العاب فلاش

                   
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 80
  1. #1
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي سلسلة "قالوا... وعجبا مما قالوا"(4) اختلاط؟ ؟؟ وفيها أيه؟....


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إخوتي الكرام..
    أقرأ أحيانا بعض المواضيع في المنتديات المختلفة التي أزورها، فأعجب لفكرة هنا، أو رد هناك، ولا يسعني الوقت للنقاش، أو يكون الموضوع مشتعلا بما لا يحتمل الزيادة، فأؤثر الابتعاد، لكن تبقى المفاهيم المغلوطة، أو السلوكيات غير السليمة تلح علي وتؤرقني، وتشعرني أنني قصرت في بيان الحق، واتخذت لنفسي موقفا سلبيا، وسكت حيث لا يجدر السكوت..
    ولتدارك هذا، قررت أن أكتب عددا من المشاركات المنفصلة، أبين في كل مشاركة فيها الخطأ الذي رأيته، ووجه الصواب فيه، مستعينة بالله تعالى، ومتوكلة عليه، وراجية منه أن يرزقني الإخلاص، وأن تصل كلماتي بأفضل شكل وصورة لمن يهمهم الأمر، فتفيدهم، وآمل ألا يحمل أي أخ أو أخت كلامي على محمل شخصي، إن وجد تشابها بين ما أقوله وما قد قاله يوما ما، فليس شرطا أن أكون قد قرأت هذا الكلام في هذا المنتدى بالذات، ولا لهذا الشخص تحديدا، فالأشخاص تتشابه، والمواقف تتماثل، والأفكار والسلوكيات الخاطئة منتشرة بيننا بشكل عام، لا يختص بها شخص دون آخر، ولا فئة من الناس دون أخرى..
    ولو كان الموقف خاصا لا عاما، لما كان من نشره فائدة، ولكان الأفضل مراسلة الشخص المعني لوحده وتصحيح كلامه، لكن لما كانت كثير من الأفكار ذائعة ومنتشرة بين الناس، كان نقاشها بهذه الصورة أفضل، والله اعلم.
    ======================

    قالوا:
    اختلاط؟ وفيها أيه؟
    رحلات مختلطة؟ طب وماله؟
    شلل أصحاب وصاحبات وملاء وزميلات في الجامعة والعمل.... وإيه يعني... بلاش عقد وتشدد
    أنشطة خيرية مختلطة... ثم تعارف ثم هزار ثم .....
    وما المشكلة؟ وهل الاختلاط حرام؟
    الأصل في الأشياء الإباحة...
    وأصلا كلمة اختلاط ليست موجودة في كتب الفقه القديمة... ومنعها أمر تقليدي توارثناه عن عصور الانحطاط، ولا أصل له في شريعتنا...
    يروج له المتشددو ن المتزمتون الذين يريدون أن يضيقوا علينا كل واسع...

    هذا ما قالوه
    وعجبا مما قالوه

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  2. #2
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما حكم الاختلاط؟


    كما بينت الفتاوى (الأزهرية) حكمه أنه جائز، لأن الأصل في الأشياء الإباحة، ولم يأت أي نص شرعي ينهى الرجال عن الاختلاط بالنساء، وإنما جاءت نصوص الشريعة تبين ضوابط وحدود لابد من مراعاتها في هذا الأمر، وهي الالتزام بستر العورة، وترك تبرج الجاهلية الأولى، وغض البصر، وترك الخضوع بالقول، أي ترقيق الصوت بالكلام وتكسيره بحيث يحرك الشهوة في نفس الجنس الآخر، وأن يكون الكلام بالمعروف، فلا كلام في أمور تخالف العرف أو تخدش الحياء، أو لا يستساغ الحديث فيها بين الرجال والنساء، أو تحرك الشهوة والغريزة أو العاطفة، فالكلام إذن يجب أن تكون نوعيته محترمة، وأسلوب طرحه محترما، كذلك جاء النهي عن الخلوات، وعن التلامس بما في ذلك حده الادنى كالمصافحة

    لكن هناك نقطة شرعية هامة يجب علينا أن ننتبه لها ولا نغفلها، هذه النقطة هي التي جعلت الشيخ القرضاوي يقول:
    أن يكون اللقاء في حدود ما تفرضه الحاجة، وما يوجبه العمل المشترك دون إسراف أو توسع يخرج المرأة عن فطرتها الأنثوية، أو يعرضها للقيل والقال،

    لماذا قال في حدود ما تفرضه الحاجة، ومن أين أتى بهذا القيد مادام الامر مباحا وجائزا؟؟

    أتى به من قوله تعالى
    يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلاَ تُسْرِفُوا إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ المُسْرِفِينَ (الأعراف 31)
    فالله سبحانه وتعالى بعد أن بين لنا الحرام من المأكولات والمشروبات، وعرفنا بالنتيجة أن ما سواها كله مباح وحلال وطيبات، وضع لنا ضابطا جديدا وقيدا جديدا وهو "ولا تسرفوا" وإذن فإن الإسراف في الاستمتاع بالمباح هو طريق للحرام، لذلك جاء في الحديث الشريف:
    لا يبلغ العبد أن يكون من المتقين حتى يدع ما لا بأس به حذرا لما به بأس
    الراوي: عطية بن عروة السعدي - خلاصة الدرجة: [إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما] - المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 3/24

    وكان الصحابة يقولون: كنا ندع تسعة أعشار الحلال مخافة ان نقع في الحرام..

    وبما أن اختلاط النساء بالرجال أمر يعرض كلا الطرفين للفتنة لامحالة (ومن ينكر هذا ينكر بكل أسف العواطف البشرية والغرائز الإنسانية الطبيعية التي أودعها الله فينا) لذا لابد من ضبطه بعدم الإسراف فيه، ولهذا قيده الشيخ القرضاوي –بل وجميع العلماء- بحدود الحاجة...

    ولمعرفة أفضل لموقف الإسلام من الاختلاط، تساعد إخوتي وأخواتي على اتخاذ مواقفهم وتقرير تصرفاتهم في الجامعة أو العمل أو الندوات أو المنتديات، دعونا ننظر للتشريعات الإسلامية نظرة شمولية، ولواقع الصحابة كذلك، بما أنهم هم الجيل الفريد المثالي، الذي كان التطبيق العملي للشريعة الإسلامية، التي حررتهم من كل عادة وتقليد وعرف مخالف لروحها او تعاليمها، وصاغتهم صياغة جديدة وفق ما يريده الله سبحانه وتعالى ممن استخلفهم في الارض لينظر كيف يعلمون..

    - الإسلام دين واقعي، لم يشأ فيه مولانا عز وجل أن يشق علينا، أو يكلفنا بما لا نطيق، قال تعالى
    { مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَكِن يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} (المائدة6 )
    {يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر}
    {لا يكلف الله نفسا إلا وسعها}

    فروح الشريعة الإسلامية جاءت مبنية على التيسير، تضع عن الناس إصرهم والأغلال التي كانت عليهم، وحتى فرائض الله وحدوده وقيود الشريعة، جاءت لتنظيم حياة الناس، لتسير أمورهم بسلاسة ونظام، دون فوضى أو تضارب، فتكون حياتهم أيسر واسهل، لا حرج فيها..
    ولو كان الله تعالى حرم علينا الاختلاط، أو جعله جائزا في حالات معينة فقط، لكانت حياتنا أصبحت شاقة، فالمرأة بحاجة لأن تذهب للسوق، والبريد، وطلب العلم والتعليم، والعمل، ووووو..... فكيف ستكون حياتنا لو كان الاختلاط محرما؟ كانت حياة شاقة متخلفة، لايمكن أن يعيشها فعلا إلا بعض البيئات المغلقة المترفة، التي توفر للمرأة الخدم والحشم والسائقين الذين من الممكن أن يقضوا لها مصالحها وهي قابعة في بيتها... لكن الإسلام دين جاء لكل زمان ومكان، ولجميع المستويات والبيئات...
    ولو كان الاختلاط مسموحا به في بعض الحالات فقط، كما فهم بعض الإخوة، لوجب علينا إذن قبل أن نذهب لأي مكان فيه اختلاط (ومجرد خروجنا من باب البيت يعرضنا للاختلاط) وجب علينا أن لا نخرج حتى نستفتي ونبين للعلماء سبب الخروج ومدى ضرورته أو حاجته، ليفتونا في أمرنا، وهل يجوز لنا في هذه الحالة الخروج أم لا؟
    لهذا من غير الممكن ولا العملي أن تقيد الشريعة الاختلاط بحالات معينة دون سواها..
    وإذن... هل نفهم من هذا أنها أطلقت لنا العنان لنختلط مثل المجتمعات الكافرة سواء بسواء، والفرق فقط أنه في مجتمعاتنا لا خلوات، والتزام بالحجاب وغض البصر؟
    أيضا لا..
    لأن المستقرئ للشريعة الإسلامية ونصوصها وأحكامها يجد الأمور التالية:

    1- صفوف النساء في الصلاة خلف صفوف الرجال، بل والغلمان أيضا... مع أن هذه عبادة وطاعة، والقلوب متوجهة لربها خاشعة، ومع ذلك ألزمتنا الشريعة بالفصل... كي لا تنشغل القلوب وتكون الفتن..

    2- الشريعة منعت أن تؤم المرأة الناس في الصلاة، وإن كانت أقرأهم وأفقههم وأحفظهم لكتاب الله، لأن المرأة مبنية على الستر

    3- الله تعالى شرع للنساء التصفيق في الصلاة إذا بدا لهن شيء، بينما شرع للرجال التسبيح، لأن المرأة مبنية على الستر

    4- لايسن للمرأة أن تجافي بين ذراعيها وجسمها في السجود، بل تضمها إليها، لان المرأة مبنية على الستر

    5- كان الرسول صلى الله عليه وسلم يلزم مجلسه بعد صلاته في المسجد ولا ينصرف فورا، ليتيح المجال للنساء للانصراف دون اختلاط بالرجال
    قالت أم سلمة : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سلم قام النساء حين يقضي تسليمه ويمكث هو في مقامه يسيرا قبل أن يقوم .
    قالت : نرى - والله أعلم - أن ذلك كان لكي ينصرف النساء قبل أن يدركهن أحد من الرجال . رواه البخاري .


