليه علي بن أبي طالب قائلاً:" يا أمير المؤمنين، عَفوت فاعفوا، ولو ركعت لركعوا". فنحن نُحدث الحكماء، والمسؤلين، وأيضاً أنفسنا وللآباء، فقبل أن تلوم ابنك أو ابنتك على ذنبٍ اقترفوه، لُم نفسك فإذا عَفوت فاعفوا، ولو ركعت لركعوا.

    مواعظ لقمان:
    انظر إلى الآيات التي يعظُ فيها لقمان ابنه، إنها صفحة كاملة من القرآن تتحدث عن مواعظ، فإن لم يكن لقمان قدوةً وحكيماً، فلم يسمعه ابنه؟ فأين الأب والأم القدوة؟ أريد من كل أب وأم أن يتعلم من هذه الآيات كيف يُربي ابنه؟ وأريد من كل ابن أن يعرف كيف يتعامل مع أبيه وأمه؟ " وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ* وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ* وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ* يَا بُنَيَّ إِنَّهَا إِن تَكُ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ فَتَكُن فِي صَخْرَةٍ أَوْ فِي السَّمَاوَاتِ أَوْ فِي الْأَرْضِ يَأْتِ بِهَا اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ* يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ* وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ* وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ""
    ما معنى هذه الآيات؟ وما هي الأولويات التي أُربي بها ابني؟ وكيف جعل لقمان ابنه يصغي إليه؟ فيا آباء ويا أمهات، كيف نجعل أبناءنا يستمعون إلينا؟ فالأباء والأمهات بحاجة لتعلُمِ حكمةُ لقمان، والأباء يعظون وينصحون أبنائهم ولكن بلا جدوى ، فعلينا أن نفكر كيف ومتى ننصح أبناءنا، نحتاج للأب الصديق الذي يُصاحب ابنه وابنته، فيخرج معهم، مثالُ: أنا وابنتي نخرج معاً، أو أصحب ابني-البالغ 6 سنوات-وألعب معه أي رياضة، أنا وابني أصدقاء، فنحن نُعلُِم الأب المُربي، والأب الموجه، ولكن هل يوجد الأب الصديق الذي يستمتع بصحبة ابنه؟!! وهل يوجد الأب والأم اللذان يُصاحبان ابنتهما وابنهما، ويتحدثون مع بعضهم البعض، ويتبادلون الآراء سوياً؟! لذا فنحن بحاجة إلى الأب الصديق خاصة في هذا الزمن، قبل أن تُفاجيء بكارثة حدثت لهم.

    يا أيها الآباء والأمهات، إياكم أن تلجأوا للموعظة { وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ..{ فهناك أمر مهم جدا قبل الوعظ ألا وهو هل سيسمع الابن منك أم لا؟ هل أنت أب صديق وحريص على هذه الصداقة أم لا؟ فالأب الصديق الذي يفهم احتياجات ابنه وابنته بمجرد نظرة من أعينهم، فمثلاً عندما جاءت زوجة موسى إلى والدها وقالت له "... يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ " (القصص26)، فذهب والدها إلى سيدنا موسى وقال له: "إني أريد أن أنكحك إحدى ابنتي هاتين". فالأب فهم احتياجات ابنته عندما قالت له أنه شاب قوى وأمين، وأيضاً الأب الصديق كالنبي- صلى الله عليه وسلم- والسيدة فاطمة، فكان يقبلها في رأسها عندما يدخل أو يخرج من المدينة، وكان لا يدخل المدينة إلا إذا قام بزيارتها، وكانت بينهم علاقة خاصة وحميمة، وقبل أن يموت قال لها سر في أذنها، فبكت، ثم قال لها سر أخر، فضحكت. فقالت لها السيدة عائشة: "ماذا يخبرك؟" فقالت لها:" ما كُنت لأفشي سر رسولِ الله". وبعد وفاة رسولِ الله، قالت لها السيدة عائشة:" ماذا كان يُخبرك رسول الله؟". فقالت فاطمة: " قال لي أول مرة، إني ميت الليلة، فبكيت، وقال لي ثاني مرة، أنتِ أول أهلي لحوقاً بي، فضحكت." فكان من الممكن أن يقول رسول الله للناس إنه ميت الليلة، ولكن توجد علاقة حميمة بينه وبين ابنته، فهل يوجد الآن هذا الأب الصديق؟! وأيضاً عندما قال سيدنا إبراهيم لابنه - سيدنا إسماعيل- "فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ " (الصافات102) تخيل إذا كان قد قال سيدنا إسماعيل لا أريدك أن تذبحني، هل كان يذبحه ؟ نعم سيذبحه لأنه أمر من الله تعالى، ولكن لماذا قال له "فَانظُرْ مَاذَا تَرَى.."؟! لأنه يوجد علاقة حميمة تسمح لهم بالمناقشة في كل شيء، وعندما قال سيدنا إبراهيم: "يا بني إن الله أمرني أن ابني له بيتاً" فقال له سيدنا إسماعيل :" يا أبتِ، اطع ربك." فقال له:"وتُعينُني؟" فقال:"وأعينُك". وبنوا البيت سوياً.

    أولويات وصايا لقمان:
    ونستكمل الآيات "وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيم" (لقمان13) فتوجد أولويات لتربية الأبناء مثل:
    1. معرفة وحُب الله، أول شيء ستغرسه في أولادك حُب الله... كيف؟ نحن جميعاً نعمل بشكلٍ نظري، ولكن علمتنا الآيات شيئين: شيء نظري، وشيء عملي، فالنظري مثل "وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيم" والعملي بعدها بآيتين "يَا بُنَيَّ إِنَّهَا إِن تَكُ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ فَتَكُن فِي صَخْرَةٍ أَوْ فِي السَّمَاوَاتِ أَوْ فِي الْأَرْضِ يَأْتِ بِهَا اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِير" " فبينما كان لقمان يمشي مع ابنه في الطريق، رأوا حبةٍ من خردل، ليس لها أي قيمة، فألقاها بين الصخور، وقال له:"إن الله تعالي مُطلع عليها" فلقمان يُعلم ابنه اسم الله الرقيب، والسميع، والعليم، وذلك من خلال شيء عملي. لذا فأنت مُطالب بأن تغرس حُب ِالله، ومعرفة عظمته في ابنك، وذلك عندما يبلغ من العمر خمس سنوات، ثم تطبقها عملياً، يا أيها الآباء والأمهات، كيف يصلي ابنك ويتقرب من الله وهو يراك على خلاف ذلك؟!! فتخيل ابنك استيقظ من النوم؛ لكي يشرب، ورأى والده يُصلي الفجر، فإنها أقوى موعظة عن الصلاة، وأكثر من ألف درس موعظة للصلاة، أعلمت كيف تغرس معرفة وعظمة الله في ابنك؟ بالكلام النظري، وبالتطبيقات العملية.
    2. بر الوالدين، إنها ثاني وصية " وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ...." (لقمان14) فأول وصية وصاها لقمان لابنه أثناء حديثه عن بِر الوالدين، وصيته عن أمه، فيا حبذا عندما يراك ابنك تتحدث عن أمه بكلامٍ طيب، فيا أيها الآباء والأمهات لا تظهِروا مشاكلكم أمام أبناءكم؛ لإنك تعاقبه، تؤذيه، وتحطمه، فأكبر كارثة عندما يتشاجر الأب والأم، وكلاً منهما يتحدث مع ابنه عن الطرف الثاني. اسعد كثيراً عندما أرى أم مطلقة وهي تتحدث عن زوجها السابق أمام ابنها بطريقة جيدة، فإن تحدثت عنه بكلام سيء فإنها تعاقب، وتحطم، وتؤذي ابنها من داخله، وإنني لأحزن كثيراً عندما أرى أماً تشاجرت مع زوجها فتحرمه من رؤية ابنه، أو أباً يحرم أماً من رؤية ابنها، فعندما تحدث لقمان عن بِر الوالدين، تحدث عن الأم والأب، ثم تحدث عن الأم، وذكر كيف أنها تتعب من أجل ابنها، وكيف حملته في بطنها وهناً على وهن، فيا أيها الآباء والأمهات، قصة لقمان تهدف لتعليمكم كيفية تربية الأبناء، فحذاري الابتذاذ العاطفي، فمثلاً يقول الأب لابنه:" سأعطيك هذا، لكن افعل مع أمك هذا" أو عندما يخطئ الابن في حق أمه ولا يفعل الأب له شيئاً، أما إذا أخطأ في حقه فيعاقبه، والعكس صحيح، يُعلمنا لقمان درس مهم جداً ألا وهو أن يكبر الأب الأم في عين أولادها، وأنتِ تكبرَ الأم الأب في عين أولاده.