    6- " عَنْ حَمْزَةَ بْنِ أَبِي أُسَيْدٍ الْأَنْصَارِيِّ عَنْ أَبِيهِ أَنَّهُ سَمِعَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ وَهُوَ خَارِجٌ مِنْ الْمَسْجِدِ فَاخْتَلَطَ الرِّجَالُ مَعَ النِّسَاءِ فِي الطَّرِيقِ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لِلنِّسَاءِ اسْتَأْخِرْنَ فَإِنَّهُ لَيْسَ لَكُنَّ أَنْ تَحْقُقْنَ الطَّرِيقَ عَلَيْكُنَّ بِحَافَّاتِ الطَّرِيقِ فَكَانَتْ الْمَرْأَةُ تَلْتَصِقُ بِالْجِدَارِ حَتَّى إِنَّ ثَوْبَهَا لَيَتَعَلَّقُ بِالْجِدَارِ مِنْ لُصُوقِهَا بِهِ "

    7- وكانت النساء في زمن النبي صلى الله عليه وسلم لا يختلطن بالرجال .
    روى البخاري عن ابن جريج قال : أخبرني عطاء إذ منع ابن هشام النساء الطواف مع الرجال . قال : كيف تَمنعهن وقد طاف نساء النبي صلى الله عليه وسلم مع الرجال ؟
    قلت : أبعد الحجاب أو قبل ؟
    قال : إي لعمري . لقد أدركته بعد الحجاب .
    قلت : كيف يخالطن الرجال ؟
    قال : لم يكن يخالطن ، كانت عائشة رضي الله عنها تطوف حَجْرة من الرجال لا تخالطهم ، فقالت امرأة : انطلقي نستلم يا أم المؤمنين قالت : عنكِ ، وأَبَتْ .
    ومعنى ( حَجْرَة ) أي ناحية . يعني أنـها لا تُـزاحم الرجال في الطواف .
    ومعنى " أبت " : أي رفضت أن تُزاحم الرجال لِتستلم الحجر أو الركن .

    8- ولما دخلت مولاة لعائشة عليها فقالت لها : يا أم المؤمنين طفت بالبيت سبعا ، واستلمت الركن مرتين أو ثلاثا ، فقالت لها عائشة رضي الله عنها : لا آجرك الله . لا آجــرك الله . تدافعين الرجال ؟ ألا كبّرتِ ومررتِ . رواه الشافعي والبيهقي .

    9- خصص رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما لوعظ النساء منفردات لأن الرجال غلبوهن على رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم يقل لهن حين شكون إليه: إذا أنهينا الصلاة نقسم المسجد نصفين، تجلس النساء في اليمين والرجال في الشمال، أو تجلسون معا تختلط صفوفكم، فلا مانع مادمتن محجبات.. وليغض الرجال أبصارهم، وأنتم صحابة فوق مستوى الشبهات.. ..بل كن يلتزمن الصفوف الخلفية عند سماع دروس رسول الله صلى الله عليه وسلم، لذا يشعرن أنهن لا يأخذن حقهن من النقاش، فخصص لهن يوما..
    قالت النساء للنبي صلى الله عليه وسلم : غلبنا عليك الرجال ، فاجعل لنا يوما من نفسك . فوعدهن يوما لقيهن فيه ، فوعظهن وأمرهن . رواه البخاري .

    10- لا تمنعوا إماء الله مساجد الله ولكن ليخرجن تفلات (صححه النووي على شرط الشيخين)

    وليخرجن تفلات: أي تاركات للزينة.... وليس فقط ملتزمات بالحجاب..

    11- لا تمنعوا إماء الله مساجد الله و بيوتهن خير لهن و ليخرجن تفلات
    الراوي: أبو هريرة - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: إرواء الغليل - الصفحة أو الرقم: 515
    وبيوتهن خير لهن.... لماذا؟ استجابة لقوله تعالى {وقرن في بيوتكن} وهذه الآية ليست خاصة بنساء النبي كما يظن كثيرون، بل هي عامة بإجماع العلماء، ولكن ليس المقصود منها البقاء في البيت وعدم الخروج منه، ولكنه توجيه للقرار في البيت لرعاية شؤونه وشؤون الأطفال، وتهيئة جو الاستقرار الأسري، وعدم الإكثار من الخروج، لذلك لم يفرض على المرأة حضور الجماعات، رغم حرص الشريعة على روح الجماعة، بل ولا يندب لهن حضور الجُمع ولا الجماعات، وجعلصلاتها في بيتها أكثر ثوابا، وكلما استترت بها كان أفضل:
    صلاة المرأة في بيتها أفضل من صلاتها في حجرتها ، وصلاتها في مخدعها أفضل من صلاتها في بيتها
    الراوي: عبدالله بن مسعود - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح على شرط مسلم - المحدث: النووي - المصدر: المجموع شرح المهذب - الصفحة أو الرقم: 4/198

    ولا يندب لها إلا حضور العيدين، روى مسلم: عن أم عطية قالت: " كنا نؤمر بالخروج في العيدين، والمخبأة والبكر

    وفي رواية قالت: أمرنا رسـول الله -صلى الله عليه وسلم- أن نخرجهـن في الفطـر والأضحـى: العواتق (جمع عاتق، وهي الجارية البالغة، أو التي قاربت البلوغ).والحُيَّض وذوات الخدور، فأما الحيَّض فيعتزلن الصلاة، ويشهدن الخير ودعوة المسلمين. (الخطبة والموعظة ونحوها)، قلت : يا رسول الله، إحدانا لا يكون لها جلباب، قال: " لتلبسها أختها من جلبابها ". (ارجو الانتباه لأمر الجلباب، فقد فرط فيه كثيرون)
    لكن الشرع أيضا نهى عن منع المرأة من الخروج للصلاة في المسجد إن أرادت ذلك، وفي ذلك إعزاز للمرأة ما بعده إعزاز، فهو لم يجبرها على ما يشق عليها، ووجهها إلى أنه يحب منها القرار في البيت، وصلاتها في بيتها أثوب لها، لكنها إن أحبت الخروج للمسجد لم يكن لأحد أن يمنعها، فترك الرقيب عليها ذاتها وتقواها..

    12- تمشي على استيحاء ...
    (ولما وَرَدَ ماء مَدْيَنَ وَجَدَ عليه أُمّةً من الناس يَسْقُون ووجد من دونهم امرأ تين تذودان قال ما خطبكما قالتا لا نَسْقِي حتى يُصْدِرَ الرِّعَاء وأبونا شيخ كبير. فسقى لهما ثم تولى إلى الظل فقال رب إني لما أنزلت إليّ من خير فقير.. فجاءته إحداهما تمشي على استحياء قالت إن أبي يدعوك ليجزيك أجر ما سقيت لنا فلما جاءه وقص عليه القصص قال لا تخف نجوت من القوم الظالمين.. قالت إحداهما يا أبتي استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين). (القصص: 23 -26).
    فالفتاتان في هذه القصة اضطرتا للخروج بالغنم، وقد استغرب خروجهما سيدنا موسى عليه السلام لأنه أمر لا يليق بفطرة المرأة أن تخرج في مجامع الرجال دون سبب ولا حاجة، فقالتا لانسقي حتى يصدر الرعاء، لأننا لا نريد مزاحمة الرجال والاختلاط بهم دون ضابط، وأبونا شيخ كبير، فهذا مبرر خروجنا، فغار موسى عليهما كشاب مسلم تقي، وقام لهما بهذه المهمة، ثم جاءته إحداهما تمشي على استحياء... ولماذا على استحياء... لان المرأة الأساس فيها أن تتجنب الاختلاط، فإذا نعرضت له لم تعدم حياءها الذي يبقى رقيبا عليها وعلى تصرفاتها فلا تخرج عن حدود التقوى.. (والحياء غير الخجل، فالخجل ضعف في الشخصية، وتردد في اتخاذ المواقف والقرارات، أما الحياء فهو خشية لله تعالى، ومراقبة له وتقوى، تتفاوت بين قلوب الناس بحسب ورعهم، كان لسيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه منها أعظم الحظ والنصيب)، حتى صارت الملائكة تستحي منه)
    وأما كيف كان هذا الاستحياء، وكيف مشى معها إلى أبيها، فيذكره لنا المفسرون:
    حدثنا موسى، قال: ثنا عمرو، قال: ثنا أسباط، عن السدي، قال: لما رجعت الجاريتان إلى أبيهما سريعا سألهما، فأخبرتاه خبر موسى، فأرسل إليه إحداهما، فأتته تمشي على استحياء، وهي تستحي منه {قالت إن أبي يدعوك ليجزيك أجر ما سبق لنا} فقام معها وقال لها: امضي، فمشت بين يديه، فضربتها الريح، فنظر إلى عجيزتها، فقال لها موسى: امشي خلفي، ودليني على الطريق إن أخطأت. فلما جاء الشيخ وقص عليه القصص {قال لا تخف نجوت من القوم الظالمين}.
    جامع البيان عن تأويل آي القرآن. الإصدار 1.13 - للإمام الطبري


    13- إياكم والجلوس بالطرقات . فقالوا : يا رسول الله ، مالنا من مجالسنا بد نتحدث فيها ، فقال : فإذا أبيتم إلا المجلس ، فأعطوا الطريق حقه . قالوا : وما حق الطريق يا رسول الله ؟ قال : غض البصر ، وكف الأذى ، ورد السلام ، والأمر بالمعروف ، والنهي عن المنكر (صحيح البخاري)

    .... فكيف يكون غض البصر، نحن في الطريق، والنساء لن تخرج إلا ملتزمات باللباس الشرعي، مع ذلك لا تتبعوهن بأبصاركم، ولا تطيلوا النظر لهن، بل غضوا من أبصاركم...
    في حين في أغلب الجلسات المختلطة، لا يحصل غض البصر إلا في البداية، ثم يغلب التعود، ويرتفع التكليف، وتصبح الامور عادية، وأما حق النهي عن المنكر فكيف يكون: هل يمكن للشاب مثلا ان يقول للفتاة من فضلك هذه الملابس التي ترتدينها غير شرعية، أو لا ترققي صوتك وأنت تخاطبينني لأن الله تعالى نهى عن الخضوع بالقول؟ هل يمكن أن يحدث هذا؟ حقيقة لا يحدث، ولا نتناهى عن المنكر، بل يبتلع كل واحد منا تصرفات الآخرين ويبتسم لهم، وحتى لايقال عنه فظ وغليظ القلب، أو يحرم ويستبعد من الخروج معهم مرة أخرى.. (وهذه مواقف وقعت فيها شخصيا، فإما يسكت المرء على كل ما يرى، أو يصبح غير مرغوب فيه)

    14- تلقي العلم بين الجنسين من وراء الحجاب في صدر الإسلام:
    قال مسروق : سمعت عائشة وهى من وراء الحجاب . رواه البخاري ومسلم .
    قال الإمام البخاري في ترجمة عبد الله أبي الصهباء الباهلي : ورأى سِتْر عائشة رضي الله عنها في المسجد الجامع ، تُكَلِّم الناس من وراء السِّتر ، وتُسأل من ورائه . اهـ .

    وليس هذا مختصاً بأمهات المؤمنين بل كانت النساء إذا تعلّمن أو عَلّمن يكون ذلك من وراء حجاب .

    ففي ترجمة الحرّة البسطامية : وكان يُقرأ عليها من وراء السِّتر .

    وكانت النساء يَكُنّ من وراء الستور .
    ففي المسند عن عبد الله أبي عبد الرحمن قال : سمعت أبي يقول : جاء قوم من أصحاب الحديث فاستأذنوا على أبي الأشهب ، فأذن لهم فقالوا : حَدِّثنا . قال : سلوا . فقالوا : ما معنا شيء نسألك عنه ، فقالت ابنته - من وراء السِّـتْر - : سَلُوه عن حديث عرفجة بن أسعد أُصيب أنفه يوم الكُلاب .



    **هناك أحاديث كثيرة تبين أن صحابية سألت صحابيا عن أمر ما أو العكس، أو زار فلان فلانا فرأى زوجه عنده تخدم الضيوف، أو تمرض زوجها المريض.. إلخ، لكن هل هناك أحاديث تبين لنا أن الصحابيات والصحابة كانوا يحضرون احتفالات مختلطة؟ أو توحي باجتماعات مفتوحة مختلطة بينهم.... ؟ أنا بصراحة قرأت السيرة النبوية وسير الخلفاء الراشدين، وكثيرا جدا من الاحاديث، ولم أصادف شيئا كهذا...
    نعم نجد أن الصحابة ذهبوا لزيارة أبي بكر الصديق في بيته فوجدوا زوجه تمرضه، أو دخل سيدنا عمر على ابنته حفصة فوجد عندها أسماء بنت عميس مثلا، فتحدث معها، لكن لم يرد أن مجموعة من الصحابة والصحابيات ذهبوا معا في رحلة مثلا، وأرجو ألا نقيس الجهاد على الرحلات، فشتاااااااااااااااااااان، أو زارت مجموعة من الصحابيات مجموعة من الصحابة، أو نظموا معا محافل اجتماعية او أدبية أو شعرية كسوق عطاظ الذي كان في الجاهلية وكانت تشترك فيه النساء والرجال، فهل استمر بعد الإسلام؟؟.. وهل كان الصحابي ينادي الصحابية يا توتو أو يا شوشو أو يا سمسمة (معلش خروج تام عن الموضوع، لكن الشيء بالشيء يذكر، وهذه أمور لاحظتها في بعض المنتديات بكل أسف)

    **من كل هذا يا إخوتي نخلص إلى أن الإسلام لأنه دين الله تعالى الميسر الذي ما جعل فيه علينا من حرج، أباح لنا الاختلاط، وترك لنا أمر التصرف ضمن هذه الإباحة مقيدا بضوابط شرعية، بالإضافة إلى تقوانا ثم تقوانا ثم تقوانا، وأن روح المجتمع الإسلامي الأول كانت تظهر لنا بجلاء أن الاختلاط يتم في حدود الحاجة فقط بحيث يرفع عن الناس العنت والحرج والمشقة، فيسهل عليهم تبادل البضائع والعلم والخدمات وغير ذلك، لكن دون أن نسرف فيه، بحيث يصبح هو في حد ذاته هدفا، أو وسيلة للمتعة والتسلية والاستئناس، لأنه لا يخلو من مخاطر الفتنة الكبيرة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث المتفق عليه

    ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء

    وعلينا ألا ننسى هذا..
    وعلينا ألا نتوقع أننا بما أننا مسلمون ملتزمون وعلى خلق، فهذا يعني أننا تحولنا لملائكة مجردة من الغرائز والميول الإنسانية، فهذا أمر غير واقعي، والفرق بين الملتزم وغيره أن غير الملتزم لا يضبطه ضابط، أما الملتزم فيتقي الله في جميع تصرفاته، ويحرص على محاسبة نفسه وتجنيبها أن تضِل (بكسر الضاد) أو تُضَل (بضم التاء وفتح الضاد)... فحتى لو كنت متأكدة 100% من قلبي وأنه لايمكن أن يتحرك بشيء، فعلي ألا أعرض غيري للافتتان بي، لأنني يجب ان اكون حريصة أيضا على قلوب إخوتي في الله ونجاتهم، كذلك حريصة على من سيقتدي بسلوكي، وقد لا تكون له قوة شخصيتي أو إيماني، وبالتالي تكون الضوابط عنده أضعف وأقل مناعة...


    ولنتذكر جميعنا هذا الحديث الشريف الجامع المانع:
    إن الحلال بين وإن الحرام بين وبينهما مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس . فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه وعرضه . ومن وقع في الشبهات وقع في الحرام . كالراعي يرعى حول الحمى . يوشك أن يرتع فيه . ألا وإن لكل ملك حمى . ألا وإن حمى الله محارمه . إلا وإن في الجسد مضغة ، إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت ، فسد الجسد كله . ألا وهي القلب
    الراوي: النعمان بن بشير - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 1599


    ============
    أرجو أن يكون بهذا قد اتضح حكم الاختلاط وضوابطه
    ونتبع ذلك بالكلام عن غض البصر والفتنة والحجاب الشرعي ان شاء الله

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  3. #3
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    Mar 2006
    المشاركات
    5,414
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    86

    افتراضي

    والله يا أختى الكريمة
    لا أجد ما يوفيكى حقك من كلمات
    !
    بارك اللهم فيك
    وجزاكى عنا خيرا


  4. #4
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Feb 2005
    المشاركات
    545
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    أختي الكريمة
    أم عبدالهادي

    أحسنت ما شاء الله الله أكبر..
    و خلاصة ما أعجبني في الموضوع و السلسلة عامةً
    الوضوح كالشمس و الاستقامة كالسيف

    دون افراط ولا تفريط

    فلا شمس هنا تحرق
    و لا سيف أعوج لا يقطع بين الحق والباطل
    فكم من سيوف في أيامنا هذه تجري بين الحق والباطل و ما قطعت بوصة واحده

    نوَر الله قلبك أختاه و منَ عليك الله بحسن الفهم عنه سبحانه و عن نبيه المعصوم صلوات الله عليه وآله و صحبه وسلم..

    و ايانا و المسلمين أجمعين..

    دعواتك


  5. #5
    نوح درويش
    Guest

    افتراضي

    السلام عليكم يا أختي الفاضله أم عبد الهادي علي الرغم من اتفاقي معك بأننا نرفض الاختلاط بكل أشكاله و لكن لنكن واقعيين ...

    تعالوا ننظر للواقع (ولكن موضوع حضرتك رائع جدااا بكل ما تحمله الكلمه من معاني و مواضيع حضرتك رائعه جدااا)
    و لكن هذا الموضوع غير واقعي ...
    كيف ؟؟؟
    أولا يا أخت أم عبد الهادي أريد أن أ,ضح أننا في عصر الاختلاط
    و يجب أن بنتعد عن الاختلاط و هكذا و لكن الانسان أحيانا مضطر
    يعني في الجامعه مثلا كثير من البنات غير محجبات الحجاب الشرعي
    يعني ممكن بودي "البودي هو لباس ملتصق بالجسد لكي يجسمه"
    و فوقه الحجاب ......
    يعني احنا لازم نتعامل مع بنات و نصادق بنات لازم
    معظم دكاتره الجامعه نساء و معظم الدفعه بنات و معظم المتفوقين بنات و
    تقريبا كل المعيدات بنات

    يعني انت مضطر (مجبر أخيك لا بطل)
    و ثانيا غير ذلك من الضحكات يعني ممكن تاخدني العزه و أمتنع في يوم
    لكن اليوم الي بعده صعب جداا اني أمتنع
    _____________________
    أحكي لحضرتك تجربه شخصيه " أنا كنت بسلم علي بنات عادي لحد ما عرفت ان السلام بالايدي حرام"
    لكن أما جيت في يوم ما سلمتش خدت تريقه بجد و الشيخ محمد و الحركات ده
    بجد بعد كده بقيت بصراحه بسلم عادي حتي ساعات في رمضان بسلم بس مجبر لأن البنت رفعت يدها و مش حينفع يعني انت كده بتحرجها احراج جامد ....
    ______________________
    أنا بصراحه احترت لأن الواحد فعلا تعبان جدااااا
    سواء من اختلاط أو من أي شئ
    و طبعا مفيش جواز والواحد فعلا مش عارف يعمل ايه
    أصل لو الواحد معاه فلوس و متخرج كان ممكن يتجوز لكن في حاله الشباب الي زينا لسه بدري عبال ما الواحد يكون نفسه ....

    و احتمال ميكونش نفسه بس علي فرض انه كون نفسه (أساسيات بس ) يعني نقول يتجوز في سن من 30 أو 29 الي 35 يعني تخيلي يا أختي الفاضله كل الفتره ده من غير زواج
    طيب و بعدين
    الخلاصه
    جو مساعد علي الاختلاط+ طاقه كامنه = انفجار رهيب ...

    المشكله ان الواحد لو مقضيها صوم و صلاه برضه حيكون فيه قوه يعني
    برضه القوه بتاعتك ضاع جزء منها لكن لسه تقريبا موجوده بكميه كبيره ...
    ____________________
    أنا شايف ان لو انت مش عايز تختلط فواجهه الأمر لازم اختلاط في المواصلات في الطرق في الجامع في العمل......
    و اه بقي لو المديره أو المسؤوله عن قسمك بنت أو امرأه
    يبقي لازم تبينلها انك غلبان و متعصب مع حقوق المرأه و بتموت في الستات علشان العلاوات و الحوافز و الخ الخ الخ .....
    و ثانيا لو كانت زميله لك في المكتب الي جمبك بنت و اه بقي لو لابسه " فستان علي الموضه " يبقي انت ده يوم سعدك حتاخد معاصي كل يوم ايه

    و الله يا أختي الفاضله الموضوع رائع بس برضه يعني حضرتك بتقولي تمشي من وراهم بكل هدوء و تتكلم بهدوء و حاجات كتير ....

    طيب سؤال علشان نكون واقعيين و أختم كلامي ...
    ايه أول شروط التقدم للعمل لفتاه ؟؟؟
    لو مش عارفين أنا أجاوب "موظفه حسنه المظهر رشيقه القوام ذات أسنان زي اللولي )"
    و شكراااااااااااااااااا


  6. #6
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Sajedah_4ever مشاهدة المشاركة
    والله يا أختى الكريمة

    لا أجد ما يوفيكى حقك من كلمات
    !
    بارك اللهم فيك

    وجزاكى عنا خيرا
    سملت يا اختاه
    بارك الله فيك وجزاك كل خير على هذاالكلام الطيب...
    شرفتني


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mo7amad مشاهدة المشاركة
    أختي الكريمة
    أم عبدالهادي

    أحسنت ما شاء الله الله أكبر..
    و خلاصة ما أعجبني في الموضوع و السلسلة عامةً
    الوضوح كالشمس و الاستقامة كالسيف

    دون افراط ولا تفريط

    فلا شمس هنا تحرق
    و لا سيف أعوج لا يقطع بين الحق والباطل
    فكم من سيوف في أيامنا هذه تجري بين الحق والباطل و ما قطعت بوصة واحده

    نوَر الله قلبك أختاه و منَ عليك الله بحسن الفهم عنه سبحانه و عن نبيه المعصوم صلوات الله عليه وآله و صحبه وسلم..