    وسأتحدث الآن مع الأبناء في بر الوالدين، كيف حالكم مع الوالدين؟ "وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ..."(العنكبوت8) ، يقول النبي _ صلى الله عليه وسلم_ :" احفظ ودْ أبيك، لا تقطعه، فيُطفىء الله نورك"، ولم يقل النبي احفظ صلة أبيك، ولكنه قال وده وقم بإرضائه، وإلا فلن تشعر بحلاوة الدنيا، ويقول النبي _ صلى الله عليه وسلم_ :"من أَحدْ النظر لوالديه، فأنا برىء منه يوم القيامة" فمن نظر إلى أمه وأبيه بنظرة غيظ وغل وضيق، فالله برئ منه، فإياك وجرح قلوبهم، وإياك! والكذب عليهم، أو أن تفعل شيء دون علمهم، يُحكى أنه كان في زمن النبي _صلى الله عليه وسلم_ شاب يسمى علقمة، كان كثير الاجتهاد في طاعة الله، وفي الصلاة، والصوم، والصدقة، فمرض واشتد مرضه، فأرسلت امرأته إلى رسول الله_ صلى الله عليه وسلم_ :" إن زوجي علقمة في النزاع فأردت أن أعلمك يا رسول الله بحاله" . فأرسل النبي _صلى الله عليه وسلم_: عماراً وصهيباً وبلالاً وقال امضوا إليه ولقنوه الشهادة، فمضوا إليه ودخلوا عليه فوجدوه في النزع الأخير، فجعلوا يلقنونه لا إله إلا الله، ولسانه لا ينطق بها، فأرسلوا إلى رسول الله _صلى الله عليه وسلم_ يخبرونه أن لسانه لا ينطق بالشهادة فقال النبي _صلى الله عليه وسلم_ :" هل من أبويه أحد حيّ ؟"، قيل:" يا رسول الله أم كبيرة السن" فأرسل إليها رسول الله_ صلى الله عليه وسلم_ حتى أتت، فسلَّمت فردَّ عليها السلام وقال:" يا أم علقمة أصدقيني وإن كذبتيني جاء الوحي من الله تعالى، كيف كان حال ولدك علقمة؟" قالت :" يارسول الله كثير الصلاة، كثير الصيام، كثير الصدقة". قال رسول الله_ صلى الله عليه وسلم_:" فما حالك؟" قالت:" يارسول الله أنا عليه ساخطة"، قال:"ولما ؟ "، قالت:" يا رسول الله كان يؤثر علىَّ زوجته، ويعصيني" فقال رسول الله_ صلى الله عليه وسلم_: "إن سخط أم علقمة حجب لسان علقمة عن الشهادة، ثم قال:" يا بلال انطلق واجمع لي حطباً كثيراً"، قالت الأم: يا رسول الله وما تصنع؟ قال :"أحرقه بالنار بين يديك". قالت:"يا رسول الله إنه ولدي ولا يحتمل قلبي أن تحرقه بالنار بين يدي". قال:" يا أم علقمة عذاب الله أشد وأبقى، فإن سَرك أن يغفر الله له فارضى عنه، فوالذي نفسي بيده لا ينتفع علقمة بصلاته ولا بصيامه ولا بصدقته مادمت عليه ساخطة"، فقالت:" يا رسول الله إني أشهد الله تعالى وملائكته ومن حضرني من المسلمين أني قد رضيت عن ولدي علقمة". فقال رسول الله _صلى الله عليه وسلم_: "انطلق يا بلال إليه، فانظر هل يستطيع أن يقول لا إله إلا الله أم لا ؟ فلعل أم علقمة تكلمت بما ليس في قلبها حياءً مني"، فانطلق بلال فسمع علقمة من داخل الدار يقول:" لا إله إلا الله" . أرأيتم ماذا حدث لعلقمة؟ فإنه لم ينطق بالشهادة؛ لأنه كان يأخذ لامرأته الفاكهة الطيبة، ويعطي لأمه الفاكهة السيئة، فكُسر قلب أمه، يا ترى كيف كسرت أنت قلب أمك؟ أتتذكر عندما طلبتك على الهاتف وأغلقته كي لا ترد عليها وجعلتها تبحث عنك طيلة اليوم؟ أم تتذكر عندما أغلقت الباب في وجهها؟ فإياك وكسرة القلب.