    و ايانا و المسلمين أجمعين..

    دعواتك


    جزاكم الله خيرا كثيرا أخي الكريم
    وبارك فيكم
    شرفتني كلماتكم
    نسأل الله تعالى أن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل، ويصلح أحوالنا وأحوال المسلمين، ويردهم إلى دينه ردا جميلا

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  7. #7
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوح درويش مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم يا أختي الفاضله أم عبد الهادي علي الرغم من اتفاقي معك بأننا نرفض الاختلاط بكل أشكاله و لكن لنكن واقعيين ...

    تعالوا ننظر للواقع (ولكن موضوع حضرتك رائع جدااا بكل ما تحمله الكلمه من معاني و مواضيع حضرتك رائعه جدااا)
    و لكن هذا الموضوع غير واقعي ...
    كيف ؟؟؟
    أولا يا أخت أم عبد الهادي أريد أن أ,ضح أننا في عصر الاختلاط
    و يجب أن بنتعد عن الاختلاط و هكذا و لكن الانسان أحيانا مضطر
    يعني في الجامعه مثلا كثير من البنات غير محجبات الحجاب الشرعي
    يعني ممكن بودي "البودي هو لباس ملتصق بالجسد لكي يجسمه"
    و فوقه الحجاب ......
    يعني احنا لازم نتعامل مع بنات و نصادق بنات لازم
    معظم دكاتره الجامعه نساء و معظم الدفعه بنات و معظم المتفوقين بنات و
    تقريبا كل المعيدات بنات

    يعني انت مضطر (مجبر أخيك لا بطل)
    و ثانيا غير ذلك من الضحكات يعني ممكن تاخدني العزه و أمتنع في يوم
    لكن اليوم الي بعده صعب جداا اني أمتنع
    _____________________
    أحكي لحضرتك تجربه شخصيه " أنا كنت بسلم علي بنات عادي لحد ما عرفت ان السلام بالايدي حرام"
    لكن أما جيت في يوم ما سلمتش خدت تريقه بجد و الشيخ محمد و الحركات ده
    بجد بعد كده بقيت بصراحه بسلم عادي حتي ساعات في رمضان بسلم بس مجبر لأن البنت رفعت يدها و مش حينفع يعني انت كده بتحرجها احراج جامد ....
    ______________________
    أنا بصراحه احترت لأن الواحد فعلا تعبان جدااااا
    سواء من اختلاط أو من أي شئ
    و طبعا مفيش جواز والواحد فعلا مش عارف يعمل ايه
    أصل لو الواحد معاه فلوس و متخرج كان ممكن يتجوز لكن في حاله الشباب الي زينا لسه بدري عبال ما الواحد يكون نفسه ....

    و احتمال ميكونش نفسه بس علي فرض انه كون نفسه (أساسيات بس ) يعني نقول يتجوز في سن من 30 أو 29 الي 35 يعني تخيلي يا أختي الفاضله كل الفتره ده من غير زواج
    طيب و بعدين
    الخلاصه
    جو مساعد علي الاختلاط+ طاقه كامنه = انفجار رهيب ...

    المشكله ان الواحد لو مقضيها صوم و صلاه برضه حيكون فيه قوه يعني
    برضه القوه بتاعتك ضاع جزء منها لكن لسه تقريبا موجوده بكميه كبيره ...
    ____________________
    أنا شايف ان لو انت مش عايز تختلط فواجهه الأمر لازم اختلاط في المواصلات في الطرق في الجامع في العمل......
    و اه بقي لو المديره أو المسؤوله عن قسمك بنت أو امرأه
    يبقي لازم تبينلها انك غلبان و متعصب مع حقوق المرأه و بتموت في الستات علشان العلاوات و الحوافز و الخ الخ الخ .....
    و ثانيا لو كانت زميله لك في المكتب الي جمبك بنت و اه بقي لو لابسه " فستان علي الموضه " يبقي انت ده يوم سعدك حتاخد معاصي كل يوم ايه

    و الله يا أختي الفاضله الموضوع رائع بس برضه يعني حضرتك بتقولي تمشي من وراهم بكل هدوء و تتكلم بهدوء و حاجات كتير ....

    طيب سؤال علشان نكون واقعيين و أختم كلامي ...
    ايه أول شروط التقدم للعمل لفتاه ؟؟؟
    لو مش عارفين أنا أجاوب "موظفه حسنه المظهر رشيقه القوام ذات أسنان زي اللولي )"
    و شكراااااااااااااااااا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخ الكريم نوح درويش
    أهلا ومرحبا بك، وسرتني مداخلتك لما تفتحه لنا من أبواب الحوار المفيد..

    قلتم:


    السلام عليكم يا أختي الفاضله أم عبد الهادي علي الرغم من اتفاقي معك بأننا نرفض الاختلاط بكل أشكاله و لكن لنكن واقعيين ...تعالوا ننظر للواقع (ولكن موضوع حضرتك رائع جدااابكل ما تحمله الكلمه من معاني و مواضيع حضرتك رائعه جدااا)و لكن هذا الموضوع غير واقعي ...
    أختلف معك تماما في هذا


    كيف؟؟؟
    أولا يا أخت أم عبد الهادي أريد أن أوضح أننا في عصر الاختلاط
    و يجب أن بنتعد عن الاختلاط و هكذا و لكن الانسان أحيانا مضطر
    يعني في الجامعه مثلا كثير من البنات غير محجبات الحجاب الشرعي
    يعني ممكن بودي "البودي هو لباس ملتصق بالجسد لكي يجسمه"
    و فوقه الحجاب ......
    أعرفه يا اخي... فأنا من نفس هذا الكوكب... مش الأرض برضه؟
    يعني احنا لازم نتعامل مع بنات و نصادق بنات لازم
    معظم دكاتره الجامعه نساء و معظم الدفعه بنات و معظم المتفوقين بنات و
    تقريبا كل المعيدات بنات
    يعني انت مضطر (مجبر أخيك لا بطل)

    مضطر للتعامل مع الإناث، لكنك لست مضطرا لتصادق البنات ...
    أخي الكريم، الإسلام دين واقعي، يصلح لكل زمان ومكان، وما أقوله لك طبقته بنفسي، لقد درسنا في جامعات مختلطة، وتعاملنا مع أساتذة وزملاء، وعملت في مدرسة انترناشونال مختلطة، وكان لنا زملاء رجال، والتقينا بأولياء أمور التلاميذ وكانوا رجالا... العبرة بكيفية التعامل...
    - الالتزام بالحجاب الشرعي
    - غض البصر
    - الكلام الجاد دون مزح ولا نكات
    - الكلام على قدر الحاجة
    - التعامل مع نفس الجنس فيما يمكن الاستغناء فيه عن الجنس الآخر... بمعنى أنني لو احتجت للسؤال عن فكرة ما، أو استعارة كشكول، أو القيام بنشاط مشترك، يكون ذلك مع نفس الجنس..

    أما ما نراه اليوم من شلل مختلطة في الجامعة، ورفع تكليف في الحوار بين الجنسين في العمل بل وحتى في اللقاءات العائلية، والمزح والهزار، فهذا كله لا ضرورة فيه على الإطلاق... إلا هوى النفس والضعف الديني..
    بل بلغ الامر بضعفنا الديني أنني وجدت منتديات إسلامية، تنظم لقاءات مختلطة لروادها في إحدى الحدائق أو المنتزهات، ليتعارف عاشق الليل على محبة الرسول، وأسير الأحزان على الحالمة، وعاشق الصحابة على عاشقة الليالي...
    هذا عدا عن دروس الدين العصرية المختلطة، والأنشطة الدينية المختلطة...
    يعني لم نعد نكيف حياتنا وفق الشريعة، بل صرنا نريد ليّ عنق الشريعة لتتكيف مع حياتنا الغلط، فنشعر أنها شرعية ونريح ضمائرنا...
    وما النتيجة؟
    فتن فتن فتن كقطع الليل المظلم...

    وثانيا غير ذلك من الضحكات يعني ممكن تاخدني العزه و أمتنع في يوم لكن اليوم الي بعده صعب جداا اني أمتنع
    لو استعنت بالله تعالى، وطلبت منه أن يقوي إيمانك، لاستطعت بعون الله...

    _____________________

    أحكي لحضرتك تجربه شخصيه " أنا كنت بسلم علي بنات عادي لحد ما عرفت انالسلام بالايدي حرام"لكن أما جيت في يوم ما سلمتش خدت تريقه بجد و الشيخ محمد و الحركات ده بجد بعد كده بقيت بصراحه بسلم عادي حتي ساعات في رمضان بسلم بس مجبر لأن البنت رفعت يدها و مش حينفع يعني انت كده بتحرجها احراج جامد ....

    البنت التي لا تعرف أوامر دينها تستحق أن تحرج حتى تتعلم.. وخير لها ان تحرج في الدنيا من ان تحرج في الآخرة..
    أنا أيضا أخي الكريم يلقبونني في عائلتي (ستي الشيخة) فأبتسم وأقول لهم: أتمنى أن يجعلني الله أهلا لهذا اللقب..
    لقب الشيخ ليس لقبا منكرا، بل هو لقب رفيع جدا وعال جدا، ليتنا نكون اهلا له... ولو أشعرتهم أنك تفتخر بهذا اللقب وتتمناه، لتوقفوا عن السخرية..
    أخي الكريم... إن كنت لم تنجح في احتمال بعض السخرية والاستهزاء في سبيل دينك، فكيف كنت ستحتمل لو كنت تجلد بالسياط وتعلق على الصليب أو تمدد على الرمال المحرقة في لهيب الصيف والصحراء أو تجوع ويجوع أطفالك كما كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم...
    انظر كم تحملوا في سبيل دينهم؟ وكم نعجز عن الاحتمال في سبيل ديننا
    كم كان غاليا عليهم
    وكم أضحى رخيصا عندنا..
    هل يرضيك هذا؟

    ______________________

    أنا بصراحه احترت لأن الواحد فعلا تعبان جداااااسواء من اختلاط أو من أي شئ و طبعا مفيش جواز والواحد فعلا مش عارف يعمل ايه أصل لو الواحد معاه فلوس و متخرج كان ممكن يتجوز لكن في حاله الشباب الي زينا لسه بدري عبال ما الواحد يكون نفسه ....و احتمال ميكونش نفسه بس علي فرض انه كون نفسه (أساسيات بس ) يعني نقول يتجوز في سن من 30 أو 29 الي 35 يعني تخيلي يا أختي الفاضله كل الفتره ده من غير زواج طيب و بعدين

    أخي الكريم لماذا نخلط شعبان برمضان؟ يعني نختلط ونتسلى مع بعض ريثما يتسنى لنا أن نتزوج؟ أم ما علاقة الأمرين ببعض؟
    حدود وضوابط الاختلاط هذه عامة للمتزوجين وغير المتزوجين...
    أما مسألة تيسير الزواج، فهي منظومة اجتماعية كاملة يجب أن نسعى لتغييرها... ثقافة اجتماعية سائدة ترى أن الزواج لا يجب أن يتم إلا بعد أن يؤسس الإنسان نفسه ويستقر ووو.... في حين كان الزواج رحلة مشتركة بين شخصين، يكافحان معا لتأسيس أسرة.
    وترى هذه الثقافة السائدة أن الشباب الصغير غير مؤهل للزواج وتحمل مسؤولياته، مع أن الزواج سيساعده على الاستقرار النفسي والعاطفي والعصبي، ويفجر طاقاته نحو البناء، وتحمل المسؤولية لا علاقة له بسن..