    فيا أيها شباب "وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ..." فالتعلموا أن أكثر وصية أخذت وقت، هي وصية بر الوالدين. فكل الوصايا كلمة أو كلمتين، ولكن وصية بِرالوالدين آيتين كبيرتين، يقول النبي_ صلى الله عليه وسلم_:" ثلاثة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة: العاق لوالديه......" بمعنى أن الله لا يكلمك ولا يزكيك إذا عققت والديك. يقول النبي _صلى الله عليه وسلم_ : "لا يدخل الجنة عاق، حتى يقضى بين الخلائق" لذا فآخر من سيحاسب العاق لوالديه. ويقول النبي _صلى الله عليه وسلم_:"واخفض لهما جناح الذُل من الرحمة...." فهل من أحد الآن دخل عليه رمضان وهو عاق لوالديه؟!! أتعلمون لماذا قال جناح الذُل؟ فهل الذُل له جناح؟!! أتعلمون عندما تتشاجر الطيور، كيف يستسلم الطائر لوقف المعركة؟ يفرد الطائر جناحيه، وينزلهما إلى الأرض، ويخفض جسمه، وهذا معناه أنه استسلم. فالله تعالى يقول لك هل تستطيع أن تفعل مثل ما فعل هذا الطير؟ هل تستطيع أن تقبل يد أمك، وتقول لها ادعي لي؟ هل تُعاندها؟ إياك والعناد مع والديك. أعرف رجل سوري متزوج امرأة تشيكية، رأيت ابنتهم –أثناء خروجهم من المحل- ذاهبة لأبيها لتقول له:" انتظر يا أبي" فنزلت أمام جميع الناس؛ لكي تربط حذاء والدها. فصاحب أمك "...وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً .." ما معنى أن تصاحبهما؟ أتعلمون الرجل الذي جاء للنبي وقال له:" يا رسول الله، من أحق الناس بحُسن صحابتي؟"، فقال رسول الله:" أمك". فقال له:" ثم من؟" قال :" أمك" فالرجل يريد أن يعرف أحداً آخر، فقال له:"ثم من؟"، قال :" أمك" فقال:" يا رسول الله علمت أنها أمي، ولكن من بعد أمي؟"، قال:" أبوك". فهل أنت مصاحب لوالديك؟ أم صديق أصحابك والكمبيوتر والمحادثة على الانترنت ، ولا تتحدث مع والديك، وليس لك علاقة بهم؟!! فلقمان يذكر ابنه بذكريات الماضي مع أمه عندما حملته وهناً على وهن، فإذا أردت أن يُحن قلبك على أمك، تذكر أيام الماضي عندما كانت تحملك في بطنها، ونقص من جسمها الحديد والكالسيوم؛ لكي تُغذيك وهي سعيدة بذلك. وكانت لديها أحلام كثيرة جداً مثلك الآن، ولكنها تنازلت عنهم بسببك، ولذلك الآيات تُذكرك بالماضي " وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ"(لقمان14).

    3. إقامة العبادة، تجعل ابنك يصلي" أَقِمِ الصَّلَاةَ...."
    4. الإيجابية في الحياة، "... وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ" فانزل وأصلْح في الأرض، واصبر على أي شيء يُصيبك، واسعى في الدنيا، واعمل في الصيف، واختلط بالناس، وكن إيجابياً.
    5. الأخلاق، "وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ..." فلا تتكبرعلى أحدٍ، ما معنى تُصعر؟! كان الصُعار مرض يُصيب الإبل، فتتلوي عُنقها، ولا تستطيع أن تُرجعها مرة أخرى. ولا تمشي في الارض مرحاً" وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحاً إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُور"ٍ فكن متواضعاً، ولا تتكبر على الفقراء.
    6. اجعل لك هدف في حياتك، "وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ.." اجعل لحركاتك قصداً وهدفاً ومُراداً.
    7. الأدب والذوق، "وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِير"ِ تحرك بروية، واخفض من صوتك، وتعلم الآداب والذوقيات.

    كلمة للآباء والأمهات:
    هذه وصايا لقمان لابنه، ولكن هناك كلمة أخيرة أريد أن أقولها للآباء والأمهات، أرأيتم لقمان كيف يتحدث مع ابنه؟ تحدث معه بلغة العاطفة، ففي جميع الوصايا كان يقول له: "يا بني". فأين لغة العاطفة يا آباءَ؟ ابنك وابنتك بحاجة إلى الحب والحنان خاصة البنات، فإذا كانت لا ترى هذا الحب في البيت، فأخشى أن تبحث عنه خارج البيت. فمثلاً بدلا من أن تقول لها:" ستكوني فاشلة إن فعلتِ كذا وكذا " أو " ستموتين كلما قدت السيارة بهذه السرعة ". فبذلك ستفشل حقاً، ولكنك استخدمت لغة العقل. فهل من الممكن أن تضع لغة العاطفة قبل لغة العقل؟ مهما كنت أيها الأب شديداً. يقول الشباب للآباء:" إلمس قلبي؛ كي أسمعك، ومُر من قلبي على عقلي؛ كي أفهمك". الشباب يُريد من يكلم قلبه، يا آباء قبل أن يعظ لقمان ابنه قال له:" يا بني" هذه ليست كلمة عابرة، ولكنها أحاسيسُ، وحبُ، وحنانُ، وعاطفةُ، عبر عنها بكلمة (يا بُني). وكان النبي_ صلى الله عليه وسلم_ لا يعِظ أحداً، إلا وجه له لفتة عاطفية، فعندما أراد نصح معاذ بن جبل قال له بعد أن أخذ بيده ومشى به: " إني أحبك، فلا تنسى أن تقول بعد كل صلاة، اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك". أرأيتم كيف استخدم أولاً لغة العاطفة؟ أمسك بيديه وقال له أنا احبك، وبعد ذلك وعظه. مثال آخر: كان ابن عباس رجل شديد الذكاء يقول:" ضمني رسول الله _صلى الله عليه وسلم_ إليه وقال اللهم علمه الحكمة وتأويل الكتاب" فرسول الله يريد أن يقول له اعمل وتعلم، لكن أرأيت طريقته في حديثه مع ابن عباس؟ أعرف قصة حدثت لبنت مسلمة بكستانية اسمها لينا، تعمل في رعاية الأسر التي لديها مشكلات مع المخدرات في إنجلترا، جاءت لها أم وقالت لها:" ابني مدمن مخدرات منذ أكثر من 15 عاماً، وأريد أن أطرده من البيت؛ لأنه سيدمر إخوته، وأنه مُقذذ، و... و...." فقالت لها لينا:" متى ذكرتي له إنكِ تحبيه؟" فقالت لها:" هذا شخص مُقذذ، كيف أقول له أني أحبك؟!! أنا لا أستطيع أن أقولها". فقالت لينا:" هل من الممكن أن تعودي إلى بيتك وتحبينه من قلبك بصدق؟". وبعد أسبوع عادت الأم إلى لينا وقالت لها:" عندما عدت إلى البيت، جلست مع ابني على المنضدة واستحضرت نيتي، وضغطت على نفسي، وصدقت النية مع الله" فقال ابني:" ما بكِ؟" أحدث شيء؟" فنطرت إليه وقلت له:"أنا احبك؛ لأنك ابني، ومهما فعلت أنا احبك." فبكى ابني المُدمن، وبكيت وضميته إلى صدري. وقرر الابن أن يبدأ بالعلاج".

    أنا انتهيت من القصة، وأسال الله تعالى أن يفتح علينا، ويحفظ أبناءنا وآباءنا.

    شاهد أ.عمرو خالد في حوار حي اليوم في برنامج القاهرة اليوم

    يستضيف برنامج القاهرة اليوم والذي يذاع على قناة اليوم (إحدى قنوات الاوربت) اليوم الثلاثاء أ.عمرو خالد في حوار حي مباشر في تمام الساعة 12:30 ليلا ت. القاهرة، 01:30 صباحا توقيت مكة ، ويدير الحوار الإعلامي عمرو أديب .. تابعونا

    معا نصنع الحياة .

  3. #3
    ܓ✿ مشرفة القسم العـام ܓ✿- الفائزة بمسابقة الفيديو المميز - العضو الماسى للساحة العامة لشهر مايو2012 الصورة الرمزية شروق حاملة لواء النهضة
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    19,885
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    817

    I15

    جزاك الله كل خير استاذ عمرو خالد ، حلقة اليوم مميزة جدا لأنها توجه الآباء والأبناء معا ، و تعطيهم نصائح عملية قيمة استفدنا منها كثيرا وبإذن الله احنا نحاول تطبيقها من ايام " الجنة في بيوتنا " فبارك الله فيك ... و الحمد لله تعرفنا على لقمان الحكيم الذي لم يكن صاحب سلطة ولا منصب بل كان صاحب حكمة ورجاحة عقل و من اعطاه الله الحكمة فقد آتاه خيرا كثيرا... حلقة قيمة استاذنا الفاضل جعلها الله في ميزان حسناتك وكل اعمالك الصالحة و نفع بيك الأمة أكثر وأكثر ..

    بس يا استاذي عندي استفسار يا ريت حضرتك تجاوبني عليه : في حلقة اليوم وكمان حلقة ماضية ركزت كثيرا على اهمية قراءة الكتب و المطالعة ، لكن يا استاذ عمرو هل الكتب اللي نطالعها لازم تكون كتب منوعة يعني كل مرة نأخذ كتاب في مجال معين و نقرأه ؟ام انها تكون تابعة لتخصص الفرد و دراسته ، لأني بصراحة دراستي لغات اجنبية ومعظم الكتب اللي اطالعها و مهتمة بها بالفرنسي والانجليزي .. هل ابقى مركزة على هذه الكتب حتى استفيد منها اكثر وتنفعني في مجال دراستي ، ام اطالع اي كتاب آخر في مجال بعيد ؟ بجد نفسي اطبق 16 نصيحة و اعمل بيها و ان شاء الله ربي يستخدمنا ويشغلنا عنده يارب..

    اسأل الله العظيم لك استاذ عمرو خالد ان يرزقك الاخلاص و النصر و يحفظك ويفتح عليك ويبلغنا واياك ليلة القدر و يتقبل منا رمضان بمزيد من الاجر والغفران يارب

    لا تنسانا استاذنا من دعـــــائك الطيب.

    اللهم إنك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا يارب

    التعديل الأخير تم بواسطة شروق حاملة لواء النهضة ; 23-09-2008 الساعة 11:02 PM
    رب استخدمني ولا تستبدلني
    اللهم اجعلني ممن تقرّ بهم عين الحبيب ♥ محمّدعليه الصلاة والسلام

    يــــــــــــــــا شباب العالم المحمدي :

    ينقصُ الكـوْنَ شباب مهتدي
    فأرُوه دينكم ليقتدي ,, دينَ عقل و ضمير و يدِ

  4. #4
    الصورة الرمزية بُنَية عمرو خالد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    11
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    Thumbs up

    بسم الله الرحمن الرحيم..
    حلقة رائعة بكل ماتحمله الكلمة من معنى ..
    والله الآباء والامهات كانوا بأمس الحاجة لمثل هلحلقة ..
    ونحن الابناء .. والله العظيم انا كنت محتاجتها ..والاعادة بإذن الله اخلي اخواني يشوفونها ..أسأل الله أن يعنا على بر والدينا اللهم اعنا على برهم بقدرتك ..
    جزاك الله عنا خير الجزاء ..أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يثبتك على الصراط المستقيم ..وأن ينصرك نصراً مشهود للعالم ..وأن يرزقك الاخلاص ..وأن يفتح في وجهك ابواب الخير..
    اللهـــــــــــــــم آمــــــــــــــــــــــــــين ..
    ادعولي انا داخلة دورة انجليزي وبكره عندي اختبار ..
    اللهم انك عفو تحب العفو فعفو عنا جميعاً ..

    التعديل الأخير تم بواسطة بُنَية عمرو خالد ; 23-09-2008 الساعة 11:04 PM

  5. #5
    عضو مجتهد الصورة الرمزية norhan basyouni fatouh
    تاريخ التسجيل
    Oct 2006
    المشاركات
    106
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    اسمح لي أن اقول رأيي أستاذي واخي العزيز
    1-أعتقد أن تربية الأبناء تبدأ بتربية الآباء والأمهات لأن اي مشروع لاينجح إلا بتدريب أعضاؤه تدريبا جيدا فلو اعتبرنا أن تربية الأبناء مشروع العمرلأي أب وام فلابد من التدريب الشديد عليه
    [COLOR="Olive"]2-بلادنا العربية ينقصها شيء مهم جدا[/COLOR]--[التعليم الهادف]---و[القراءة]للأسف نحن امة اقرا لانحب العلم ولانفهمه ولانطبقه ولهذا تتخرج أجيال تجهل (كيف تقرأ او ماذا تقرا )
    رغم أن جبريل قد اجاب عن هذا السؤال منذ الف وربعمائة سنة عندما سأله المصطفى صلى الله عليه وسلم
    ----فنحن نحتاج أن نتعلم ونتربى كي نربي3-
    3-نحتاج لبرنامج تدريبي يستمد من القرآن والسيرة والقصص لكي نسير عليه قبل الزواج وبعده الى أن يكبر الأبناء يكون هدفه صناعة نهضة من خلالهم
    اذا التعليم0000ثم التعليم 000ثم التعليم للآباء والأمهات والأبناء
    وقتها فقط نصنع نهضة بحكماء من ابنائنا بشخصيات متكاملة واعية
    ربنا يبارك فيك ويعتقك وأهلك ومن صلح معك من النار ويدخلك الفردوس الأعلى ونحن معك ان شاء الله
    اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا


  6. #6
    الصورة الرمزية شمعة الجزائر
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    22
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    Icon34 احترمك و اقدرك



    استاذي و قدوتي امير المتميزين عمرو خالد اريد ان اشكرك على افكارك الرائعة التي سرقت بها عقول الشباب الايجابيين و على احاسيسك القوية التي احتليت بها قلوب الملايين و على اسلوبك السهل الذي خطفت به انتباه المشاهدين

    و ما اريد ان اشكرك عليه حقا هوانك احييت في قلبي كلمة نهضة فقد كانت مجرد سراب في ذهني و حلم بعيد المنال

    صدقني ان هذا ما جعلني اناجي ربي ليلة اول امس و انا ادعو لك بالاخلاص و النصر و الفتح و الحفظ فقد رايتني مدينة لك و ما وجدت غيرالدعاء لارد لك ما قدمته لي رغم انك لا تعرفني الا انك حولتني من انسانة فردية الى انسانة تعشق و طنها و دينها و مستعدة ان تحترق كالشمعة من جل ان تضيء للاخرين

    عزمت ان شاء الله على القيام بنهضة فقد حان الوقت لينفض المسلمون الغبار عن انفسهم و يستعيدوا مكانتهم

    و اعلم استاذي اني ان اقدمت على خطوة واحدة في سبيل نصرة الاسلام فانك ستتقاسم ثوابها معي