    الخلاصه جو مساعد علي الاختلاط+ طاقه كامنه = انفجار رهيب ...

    بل قل جو مختلط موبوء، أعاننا الله على النجاة بأنفسنا منه
    وكلما قللت الانغماس فيه، خفت وطأة الفتنة والإثارة الممارسة على الشباب والتي تهدد بالانفجار كما تفضلتم

    المشكله ان الواحد لو مقضيها صوم و صلاه برضه حيكون فيه قوه يعني برضه القوه بتاعتك ضاع جزء منها لكن لسه تقريباموجوده بكميه كبيره ...

    صدقت.. واستعينوا بالصبر والصلاة، إن الله مع الصابرين، وذكر الله حصن للإنسان يقيه الفتن بأمر الله


    ____________________أ

    نا شايف ان لو انت مش عايز تختلط فواجهه الأمر لازم اختلاط في المواصلات في الطرق في الجامع في العمل......و اه بقي لو المديره أو المسؤوله عن قسمك بنت أو امرأهيبقي لازم تبينلها انك غلبان و متعصب مع حقوق المرأه و بتموت في الستات علشان العلاوات و الحوافز و الخ الخ الخ .....و ثانيا لوكانت زميله لك في المكتب الي جمبك بنت و اه بقي لو لابسه " فستان علي الموضه " يبقي انت ده يوم سعدك حتاخد معاصي كل يوم ايه

    كما قلنا أخي الفاضل، الإسلام لم يأمرنا ان نقسم البلاد لجزيرة نساء وجزيرة رجال، والمسلمون على مر العصور كانوا يتعاملون معا في البيع والشراء والجهاد والتمريض والتعليم ووووو............. لكن بضوابط
    تعامل مع المرأة دون استظراف، دون تهريج ورفع تكليف، مع غض البصر، والكلام يكون على قدر الحاجة دون زيادة... ليس الأمر صعبا ابدا ان صح منك العزم ان شاء الله...
    أما ان نقول الدنيا بقت كده، ونمشي مع البنات ونقف معهن على الكورنيش أو في حديقة الجامعة، ونكات وضحك وحكايات خاصة، وماسنجر وتشات، ورحلات ودعوات غداء وعشاء وشاي وقهوة.... وأنشطة خيرية مشتركة مرة لزيارة دار أيتام ومرة لزيارة دار مسنين، ولو البنات المشتركات حلوات يبقى نروح، ولو مفيش بنات يبقى مفيش لزوم...
    هل هذه بالله عليك حياة إسلامية؟
    فأين قول رسول الله صلى الله عليه وسلم
    ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء

    و الله يا أختي الفاضله الموضوع رائع بس برضه يعني حضرتك بتقولي تمشي من وراهم بكل هدوء و تتكلم بهدوء و حاجات كتير ....طيب سؤال علشان نكون واقعيين و أختم كلامي ...ايه أول شروط التقدم للعمل لفتاه ؟؟؟لو مش عارفين أنا أجاوب "موظفه حسنه المظهر رشيقه القوام ذات أسنان زي اللولي)" وشكراااااااااااااااااا


    وهل أنكرت أنا يا اخي الفساد الذي تموج به دنيانا؟
    لكن بالله عليك، أيهما أخف وطأة على أعصاب الشاب، أن يغض بصره عن مثل هذه الفتاة ويحاول تجاهلها قدر الإمكان، أم أن يحدق فيها ويتحدث معها وينكت ويمزح ويشرب شاي وقهوة، وهو أعزب غير متزوج؟؟.............. أو حتى متزوج بمن هي أقل جمالا ورشاقة وبياض أسنان؟؟.........

    والله يا اخي الكريم لقد وضع لنا الإسلام العلاج الناجح لكل مشاكلنا، فإن طبقته مجتمعاتنا صلحت الدنيا، وحتى إن أعرضت عنه المجتمعات، فطبقناه بأنفسنا، صلحت أحوالنا ونجونا بأنفسنا فقط...
    هذا في الدنيا
    والآخرة خير وأبقى
    ومن اشترى رضا الله بسخط الناس، رضي الله عنه وأرضى الناس عنه

    حفظك الله ورعاك، وحماك وشباب المسلمين من الفتن، ما ظهر منها وما بطن
    ورزقنا جميعا الهدى والتقى والعفاف والغنى..

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  8. #8
    نوح درويش
    Guest

    افتراضي

    قلتم:
    أنا واحد بس مش كدا واحد
    أختلف معك تماما في هذا
    من أولها كده طيب خلاص
    أعرفه يا اخي... فأنا من نفس هذا الكوكب... مش الأرض برضه؟
    لأ بلوتو .....
    - الالتزام بالحجاب الشرعي
    - غض البصر

    - الكلام الجاد دون مزح ولا نكات
    - الكلام على قدر الحاجة
    ماشيأنا أتفق معكي المشلكه بس برضه و الله لو كانت محجبه البنت الحجاب الشرعي و ملتزمه و كل حاجه لكن في نفس المكتب معايا 10 ساعات في اليوم مش معقول مش حنتكلم الا في الشغل و الا يكون الشغل بجد رخم و ممل يعني أنا مثلا بشتغل علي الكومبيوتر يعني أقعد أكلم نفسي
    في أوقات وسط العمل ميبقاش بتعمل فيها حاجه (أوقات الراحه )
    أقعد أعمل ايه أكلم نفسي هي نفسها تزهق
    ثانيا حضرتك قلتي الكلام الجاد مش عارف بس الصراحه لو كلمتها جد كل شويه حتبقي ممل في الشغل
    و ثانيا غض البصر طيب تعالي نتناقش ازاي أغض البصر و أدامي واحده ده لو في بنات في الأوده الي جمبيكم حتحاول تعرف هما يعملوا ايه
    احنا لازم نعرف ان البنت بالنسبه للشباب الي زينا الي لسه متجوزوش
    تعتبر شئ مبهم و لا نعرف عنه أي حاجه و مع ذلك بننجذب ليه بسبب الفطره
    موقف أنا أحب أقوله لحضرتك مره أما كنت زمان في المدرسه فكانت في واحده بتطلع في البلكونه و احنا بنبص عليها من شباك المدرسه
    تلاقي حضرتك الطلاب كلهم الي يتخانقوا علشان يجلسوا جمب الشباك
    علشان يبصوا عليها أما تطلع

    هو لازم غض البصر بس لو كانت أدامك بنت و والله لو كانت لابسه حتي نقاب شوفي حضرتك يعني ايه لابسه كل حاجه يعني حتي الوجهه مش باين أهي برضه لو جالسه أدامك طول النهار ساعات حتغلط و تبص و تحاول تكتشف ايه الي تحت النقاب

    أصل تعالي نبص للواقع الرجل شهوته أكبر من المرأه يا أختي الفاضله
    يعني ممكن تكون البنت مش حاسه بكده و فاكره عادي لكن بالنسبه للراجل مش عادي و تخيلي لو الراجل ده مش مجوز
    يغض بصره امتي لو كانت واحده ماشيه في الشارع و قابلها صدفه مش لابسه كويس مثلا لكن لو واحده مثلا جالسه أدامه عالطول ايه الحل
    ؟؟؟
    _________________
    أحب أركز علي نقطه حضرتك من ضمن الشروط كتبتي غض البصر مع الحجاب الشرعي مع الكلام الجاد يعني لو متوفرش أي شرط من الشروط حيبقي صعب انك تغض بصرك يا أختي الفاضله هي كفايه ضحكه من البنت علشان تخلي الشاب يبصلها و يحاول يتكلم معاها
    يعني لو هي مثلا أعجبها موقف و ضحكت من غير قصد

    حتلاقي الشباب بيألفوا بقي
    يعني الي يقولك ده ضحكتلي
    و الي يقولك ده بصيتلي ....
    أهو كل واحد بيألف و عمل صوره في خياله .....
    التعامل مع نفس الجنس فيما يمكن الاستغناء فيه عن الجنس الآخر... بمعنى أنني لو احتجت للسؤال عن فكرة ما، أو استعارة كشكول، أو القيام بنشاط مشترك، يكون ذلك مع نفس الجنس..
    للأسف مينفعش حوالي 80 % بنات و الأولاد كلهم عاملين جروبات مع البنات
    الكلام ده لو كان عدد البنات قليل مش حينفع لازم نواجهه الأمر الواقع
    أما ما نراه اليوم من شلل مختلطة في الجامعة، ورفع تكليف في الحوار بين الجنسين في العمل بل وحتى في اللقاءات العائلية، والمزح والهزار، فهذا كله لا ضرورة فيه على الإطلاق... إلا هوى النفس والضعف الديني..
    يا أختي الفاضله متحطيش البنزين جمب الكبريت من غير حاجز و تقولي حضرتك هوي نفس و ضعف دين أصل ده راجل و ده ست و حطتيهم جمب بعض بالفطره انجذبوا لبعض و لازم يكون المانع اسلامي أولا لكن لازم يكون ليه عوامل مساعده علشان المع بس شرط العوامل المساعده ده ....
    لو استعنت بالله تعالى، وطلبت منه أن يقوي إيمانك، لاستطعت بعون الله...

    يا أختي الفاضله مهما كان ايمانك نفسي تفهمي حضرتك ان صعب جدااا .....
    البنت التي لا تعرف أوامر دينها تستحق أن تحرج حتى تتعلم.. وخير لها ان تحرج في الدنيا من ان تحرج في الآخرة..