    دعوت ليلة امس ان تكون انت و انا من رفقاء النبي في الجنة و كنت على يقين من استجابة دعائي حتى اني تخيلت لقاءا مع النبي و افتخاره بنا

    ادعي لنا بدورك يا استاذي الكريم ان نكون جميعنا رفقاء النبي في الجنة و الاهم ادعي ان يستخدمنا الله لنستحق تلك المكانة


    اللهم اني اسئلك ان تجمع كل من عزم على نصرة الاسلام في الفردوس رفقة الحبيب محمد

    ناشـَدْتُكَ اللهَ ياقُـدْسَ العُروبَةِ لا تُقمْ حِسابًا, لِمَنْ قَـدْ رَامَ تَمْوِيَها
    فَمَا طُموحُ يَهُـودِ الشَّرْقِ يَنْفَعُهُم وَلاَ يَنَالُـونَ إلاَّ الْمَقْتَ تَشْوِيهَا
    يا أُمّةَ الْقُدْسِ, لا يُحْزِنْكَ مَطْمَحُهُم فَإنَّ لِلْقـُدْسِ رَبًّـا, هُوَ يَحْمِيهَا
    أمَّا الْجَـزائِرُ, فَهي مِنْ مُصـابِكُم في حَر ِنارِ الأسَى, تَشْكُو لِبَارِيهَا
    آهٍ عَلَى أُمَّـةِ الْقُدْسِ الَّتِي بَسَطَتْ لِلْجارِ إحْسَانَها, وأسأَلْ مُجِيِريهَا
    آهٍ, عَلَى كـَأْسِ ذُلٍّ, وَهيَ تَرْشُفُها وعَنْ صِغَارِ كـآباتٍ تُقـاسِيهَا

    التعديل الأخير تم بواسطة شمعة الجزائر ; 23-09-2008 الساعة 11:35 PM

  7. #7
    الصورة الرمزية riham elshazly
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    3
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا

    بالفعل تتوالى حلقات برنامج قصص القراّن لتملأنا حبا وفهما للقراّن الكريم.

    حلقة النهاردة كانت فيها معلومات ونصائح كتيرجدا للاباء والابناء
    وكلنا محتاجين المعلومات والنصائح الغالية دى عشان نتواصل بشكل صحيح مع بعض.

    فالاباء يعرفوا ازاى ينصحوا ابناءهم وينصحوهم بــــأيه ؟؟؟
    والابناء يعرفوا الوصايا الغاليه اللى وصى بها لقمان الحكيم ابنه فيعملوا بها وينصحوا بها اولادهم من بعدهم.

    وحاجه جميله قولتها لنفسى بعد الحلقه "أى حد شاف الحلقة دى وقرأ القراّن خلاص كدا ملوش حجه بئى ميقولش اصل أبى اوأمى منصحونيش!! اصلى معرفش والكلام ده!!! "

    فالنصائح وردت فى القراّن من الاب لقمان الحكيم لابنه
    والاستاذ /عمرو خالد عرضها النهارده فى الحلقة بشكل جميل ومفصل
    ربنا يحفظك ويرزقك الفتح والاخلاص والنصر
    ويارب كلنا نحفظ النصائح ونعمل بها

    التعديل الأخير تم بواسطة riham elshazly ; 24-09-2008 الساعة 12:20 AM

  8. #8
    الصورة الرمزية moslemah2008
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    7
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي


    باركو لي
    نعم باركو لي قد توفي جدي اليوم
    لا بل الليلة نعم وفي رمضان
    نعم وصلى الظهر يوم السبت في المسجد الاقصى رغم تعبه
    وايضا ام جدي هي حية فادعوا لها بالصبر والسلوان
    انا الحمد لله راضية بقدر الله واتمنى ان اموت مثل جدي في رمضان لكن بعد ان اترك لي بصمة خير في هذه الدنيا ولو كانت صغيرة ........ ه عندنا في قريتنا لا اعرف ينظرون الى الموت على انه مصيبة عظيمة جدا لكني ارى ان الموت مجرد انتقال الى عالم اخر (عالم البرزخ) او بالاحرى علينا ان ننظر الى الموت على انه موت لهذا الشخص كانه انتهى ولم يبقى منه شيئ .
    انا لا اصدق ان الجاهلية في قريتي وخصوصا عند النساء لم تنتهي الى الان الم يسمعن قول رسول الله صلى الله عليه وسلم من رفعت صوتها بالبكاء او صرخت بصوت عال فانها لا تدخل النار بل سمعنه ولكنهن يتبعن العادات والتقاليد ويتركن امر الله ورسوله .
    قبل ثلاثة اشهر توفي ابن عمي وكان عمره 19 وجدي قد تجاوز الستون
    اعتبروا الموت لا يفرق بين كبير او صغير
    اكثرو هادم اللذات
    ادعوا لجدي ولجميع موتى المسلمين


  9. #9
    الصورة الرمزية الحالمة بنهضة وطنها
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    2
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    جزاك الله ألف خير يا أبى الروحى وأستاذى وقدوتى ومثلى الأعلى فى الحياة بعد رسول الله لان حضرتك تعتبر امتداد لهذه النبوة الشريفة وربنا يحفظك لاولادك ولزوجتك ويبارك الله لكم جميعا ويجعل شمل هذه الاسرة مثل لقمان وابنه ويجعلكم قدوة فى عيون أولادكم ان شاء الله
    وانا بادعى ربنا( اللهم ارزقنى برالوالدين حتى وأنا بأبرهم واللهم اجعلنى لأولادى كلقمان لابنه واللهم ارزقنا حكمة لقمان )
    اللهم ارزق الاستاذ عمرو خالد الاخلاص والنصر والفتح والثبات واللهم أزده من حكمتك وعلمك الذى لا ينفد واللهم اجمعنا والاستاذ عمرو وكل من على المنتدى لنكون رفقاء النبى فى الفردوس الاعلى
    اللهم استخدمنا ولا تستبدلنا واللهم انا نستودعك علمنا فاحفظه ورده بالنفع علينا وعلى المسلمين عند حاجتنا اليه يا سميع يا عليم واللهم انفع بنا الاسلام والمسلمين اللهم اجعل نهضة الامة على ايدينا واللهم بلغنا ليلة القدر اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعفو عنا
    ربنا اتنا فى الدنيا حسنة وفى الاخرة حسنة وقنا عذاب النار
    وآخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين .............اللهم استجب اللهم استجب اللهم استجب ..........آمين .........آمين ........آمين
    وصلى اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين


  10. #10
    عضو جديد الصورة الرمزية roba87
    تاريخ التسجيل
    Feb 2007
    المشاركات
    7
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    Post تابع مشاركة صفحة 4

    انا بس حبيت اكتبلكم كلماتها لانى فرحانة اوى انى فى وسط اخوانى و اخواتى فى الله هنا و ربنا يعتقنا من النار جميعا و نكون من المتحابين فى الله و يظلنا يوم لا ظل الا ظله