    يا أختي الفاضله البنات بنشوفها بتشيش علي القهوه و لو أنا زعلت بنت فأكيد حتردهالك أو حتحاول توقعك في مشاكل
    البنت مبتنساش يا أختي الفاضله
    أخي الكريم... إن كنت لم تنجح في احتمال بعض السخرية والاستهزاء في سبيل دينك، فكيف كنت ستحتمل لو كنت تجلد بالسياط وتعلق على الصليب أو تمدد على الرمال المحرقة في لهيب الصيف والصحراء أو تجوع ويجوع أطفالك كما كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم...
    انظر كم تحملوا في سبيل دينهم؟ وكم نعجز عن الاحتمال في سبيل ديننا

    كم كان غاليا عليهم
    وكم أضحى رخيصا عندنا..

    يا أختي الفاضله دولم الصحابه مش احنا
    حدود وضوابط الاختلاط هذه عامة للمتزوجين وغير المتزوجين...
    أما مسألة تيسير الزواج، فهي منظومة اجتماعية كاملة يجب أن نسعى لتغييرها... ثقافة اجتماعية سائدة ترى أن الزواج لا يجب أن يتم إلا بعد أن يؤسس الإنسان نفسه ويستقر ووو.... في حين كان الزواج رحلة مشتركة بين شخصين، يكافحان معا لتأسيس أسرة.
    وترى هذه الثقافة السائدة أن الشباب الصغير غير مؤهل للزواج وتحمل مسؤولياته، مع أن الزواج سيساعده على الاستقرار النفسي والعاطفي والعصبي، ويفجر طاقاته نحو البناء، وتحمل المسؤولية لا علاقة له بسن..
    هل يرضيك هذا؟

    لأ ما يرضنيش بس و الله البنات بترفض الشباب دلوقتي المتدين لأنه فاكرين انه متعصب و الي بترفض الي مستواه تعبان
    و غيره و غيره و غيره
    البنات دلوقتي غير زمان و لازم نراعي ده و كذلك الأولاد
    فاكره حضرتك القصه بتاعه البنت الي رفضت شاب علشان شنبه معووج أهو نفس النظام ده الي بيحصل
    البنت عايزه شاب معاه فلوس كتير و معاه عربيه و لو اتجوزت واحد غير كده كل شويه تقوله بص دولم أحسن مننا و تقعد تقطم فيه ....و ذل و بهدله و حرق دم...

    كما قلنا أخي الفاضل، الإسلام لم يأمرنا ان نقسم البلاد لجزيرة نساء وجزيرة رجال، والمسلمون على مر العصور كانوا يتعاملون معا في البيع والشراء والجهاد والتمريض والتعليم ووووو............. لكن بضوابط

    تعامل مع المرأة دون استظراف، دون تهريج ورفع تكليف، مع غض البصر، والكلام يكون على قدر الحاجة دون زيادة... ليس الأمر صعبا ابدا ان صح منك العزم ان شاء الله...

    يا أختي الفاضله برضه نظره غير واقعيه يعني حضرتك بتقولي ان زمان كان الولاد مع البنات في كل حاجه لكن علشان الالتزام هو الي منع كده طبعا مش صح بجد
    زمان كان البنات في حته و الأولاد في حته و يتم التعامل علي حسب الحاجه
    لكن دلوقتي بقي زي ما عدويه قال " كله علي كله "
    دلوقتي مش زي زمااااااااااان
    كان زمان واحده محتاجه من واحد حاجه تروح مع محرم منها و تشوف الحاجه و خلاص انتهينا دلوقتي لأ بقي في كل حاجه
    و اختلاط ...مش فاهم حضرتك فاهه الي أنا بقوله
    لكن بالله عليك، أيهما أخف وطأة على أعصاب الشاب، أن يغض بصره عن مثل هذه الفتاة ويحاول تجاهلها قدر الإمكان، أم أن يحدق فيها ويتحدث معها وينكت ويمزح ويشرب شاي وقهوة، وهو أعزب غير متزوج؟؟..............

    يا أختي الفاضله ده مش أي واحده ده زميله يعني شغله يعني ده من متطلبات الشغل

    ________________________________________
    يا أختي الفاضله كل الكلام الي حضرتك بتقوليه صح و موافق عليه جدااا لكن ده وجهه نظر أي شاب عايش في الحاله ده
    بس أنا متفق مع حضرتك لأن ده الصح بس برضه حضرتك واخده الموضوع من جهه واحده
    جزاكم الله خيرا



  9. #9
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أخي الكريم
    فعلا الوضع عندكم في بلوتو صعب جدا، ما رأيك أن تهاجر وتأتي لكوكب الأرض ؟؟

    أخي الكريم .......... بسطنا لك الأدلة الشرعية.......... فهذا أمر الله تعالى
    فإما أن تقول سمعنا وأطعنا كأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أو تقول سمعنا وعصينا كقوم موسى من يهود والعياذ بالله

    أعلم أن الأمر صعب، وأعلم أنه يحتاج منك لمجاهدة نفس وهوى كبيرة جدا، ولكن يا أخي الجنة عروس مهرها النفوس...
    قال تعالى
    أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُوا الجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلِكُم مَّسَّتْهُمُ البَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلاَ إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ (البقرة 214)
    فليس الامر سهلا...
    حفت النار بالشهوات
    وحفت الجنة بالمكاره
    ولست وحدك أخي من يعيش هناك
    كثير من الشباب الملتزم يعيش في نفس الأجواء مثلك، لكنه يقاوم ويكون أقوى من التيار...
    لم يخلق المسلم ليستسلم وينقاد مع التيار
    بل خلق ليصد التيار الهابط ويعدله ويغير وجهته نحو الحق والخير..

    ولم ينزل الله لنا شريعة الإسلام لنعدلها ونغير فيها ونكيفها مع أوضاع مجتمعاتنا الفاسدة، بل أنزلها لنغير مجتمعاتنا ونعدلها ونكيفها بحيث تعود لشرع الله ...

    فإن لم نستطع تغيير المجتمع كله، فلا أقل من أن نغير أنفسنا وننجو بها...
    ومهما كان وضعك صعبا فهو ليس أصعب من وضع المسلمين في فلسطين والعراق...
    في الشيشان وأذربيجان والجمهوريات الإسلامية التي كان الدب الاحمر يحارب الإسلام فيها بالحديد والنار
    وليس أصعب من وضع المسلمين المهجرين في أوروبا وأمريكا حيث لا إسلام ولا أخلاق أصلا... وحيث الفتاة تعرض نفسها عليك لتمضي معك الويك إند في بيتك أو في مصيف...


    كل منا له امتحانات، يمتحن الله تعالى بها قوة إيمانه، ومدى حبه لهذا الدين
    أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ* وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الكَاذِبِينَ(العنكبوت 2-3)

    صدقني أخي الكريم
    لو قوي إيمانك وحبك لربك.... وأعدت النظر في كل ما قلته لي، لوجدت كم هي حجج واهية، أوهى من بيوت العنكبوت، ولعرفت كيف أنك بقليل من الصبر والتمسك بدينك والتوكل على باريك، تستطيع ان تتغلب عليها كلها..
    فلست وحدك في هذا الكون... كلنا معك... من نفس البيئة ونفس المجتمع... كذلك أبناؤنا وبناتنا...
    نعيش الاختلاط في العمل والدراسة والعائلة وكل مكان... لكن دون أن نتجاوز الضوابط التي وضعها لنا ربنا سبحانه وتعالى، ففرضنا احترامنا على من حولنا، وصاروا يعملون لنا ألف حساب، ويتعاملون معنا بطريقة مختلفة....
    المهم .. أن يكون رضا ربك عليك أغلى عندك من رضا الناس...


    مَن كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الآخِرَةِ نَزِدْ لَهُ فِي حَرْثِهِ وَمَن كَانَ يُرِيدُ حَرْثَ الدُّنْيَا نُؤْتِهِ مِنْهَا وَمَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِن نَّصِيبٍ (الشورى 20)

    نسأل الله تعالى أن يعصمنا جميعا من الفتن، ويصلح أحوالنا...

    -------------------

    اتعظن يا بنات... هل تقبلن على أنفسكن هذه المنزلة؟ أن تكنّ مصدرا لبعض التسلية والاستظراف من قبل الزملاء، ريثما ربنا يسهلها ويتزوجوا وينصرفوا؟؟...

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  10. #10
    عضو مميز الصورة الرمزية زينب الباحثة عن النجاح
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    6,411
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    167

    افتراضي

    فعلا كلام يوزن بالذهب..

    بارك الله فيك أختي الفاضلة أم عبد الهادي .. و سخرك لخدمة دينه ..

    جوزيت عنا كل الخير ..


  11. #11
    نوح درويش
    Guest

    افتراضي

    لأ أدله واضحه جدا جزاك الله خيرا و أكيد ربنا يهدي شباب المسلمين ...
    بس علي فكره لو كانت الجمله الأخيره موجهه ليا فأنا محترم جداا و عمري ما أعمل كده في بنت و أتسلي معاها ده كان تعليقي جزاك الله خيرا .....


  12. #12
    عضو مميز الصورة الرمزية زينب الباحثة عن النجاح
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    6,411
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    167

    افتراضي

    أختي أعتقد أن هذه السلسة الثالثة و ليست الرابعة .. ؟

    بحثت عن رقم 3 و لم أجده بمواضيعك


  13. #13
    نوح درويش
    Guest

    افتراضي

    بس حبيت أضيف حاجه حضرتك أخت فاضله جداا و أكيد الي أدام حضرتك حيتعامل معاكي بألف حساب لكن يا أختي الفاضله تعالي نبص لغيرنا

    أولا علشان نكون متفقين أنا ضد الاختلاط تماما بس أنا عايز أعرض علي حضرتك صوره من تعب الشباب
    الرسول قال انها فتنه كبيره و خايف علي امتنا منها يعني في حاجه وراء الحديث ده
    أولا يا أختي الفاضله مش كل الشباب متدين أو كويس زي حضرتك

    فلازم برضه حضرتك تنزلي لمستوانا و تكلمونا بالطريقه العمليه و تعرضوا علينا حلول مش تقولوا انها حجج واهيه بالعكس الي بقوله مش بقوله كرأي شخصي لكن أنا عبرت علي الي بيحصل

    أنا شاب مش متدين التدين الشديد و كل الصلوات في الجامع و بدعي ربنا أكيد اني أبقي كده بس بس في الحاله ده صعب اني متأثرش
    يا أختي الفاضله عمليه عدم الجواز ده صعبه بجد و اسألي أي حد

    كل الي عايزه ان احنا نعرض واقع ....

    يا أختي الفاضله أنا ممكن أكتب و أقول أنا مش حكلم بنات و كده لكن أجي في الواقع و أضعف

    أنا بتكلم عن الشباب العادي الي من كتر عدم الجواز ظهر اللواط و الشذوذ

    البنات فاكره انها بالمهر العالي بتكون كده ده قيمتها عمرها مبتبص أد ايه الانسان ده كويس و حيحافظ عليها ...... و ده صعب علي الشباب دلوقتي أوي .....و الشاب صعب عليه كده
    صدقيني يا أختي الفاضله بتخلي الواحد يفقد الأمل

    يا ريت لو نلقي نظره عليناو عن واقعنا و طرق عمليه و يريت منعتبرش ده حجج واهيه نها مش كده تماما و مش كل الناس متدينه أو شيوخ زي حضرتك .... فأكيد ده حيبقي صعب عليهم
    جزاكي الله خيرا ..
    تعليق أخير
    ان شاء الله أجي أزور الأرض أما أبقي أخلص مشاريعي في بلوتو ...


  14. #14
    عضو مميز الصورة الرمزية زينب الباحثة عن النجاح
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    6,411
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    167

    افتراضي

    أخي سأسألك سؤال فقط ..

    تخيل نفسك يوم القيامة ..

    بين يدي الله

    تكلمه و يكلمك ..

    ليس بينكما حجاب ..

    و يسألك .. لماذا كنت تفعل هذه الأمور ؟ لماذا كنت تصاحب بنات ؟ لماذا كنت تمازح البنات ؟

    فهل ستستطيع أن تقول له .. (الدنيا صعبة يا رب .. و البنات فتنة و الزواج صعب ...)

    هل ستستطيع أن تقول لملك الملوك هذه الأمور ..

    أخي صدقني حتى إن لم تكن تقوى على فعل أمر ما .. فقط قل (أنا أستطيع) .. (الله يهديني و يثبتني) .. فقط قلها بقلبك و سترى كيف يساعدك الله ..

    لا تقل (لا أستطيع) و (الدنيا صعبة) ..


  15. #15
    عضو متألق الصورة الرمزية متفائل بالحياة
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    1,235
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    38

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأستاذة الفاضلة / أم عبد الهادي ، بصراحة موضوع جميل ومتميز وجرئ في الطرح ، ويعالج مشكلة يتساهل فيها الكثير من الشباب من كلا الجنسين ,,

    اسمحوا أن أبدي وجهة نظري ، وطريقتي التي اتبعتها في ذلك ، مع اني ادرس وكنت درست أيضا سابقا في جامعة مختلطة ، ورأيت الكثير من الشباب الذين قدموا من بيئة مغلقة ( السعودية ) إلى مجتمع مختلط مفتوح وجديد بالنسبة لهم ، كانت البداية صعبة ، لكن كل شخص وهدفه الذي جاء من أجله ويسعى لتحقيقه ، كنت لا أجامل من البداية ، وكانت البداية صعبة ، صحيح كنت ملاقي تريقة وكلام ، كنت مطول بالي ، هل الكلام اللي بيقولوه بيصير في ، ما بيصيرش ، انسى الكلام اللي بيتقال ، وطنش ، كلام الناس ما بيغيرش حاجة ، كنت حاط في بالي انو انا اللي بتسأل بكرة مش هم ، حتى في سفرتي الحالية ، مع اني جيت في بلد محتلط أكثر مما كنت عليه في المرة الاولى ، لكن ماكنتش عودت نفسي ، كان صعب علي اني أجاهد نفسي بسهولة ، وكم رأيت من شباب هداهم الله راحوا في المشمش على قولهم ..

    أستاذتي الفاضلة أعجبتني مقولتك هذه :
    أعلم أن الأمر صعب، وأعلم أنه يحتاج منك لمجاهدة نفس وهوى كبيرة جدا، ولكن يا أخي الجنة عروس مهرها النفوس...

    وأيضاً هذه :
    كل منا له امتحانات، يمتحن الله تعالى بها قوة إيمانه، ومدى حبه لهذا الدين
    أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ* وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الكَاذِبِينَ(العنكبوت 2-3)


    وإليك هذه المقولة ، التي كان أسمعها كثيراً من أحد الشباب لكني لم أعي معناها الحقيقي الا بعد أن رأيت حضارة العفن واثارها السلبية ، فكان علي أن أختار ، إليك المقولة :
    قال ابن قيم الجوزية رحمه الله تعالى: "يامخنث العزم أين أنت والطريق: طريق تعب فيه آدم، وناح لأجله نوح، ورمي في النار الخليل، واضجع للذبح إسماعيل، وبيع يوسف بثمن بخس، ولبث في السجن بضع سنين، ونشر بالمنشار زكريا، وذبح السيد الحصور يحيى، وقاسى الضرب أيوب، وزاد على المقدار بكاء داود، وسار مع الوحش عيسى، وعالج الفقر وأنواع الأذى محمد صلى الله عليه وسلم، تزها أنت باللهو واللعب؟!" اهـ [الفوائد: 42].

    جزاك الله خيرا على موضوع القيم ..

    تقبل الله منكم ومني صيام رمضان وقيامه ، ووفقنا للعمل الصالح الذي يرضيه عنا ..

    في حفظ الله


  16. #16

    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    16
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    السلام عليكم
    الله يجزيكي الخير يا ام عبد الهادي على الموضوع الجميل بس ساعات لا بد منه الاختلاط خاصه في الزيارات العائليه انا بحاول اختصره بس صعب كتير


  17. #17
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأخ الكريم نوح درويش

    بداية أخي دعني أوضح لك أمرين
    أولهما أنني حين أكتب وأتكلم في المنتديات، فأنا أفعل ذلك من منطلق "رب مبلغ أوعى من سامع" "ورب حامل فقه إلى من هو أفقه منه" وليس لأنني أعتقد أنني أكثر تطبيقا او التزاما ممن يقرأ او يتابع..
    والثاني أنني حين قرأت مشاركاتك علمت أنك لم تكن تعبر فقط عن موقف شخصي لك، بل كنت حريصا على التعبير عن شريحة الشباب التي تتعرض للفتن المختلفة... وبالتالي لم تكن ردودي موجهة لشخصك الكريم، بل لكل الشباب، نشد عزمهم، ونحرضهم على طاعة الله والتزام أوامره واجتناب نواهيه مهما كانت الصعوبات والتضحيات...
    وبهذا أعتقد يتضح الجواب على سؤالك:

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوح درويش مشاهدة المشاركة
    لأ أدله واضحه جدا جزاك الله خيرا و أكيد ربنا يهدي شباب المسلمين ...
    بس علي فكره لو كانت الجمله الأخيره موجهه ليا فأنا محترم جداا و عمري ما أعمل كده في بنت و أتسلي معاها ده كان تعليقي جزاك الله خيرا .....

    وأنني لم أعتقد للحظة إلا انك أخ فاضل ومحترم، ولم تكن الجملة الأخيرة موجهة لك، بل عامة... لتحذير الفتيات من الوقوع في الموقف الذي وصفته لنا...


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوح درويش مشاهدة المشاركة
    بس حبيت أضيف حاجه حضرتك أخت فاضله جداا و أكيد الي أدام حضرتك حيتعامل معاكي بألف حساب لكن يا أختي الفاضله تعالي نبص لغيرنا

    أولا علشان نكون متفقين أنا ضد الاختلاط تماما بس أنا عايز أعرض علي حضرتك صوره من تعب الشباب
    الرسول قال انها فتنه كبيره و خايف علي امتنا منها يعني في حاجه وراء الحديث ده
    أولا يا أختي الفاضله مش كل الشباب متدين أو كويس زي حضرتك

    فلازم برضه حضرتك تنزلي لمستوانا و تكلمونا بالطريقه العمليه و تعرضوا علينا حلول مش تقولوا انها حجج واهيه بالعكس الي بقوله مش بقوله كرأي شخصي لكن أنا عبرت علي الي بيحصل

    أنا شاب مش متدين التدين الشديد و كل الصلوات في الجامع و بدعي ربنا أكيد اني أبقي كده بس بس في الحاله ده صعب اني متأثرش
    يا أختي الفاضله عمليه عدم الجواز ده صعبه بجد و اسألي أي حد

    كل الي عايزه ان احنا نعرض واقع ....

    يا أختي الفاضله أنا ممكن أكتب و أقول أنا مش حكلم بنات و كده لكن أجي في الواقع و أضعف

    أنا بتكلم عن الشباب العادي الي من كتر عدم الجواز ظهر اللواط و الشذوذ

    البنات فاكره انها بالمهر العالي بتكون كده ده قيمتها عمرها مبتبص أد ايه الانسان ده كويس و حيحافظ عليها ...... و ده صعب علي الشباب دلوقتي أوي .....و الشاب صعب عليه كده
    صدقيني يا أختي الفاضله بتخلي الواحد يفقد الأمل

    يا ريت لو نلقي نظره عليناو عن واقعنا و طرق عمليه و يريت منعتبرش ده حجج واهيه نها مش كده تماما و مش كل الناس متدينه أو شيوخ زي حضرتك .... فأكيد ده حيبقي صعب عليهم
    جزاكي الله خيرا ..
    تعليق أخير
    ان شاء الله أجي أزور الأرض أما أبقي أخلص مشاريعي في بلوتو ...
    أخي الكريم
    ما عبرت عنه صحيح، وأوافقك عليه، وقد ألمحت له في ردي الاول على مداخلتكم
    مجتمعنا الآن يموج بالفساد، والبعد عن تعاليم الشريعة:
    - الفتيات لا تلتزم باللباس الشرعي، وحتى الحجاب الذي فرضه ربنا مسخ بطريقة عجيبة وصار له موضات وبهرجات وعروض ازياء، واشياء تثير الدهشة والأسف معا...
    - - الشباب لم يعد يغض بصره، ولا يتورع عن محادثة الفتيات على انفراد أو في التشات أو التمشي معهن أو التسكع معهن... تحت مسميات مختلفة (أخوة، صداقة، صحوبية، زمالة، تعارف) أي شيء...
    - الاختلاط بلا ضوابط صار هو الوضع الطبيعي، ومن يحاول أن ينأى بنفسه عنه وينجو بها من هذه الفتن صار معقدا وشيخا ومتشددا ومنعزلا وانطوائيا وكشريا وعابسا ومنفرا ووووو ... ألف لقب ولقب...
    - الأهل لم تعد تهمهم إلا القيم المادية البحتة، فلا يهمهم أن يصاحب ابنهم او يحب أو يعشق، لكن الطامة الكبرى لو قال لهم أنه يريد أن يتزوج بالحلال ويستر نفسه ويحصنها كما أمره رسول الله صلى الله عليه وسلم حين قال:
    يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج
    لو تجرأ الشاب وطلب هذا من أهله فسيثورون عليه ويبينون له أنه صغير وليس كفؤا لتحمل مسؤولية الزواج وفتح بيت وووو..... فاذهب والعب وحب وتسلى.. ريثما تكبر وتصل للثلاثين...
    وأهل الفتاة كما تفضلتم ينظرون للقيم المادية في المتقدم لها بالدرجة الاولى، ثم بعد ذلك يكون من الجميل أن يكون أيضا على خلق ودين، فتأتي القيم المادية أولا...
    ويغالون في مهور بناتهن وكأنها ثمن لها...
    ونسوا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: أعظم النساء بركة أيسرهن مؤنة
    ونسوا ان أمهات المؤمنين كان مهرهن بضع دراهم وهن خير نساء الأرض، وأن السيدة فاطمة البضعة النبوية رضي الله عنها كان مهرها درع سيدنا علي، وأن النبي صلى الله عليه وسلم وجه صحابيا لأن يلتمس خاتما من حديد ليتزوج به، فليست المغالاة في المهر دليلا على علو مكانة الفتاة ولا مؤشرا على سعادتها المستقبلية، ولا ضمانا لحياتها واستقرارها...
    فكم من فتاة تزوجت ثريا، وتعست معه، وكم من أخرى تزوجت فقيرا وسعدت بحبه ورجولته، فلا الفقر ولا الغنى معيار السعادة.. وإنما معيارها الخلق والدين، وحسن العشرة والمودة...
    لكن مفهوم الدين الذي تقلص عندنا إلى صلاة وصيام وبعض من الشعائر التعبدية والابتسامات الفارغة، والمهارات الحوارية، أما أن يحكم سلوكنا وقيمنا ومفاهيمنا ومعاييرنا في تقيييم الناس وبناء الأسر فلا....