    The girl I used to know


    These days, you are not the girl I used to know
    weren't you the one who used to tell me:
    ' keep smiling we have a great God '?
    just tell me what happened to you?
    if you don't have all what you ever wanted it's not like the end
    now it's my turn to tell you:
    ' you 've a great God who gives and never prevents,
    unless it's for your good
    even a harmful thing to you may has a good thing behind'
    let's say these things you 've always wanted aren't the best for you
    now or later, God 'll give you better things
    even better than you 've ever wanted
    just be patient and come back to the girl I used to know
    come with me, we 'll go pray and read the Holy Book
    now, I can see how much better you are
    remember these words of mine:
    ' whenever you pray to God and read His Holy Book,
    you 'll be surrounded by Angels to protect you
    until you are back someday in God's hands'
    don't ever be sad, only God knows what's best for us
    truly you should be proud because we have a great God who loves us


    اختكم فى الله رحاب

    التعديل الأخير تم بواسطة Moderator ; 24-09-2008 الساعة 07:58 AM سبب آخر: تصحيح كتابة اسم الجلالة

  11. #11
    الصورة الرمزية jart_alkmar
    تاريخ التسجيل
    Oct 2007
    المشاركات
    55
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    11

    افتراضي كلام جميل

    السلام عليكم استاذي..أول حاجة أحب أشكرك على المنتدى اللي للاطفال أصل انا حبدأ مشرع تعليم الايتام كمبيوتر ولغة وفكرت اركز على التعليم التربوي كمان يعني حبيت اغرس فيهم بذرة صالحة بس قلت كيف؟؟ .. ودعيت ربنا ووكلته انو يلاقيلي حل وكنت حسأل حضرتك بس سبحان الله لما قلت عن موقع الاطفال فرحت كتيييييييييييييييييير وجزاكم الله خير..

    تاني حاجة هي حلقة اليوم الرائعة..بس يا أستاذي انا بحاول كتير مع ماما وبابا
    ومشكلتي انهم يفرقون بيني وبين أختي اللي أكبر مني والله ده بيكسر قلبي يعني انا بسأل ليه؟؟؟

    وحاول حتى أبقبا زيها بس انا عايزه يحبوني زي منا..لاني انا مش هي!!!
    والله هي بتعمل حجات بكون رد فعلهم عادي وبياخدوها بالحضن ولما أعمل انا نفس الشي بس لشوف شو بيساوو بعاملوني بقصوة..
    هما بحبوها أكتر مني ..ومفكرين اني مش حاسة..بس المنطق بيقول ليه.؟؟؟
    هو كمان مش حرام اللي بيفرق بين أولادو ..
    والله دي أصعب شعور عندي مع اني مهما عملت ما بيشوفو واجمل حاجة عندي انو يكونو فخورين بيا ..
    انا بكتبلك وعنيا بتدمع لأني قلبي مكسور وحازة بنفسي..ليش هما قاسين معي..مع اني حاولت كتير لدرجة اني كتبتلهم رسالة وكتبتلهم عن كل اللي بشعر بي..وما نفع شي..
    نفسي يوم بس يحبوني فيه..ورغم ده كلو عمري بحياتي ما عملتهم وحش بس صعبة عليا والله صعبة..وأحيانا بعمل الحاجة من دون نفس لاني عرفا مش حتفرق معاهم...
    قلي أرجوك أعمل ايه وممكن تجاوبني وهو بيحصل كده ليه؟؟وبعد ده كلو ازاي حقدر أبرهم..وشكرا


  12. #12
    عضو جديد الصورة الرمزية فتاة من ارض الرباط
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    43
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    I15 كن منتجاااااا

    السلام عليكم
    الحلقة جميله وانا احب سيدنا لقمان كثيرا والايات التي يتحدث بها مع ابنه فالقران يصور لنا مشهد عظيم جداااااااااااااا بين الابن والاب ورقة الحديث تنبع ممن يتحدث ولمن يتحدث
    انا الحمد لله من نعم الله علي والدين صالحين
    والدي كان يعمل موظفا بالاضافة الي عمل كتاجر وكان يتاخر احيانا بس ولا مره حسيت انه بعيد عني بالعكس هو مستعد يكون معي باي وقت وتعب كتير وعلمني وصرف علي مصاريف دراستي الهندسه مكلفه جدا عنا بس عمره ما ضايقني بكلمه حتى الان وانا لا اعمل عمره ما حسسني اني تعبته بمصاريفي بالعكس روحه جميله ونفسه طيبه
    اما امي فهي نعمة كبرى احيانا والله اشعر بالخجل منها فهي لاكثر من ثلاثين عاما تعمل كمعلمة وظهرت عروق قدميها وهي واقفه تعلم الاجيال بس اشوف منظر قدميها بقول هي تعبت من شاني عشان اكون بنت ناجحه
    هي الصحبه جميله وليس لها زمن فقد يكون الاباء والامهات مع اولادهم بس لايحسو بقيمه الصحبه
    انا رغم عمل والدي والساعات القليله التي اقضيها معهم بحس بحبهم واحترامهم واني لازم ابذل الجهد الكبير حتى اكون البنت الي بتمنوها على فكره هما بحبو العمل وبقدسوه عشان هيك درسونا انا واخواتي وبشجعونا على اي عمل مهما كان ليس من اجل النقود بس من اجل ان تكون منتجااااا
    يارب فرح بي والدي وجعلني بارة بهما ما دمت حياااااااا


  13. #13
    عضو مجتهد الصورة الرمزية الفائزة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    355
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    استاذى جزاك الله خيرااااااااا

    الحلقة جميلة جداااا

    موضوع بر الوالدين دا حاجة مهمة اوى ولما بشوف ناس عاقين لاهلهم بيصعبوا عليا للى ممكن يحصل لهم لو مات اهلهم وفى قلبهم شئ اتجاهم

    انا الحمد لله بره بوالدى ووالدتى وادعوا الله ان يثبتنى ويزدنى فى بر والدى ووالدتى

    ومعلش فى الكلمة اللى هقولها

    انا حاسة انى قريبة لامى اكتر من ابى

    ممكن عشان من جنس بعض او ان الام هى مركز الحنان والعاطفة او او او,,,, الخ

    مش عارفة لكن دايما لما مثلا اخرج او لما كنت بدرس كنت ارجع البيت واحكى لامى اول ما ارجع او فى اى وقت ,,, اقول لها انا حصلى كذا كذا كذا وعملت كذا كذا كذا

    وساعات لما احكلها على حاجة غلط عملتها تنصحنى بهدوء ومتتنرفزش

    وانا بصراحة بهريها بوس وتقبيل

    وساعات امسك خدها دا اقعد ابوس فيها واقبلها,,,,لألألألأ مش ساعات دا الحمد لله تقريبا دائمااااااااااااااااا

    بص حضرتك من الآخر امى دى قطعة سكر بالمعنى الاوضح امى زى العسل لو قعد احكى عنها كلامى مش هيخلص

    ادعلها ان ربنا يشفها ويهديها ويهدينا اجمعين

    استاذى ممكن اطلب طلب

    انا الحمد لله داخلة على موضوع مهم يخص الامة الاسلامية ونهضتها ,,,هو موضوع مهم اوطريق طويل وشاق وفيه صعوبات ,,طلبى انك تدعلى ان ربنا ييسرهذا الطريق ليا ويجعله سهلا ويوفقنى فيه انا واللى معايا

    وجزاك الله خيرا ويرزقك الاخلاص والنصر والفتح والحفظ


    اللهم ارزقنا ليلة القدر

    اللهم لا تحرمنا آجرها

    اللهم انك عفوا كريم تحب العفو فاعفوا عنا

    اللهم اختم لنا بالشهادة فى سبيلك فى بلد حبيبك صلى الله عليه وسلم


    اللهم آميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين


  14. #14
    عضو جديد الصورة الرمزية EnG EsRaA
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    0
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    استاذنا ووالدنا / عمرو خالد

    انا انتبهت لحاجه النهارده ولازم اشكرك لانك السبب .
    وبدعيلك ان( ربنا يعزك ويحفظه ويكرمك ودايما يجبر بخاطرك وينصرك يا رب )

    انا براجع حلقات حضرتك باسمك نحيا وعلى خطى الحبيب مع قصص القران طبعا .

    لاحظة التالي :

    * لقد تعجبنا من بلده انقذت بفعل غلام حكيم وقوي رغم انه ضعيف وصغير
    * والنملة انقذت قريتها بحكمتها وقوتها .
    *ولقمان علم الاجيال وارتقى بحكمته وعزته رغم انه عبد ضعيف .

    الاستنتاج:
    بعد الدروس دي والشرح ده اكيد فهمنا واستنتجنا ربنا اد ايه هو حكيم وعزيز وقوي
    ودي بس 3من اسمائه وجزء من قصص تدل على اسمائه .
    بذمتكم يا وزراء التربيه والتعليم ويا اوليا الامور ويادكترة الجامعه في اسلوب تعليمي ومنهج دراسي احسن من كده .
    الله الرحمن الرحيم هو خير معلم (باسلوبه التعليمي) الرحيم وكانه بيقولنا عاوزين تعرفوني:
    1-شوفوا القصه دي لراجلاو امراة منكم زيكم مش فهمتم........ طيب
    2- اسمعوا القصه دي على لسان الحشرات والحيوانات..... لسه مش فهمين
    3- روحوا للسيره النبويه لسه بردوا في ناس مش استوعبت طيب
    4- شوفوا قصص الانبياء........ ها ها لسه مش فاهمين طيب
    5- اقرؤوا اسمائي الحسنى وصفاتي ذكرتها لكم في كتابكم القران الكريم .
    6- اسلوب الترغيب والترهيب
    لازم وزاراتنا وجامعاتنا ترفع شعار التعلم العملي ولنا في الله اسوة حسنه
    ربنا ادانا المفتاح نتعلم ونعلم ازاي ............

    .وللاسف بعد ده كله بنسيب قرانا ودينا ونروح نستورد كتب ومعلمين وخطط دراسيه من بلاد اجنبه ازاي وربنا معانا, وقرانا في ايدنا ،

    (اللهم اني أسالك علما نافعا ،ورزقا طيبا ،وعملا متقبلا )
    • (اللهم لاتؤاخذني بما يقولون ،واغفر لي ما لا يعلمون ، وجعلني خيرا مما يظنون )


  15. #15
    عضو جديد الصورة الرمزية EnG EsRaA
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    المشاركات
    0
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    (كلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته)
    احنا مجتمع وامه ضعيفه ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟
    عندما يكون الراعي
    1-مستحوذعلى كل الخيرات له ليكنزها
    2- مانع للخير
    +
    الرعيه :
    1- ضعفاء ،اذلاء،مرائيين
    2- كساله ،جبناء
    3- رضوخ وخنوع
    4-تبلد وتفاهة
    والراعي والرعيه لا يخشون الله تعالى
    ---------------------------
    فشل -انحطاط -........................الخ
    الحل :
    نحيا بالقران ..........فهو دستور الانبياء ودستور الحياة لكل الامم


  16. #16
    * الدّاعية بالقرآن *
    Guest

    افتراضي وصيّة من ذهب لقاء سخرية وسوء أدب .


    وصيّة لقمانيّة من ذهب
    لقاء سخرية وسوء أدب


    قال ابن وهب : وقف رجل على لقمان الحكيم فقال : أنت لقمان أنت عبد بني النحاس ؟

    قال : نعم .

    قال : فأنت راعي الغنم الأسود ؟

    قال : أما سوادي فظاهر فما الذي يعجبك من أمري ؟

    قال : وطءُ الناس بساطك وغشيُهم بابك ورضاهُم بقولك .

    قال : يا ابن أخي إن صنعت ما أقول لك كنت كذلك .

    قال : ماهو ؟

    قال لقمان : غضي بصري وكف لساني وعفة مطعمي وحفظي فرجي وقيامي بعدتي ووفائي بعهدي وتكرمتي ضيفي وحفظي جاري وتركي مالا يعنيني فذاك الذي صيرني كما ترى .


    رزقنا الله جميعاً الحكمة والفهم والتواضع والعفو والإخلاص ...
    ونسأل الله لك يا أخانا د/ عمرو ما سألناه لأنفسنا وما تحبّ أن نسأله لك دائماً من الإخلاص والفتح والنّصر والحفظ ... آمين .



  17. #17
    * الدّاعية بالقرآن *
    Guest

    I15 قطوف من حكم لقمان ونصائحه لابنه

    وهذه قطوف من نصائح ومواعظ لقمان لابنه :

    - يا بنيّ : كان الناس قديما يراؤون بما يفعلون ، فصاروا اليوم يراؤون بما لايفعلون .

    - يا بنيّ : إياك والسؤال فإنه يذهب ماء الحياء من الوجه .

    - يا بنيّ : كذب من قال : إن الشر يطفئ الشر ، فإن كان صادقا فليوقد نارا إلى جنب نار فلينظر هل تطفئ إحداهما الأخرى ؟ وإلا فإن الخير يطفئ الشر كما يطفئ الماء النار .

    - يا بنيّ : لا تؤخر التوبة فإن الموت يأتي بغتة .

    - يا بنيّ : إذا كنت في الصلاة فاحفظ قلبك ، وإن كنت على الطعام فاحفظ حلقك ، وإن كنت في بيت الغير فاحفظ بصرك ، وإن كنت بين الناس فاحفظ لسانك .

    -يا بنيّ : احذر الحسد فإنه يفسد الدين ، ويضعف النفس ، ويعقب الندم .

    - يا بنيّ : الرفق رأس الحكمة ..

    - يا بنيّ : إياك وصاحب السوء فإنه كالسّيف يحسن منظره ، ويقبح أثره .

    - يا بنيّ : لا تطلب العلم لتباهي به العلماء ، وتماري به السفهاء ، أو ترائي به في المجالس . ولا تدع العلم زهادة فيه ورغبة في الجهالة ، فإذا رأيت قوما يذكرون الله فاجلس معهم ، فإن تك عالماً ينفعك علمك وإن تك جاهلا يعلموك . ولعل الله أن يطلع عليهم برحمة فيصيبك بها معهم ..

    - يا بنيّ : لا يأكل طعامك إلا الأتقياء ، وشاور في أمرك العلماء .

    - يا بنيّ : لا تمارينّ حكيماً ، ولا تجادلنّ لجوجاً ، ولا تعاشرنّ ظلوما ، ولا تصاحبنّ متهما .

    - يا بنيّ : إني قد ندمت على الكلام ، ولم أندم على السكوت .

    - يا بنيّ : إذا أردت أن تؤاخي رجلا فأغضبه قبل ذلك، فإن أنصفك عند غضبه وإلا فأحذره .

    - يا بنيّ : من كتم سرّه ، كان الخيار بيده .

    - يا بنيّ : لا تكن حلواً فتبلع ، ولا مرّاً فتلفظ .


    وقد جمعت حكم لقمان وعددها : 163 من أمهات الكتب في كتيب لطيف للأستاذ : يوسف خطّار محمّد باسم ( حكم لقمان الحكيم ) .

    وتقوم بنشر الكتاب وتوزيعه 3 مكتبات في سوريا والأردن والإمارت المتّحدّة . ويمكن شراؤه عبر النّت من فرات ونيل دوت كوم .
    http://www.neelwafurat.com/itempage....4&search=books


  18. #18

    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    1
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    Icon37 عجز لساني عن العبير فدهشني عندما بدأت التعبير...

    ........... اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ............
    السلام عليكم،
    أصابعي تهرول لمراسلتكم ولكن لساني يعجز عن التعبير فأنا لا أملك الفصاحة و البلاغة التي رزقكم الله بها - أدامها الله لكم و رزقنا منها - أستاذي و معلمي و جميع من معك حقا انتم علي سيرة النبي - جعلني الله و اياكم - أتمنى أن يكون التعليم و التربية في الوطن العربي على أسس تربية و تعليم لقمان فنحن بحاجة ماسة لذلك فلو كان كذلك من قبل لما تعثر لساني عن الفصوح بما في أجوائي، فقلبي مملووء بالحب لربي و لرسولي لوالدي و لديني و لكن لا أملك الفقاهة لإستثمارها لإفادة الغير. أعلم أن الله خلق فينا حكمة لقمان بالفطرة و لكننا لم نقدر استعمالها لذا ضاعت منا، أدعو الله أن يكون الملايين من المعلمين و الآبآء و الأمهات قد شاهدوا هذه الحلقة كي يطبقوا محتواها في تربية الأجيال القادمة حسن التربية و حسن الأخلاق - كما أتمنى أن أكون أن أكون منهم أربي أولادي انشاء الله على ديننا الحنيف و على السيرة النبوية الذي اذا تمسكنا بهما لن نضل بعدهما أبدا - جزاكم الله خيرا ... , أتمنى أن تحبوني كم أحبكم و أن تجعلوني منكم فأنا أحب رفقتكم جعلنا الله و اياكم رفقاء النبي و الأنبياء و الصحابة و عباد الله الصالحين في الجنة آآمــين...آمــين و صلى الله وسلم عـلى حبيبنا محمد و الحمد لله رب العـــالمين أخــتكم فـي الله نـبـيـلة

    *** لدي سؤال: عندما ختمت المصحف الشريف فرحت و تمنيت لو يعرف جميع من حولي بالخبر فرحت أخبرهم و لكي أدعمهم و أحفزهم على قراءة القرآن.. هل يعتبر هذا رياءا أم ماذا خاصة و أني رأيت مشاركة تسأل نفس السؤال ، أرجوك أخي أن ترد علي لأني خائفة أن أضيع الأجر و أصبح من النادمين...


  19. #19
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2004
    المشاركات
    519
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي -الأنسان قدره بقدر عقله...

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
    كيف حال أخوتي و أخواتي كيف حال أخي الأكبر عمرو خالد
    يا الله على حلقة اليوم : لقمان :كم أعشق الحكمة و العلم و مناقشة الأفكار و الحكمة تعني أكبر من العلم فالحكمة التوظيف الصحيح للعلم يا رب زدنا علما و ارزقنا الحكمة ...

    - ما لفت انتباهي التالي: لماذا في القرآن يقول لنا الله تعالى اوتي الحكمة و ليس رزق الحكمة و هنا أكبر دليلي على أن الحكمة تعني العمل بجهد و مثابرة و عمل و التزام و تخطيط ...
    -قواعد الحكمة الأربعة كلها تدل على الجهد و العمل و طلب العلم في كل نفس و الدليل قيمة التفكر...

    -السيرة الذاتية للقمان تعلمنا التدرج في كل شيء و أن كل شيء يأتي بالعمل و التخطيط الصحيح...

    -الأنسان قدره بقدر عقله ...الأنسان يزن أمه اذا درب عقله على التفكير و توسيع المناقشة ...

    -لغة الحوار بين أفراد الأسرة و التي تساعد على سعادة الأسرة...
    -لماذا ركز لقمان على المشية و على الصوت بعدما ركز على تربية القلب لأن أكثر الأشياء التي يلاحظها الناس هي المشي و الصوت و دليل اللسان الطيب الذي ينطق بخير ...

    الحمد لله تعالى على فتح الله
    و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.


  20. #20
    الصورة الرمزية انتظاااااااااااااار
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    المشاركات
    46
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    استاذي الفاضل
    انا كنت اتفرج عالبرنامج لوحدي والكل ملتهي بالاسواق ولوازم رمضان والعيد
    لكن الحين ولله الحمد اخواتي بيتفرجوا معايا
    وحلقة لقمان خاصة ربي يسر انه ابويا يجلس وقت الحلقة معانا
    مع انه قليل الاحتكاك فينا وهو في ناحية وامي في ناحية ثانية
    ويقوموا بنفس الحركات اللي تفضلت بها كل واحد بيكرهنا في الثاني
    بس الحمد لله حسيت ابويا فهم انت تبي توصله ايه
    وان شاء الله يكون بداية التغيير من هو وبفضل الله ثم فضلك
    جزاك الله الف خير
    و أحب اني افرحك واعرفك
    انه تعبك معانا ماراح ولا حيروح عالفاضي
    انا حسيت اني تغيرت بعد الحلقات صار عندي هدف اعيش عشانه وصار يهمني امر امتي ووطني
    وصرت ادعي بالنهضة وان الله يستخدمني وتأكد ان كل اللي انا فيه
    بفضل الله ثم تعبك معانا
    وبعد حلقة الدعاء قربت من ربي اكثر وحسيت بانه قريب مني بجد وانه يسمعني واول مرة في حياتي بحس خشوع في الدعاء لدرجة اني بكيت دموع السنوات اللي فاتت
    الله يفتح عليك ويجعل شباب الامه مثلك وأحسن مثل ما تفضلت
    والله يسكنك الفردوس الاعلى مع الانبياء والصديقين والشهداء

    لا تنساني من دعائك بالهداية والثبات ولك جزيل الشكر


 

 
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.



حماية المنتدى من اكساء هوست