    ومجتمعاتنا إلى أمد قريب لم تكن هكذا، بل كان الشاب يتزوج يافعا وهو لم يبلغ العشرين، ويبني حياته معه زوجه الشابة الصغيرة، ويكافحان معا، ولم يكن كل منهما يبني حياته وشخصيته منفردا، ثم يلتقيان على الجاهز، بعد أن يكون نصف الشباب قد ضاع، وامتلأ القلب بالمغامرات والتجارب العاطفية السابقة، واشتدت المقارنة بين شريك الحياة الذي ظفر به المرء، وبين فوارس الاحلام السابقين....
    ولا يمكن أن يكون الإصلاح في جانب دون جانب...
    لابد لكي ينصلح المجتمع من إصلاح هذه الامور كلها معا....
    لا بد من إعادة ثقافة الزواج المبكر، وأن الاستعانة بمعونة الاهل في بداية الحياة الزوجية ليس عيبا، فيساعد الاهل ابنهم ليحصنوه، وهو يساعد أبناءه من بعده، وتتنازل العروس عن طلباتها الفارغة، ويتعاون أهلها أيضا لتحصينها بالحلال، بدل ان تصاحب أو تحب او تعشق أو تتزوج عرفيا أو تقع في المصائب التي انتشرت في الدنيا، أو تصل لسن العنوسة فتقبل بزواج مسيار أو مصياف أو غيره من هذه المسميات العجيبة....

    لكن يا أخي الكريم
    حتى ذلك الحين
    وحتى ينصلح حال المجتمع.. هل نستسلم نحن للتيار، وننساق مع القطيع، ونقول لا نملك من امرنا شيئا، وكنا مضطرين ومستضعفين...
    هل يقبل الله تعالى منا هذا؟
    لا بالطبع..
    قال تعالى:
    إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ المَلائِكَةُ ظَالِمِي أَنفُسِهِمْ قَالُوا فِيمَكُنتُمْ قَالُوا كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالُوا أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُاللَّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُوا فِيهَا فَأُوْلَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُوَسَاءَتْ مَصِيراً(النساء97)

    فلم يقبل الله تعالى حجتهم أنهم عصوا ربهم مضطرين لأن المجتمع هكذا، والظروف هكذا... واعتبرهم ظالمي أنفسهم، ومأواهم جهنم وساءت مصيرا..

    فنحن نسعى جاهدين لنشر الثقافة الإسلامية الصحيحة، ولإصلاح مجتمعاتنا كل منا من موقعه وبحسب طاقته...

    لكن حتى ذلك الحين، نطبق على أنفسنا، ونلتزم بأوامر ربنا، ونكون قدوة لغيرنا...
    وكما نحلم للتفوق في مجال الدراسة، ومجال العمل.. كذلك علينا ان نحرص على التفوق في مجال الدين، فنكون من السابقين، المسارعين لجنة عرضها السموات والأرض اعدت للمتقين
    وفي ذلك فليتنافس المتنافسون..

    وهذا املي فيك أخي الكريم، وفي جميع الإخوة والاخوات...
    وفقنا الله جميعا لما يحبه ويرضاه، وجعلنا هادين مهديين .. لا ضالين ولا مضلين...




    تعليق أخيران شاء الله أجي أزورالأرض أما أبقي أخلص مشاريعي في بلوتو ...



    أهلا ومرحبا بك
    وبإذن الله تجد الأرض في غاية السرور لاستقبالكم... ويكون قد أصلح الله حالها..

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  18. #18
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة SuccessSeeker مشاهدة المشاركة
    فعلا كلام يوزن بالذهب..

    بارك الله فيك أختي الفاضلة أم عبد الهادي .. و سخرك لخدمة دينه ..

    جوزيت عنا كل الخير ..
    أهلا ومرحبا بك أختي الغالية
    شكرا لكلامك الطيب، ولك بمثل من الكريم المنان
    افتقدت مشاركاتك من زمن..


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة SuccessSeeker مشاهدة المشاركة
    أختي أعتقد أن هذه السلسة الثالثة و ليست الرابعة .. ؟

    بحثت عن رقم 3 و لم أجده بمواضيعك
    الثالثة خشيت من نشرها هنا، ونشرتها في منتديات أخرى.... لكن سأجرب لأجلك نشرها، وأضع لك الرابط هنا إن شاء الله، وربنا يستر

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة متفائل بالحياة مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأستاذة الفاضلة / أم عبد الهادي ، بصراحة موضوع جميل ومتميز وجرئ في الطرح ، ويعالج مشكلة يتساهل فيها الكثير من الشباب من كلا الجنسين ,,

    اسمحوا أن أبدي وجهة نظري ، وطريقتي التي اتبعتها في ذلك ، مع اني ادرس وكنت درست أيضا سابقا في جامعة مختلطة ، ورأيت الكثير من الشباب الذين قدموا من بيئة مغلقة ( السعودية ) إلى مجتمع مختلط مفتوح وجديد بالنسبة لهم ، كانت البداية صعبة ، لكن كل شخص وهدفه الذي جاء من أجله ويسعى لتحقيقه ، كنت لا أجامل من البداية ، وكانت البداية صعبة ، صحيح كنت ملاقي تريقة وكلام ، كنت مطول بالي ، هل الكلام اللي بيقولوه بيصير في ، ما بيصيرش ، انسى الكلام اللي بيتقال ، وطنش ، كلام الناس ما بيغيرش حاجة ، كنت حاط في بالي انو انا اللي بتسأل بكرة مش هم ، حتى في سفرتي الحالية ، مع اني جيت في بلد محتلط أكثر مما كنت عليه في المرة الاولى ، لكن ماكنتش عودت نفسي ، كان صعب علي اني أجاهد نفسي بسهولة ، وكم رأيت من شباب هداهم الله راحوا في المشمش على قولهم ..

    أستاذتي الفاضلة أعجبتني مقولتك هذه :
    أعلم أن الأمر صعب، وأعلم أنه يحتاج منك لمجاهدة نفس وهوى كبيرة جدا، ولكن يا أخي الجنة عروس مهرها النفوس...

    وأيضاً هذه :
    كل منا له امتحانات، يمتحن الله تعالى بها قوة إيمانه، ومدى حبه لهذا الدين
    أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لاَ يُفْتَنُونَ* وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الكَاذِبِينَ(العنكبوت 2-3)


    وإليك هذه المقولة ، التي كان أسمعها كثيراً من أحد الشباب لكني لم أعي معناها الحقيقي الا بعد أن رأيت حضارة العفن واثارها السلبية ، فكان علي أن أختار ، إليك المقولة :
    قال ابن قيم الجوزية رحمه الله تعالى: "يامخنث العزم أين أنت والطريق: طريق تعب فيه آدم، وناح لأجله نوح، ورمي في النار الخليل، واضجع للذبح إسماعيل، وبيع يوسف بثمن بخس، ولبث في السجن بضع سنين، ونشر بالمنشار زكريا، وذبح السيد الحصور يحيى، وقاسى الضرب أيوب، وزاد على المقدار بكاء داود، وسار مع الوحش عيسى، وعالج الفقر وأنواع الأذى محمد صلى الله عليه وسلم، تزها أنت باللهو واللعب؟!" اهـ [الفوائد: 42].

    جزاك الله خيرا على موضوع القيم ..

    تقبل الله منكم ومني صيام رمضان وقيامه ، ووفقنا للعمل الصالح الذي يرضيه عنا ..

    في حفظ الله
    جزاكم الله خيرا أخي الكريم على حسن متابعتك
    بارك الله بكم
    وشكرا لمشاركتك المتميزة..


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مدام فلسطين مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم
    الله يجزيكي الخير يا ام عبد الهادي على الموضوع الجميل بس ساعات لا بد منه الاختلاط خاصه في الزيارات العائليه انا بحاول اختصره بس صعب كتير
    وجزاك الله خيرا أختي الكريمة
    ومعك حق ... الاختلاط في الزيارات العائلية من أصعب ما يكون، لكن لو صح منا العزم أرشدنا للحيل، ويختصر الإنسان بقدر إمكانه كل الاجتماعات المختلطة التي لا ضرورة لها...
    وفقك الله تعالى لما يحبه ويرضاه

    التعديل الأخير تم بواسطة أم عبد الهادي ; 05-10-2007 الساعة 11:19 PM
    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  19. #19
    عضو متألق
    تاريخ التسجيل
    Sep 2003
    المشاركات
    1,958
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    60

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    تابع: مفاهيم غائمة في العلاقة بين الجنسين



    1- الشلل المختلطة والتسكع:


    - إياكم والجلوس بالطرقات . فقالوا : يا رسول الله ، مالنا من مجالسنا بد نتحدث فيها ، فقال : فإذا أبيتم إلا المجلس ، فأعطوا الطريق حقه . قالوا : وما حق الطريق يا رسول الله ؟ قال : غض البصر ، وكف الأذى ، ورد السلام ، والأمر بالمعروف ، والنهي عن المنكر
    الراوي: أبو سعيد الخدري - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 6229


    أرجو أن تتفكروا جيدا في الحديث: الرسول صلى الله عليه وسلم يريد أن ينهى المسلمين عن الجلوس في الطرقات نهائيا، فالطرق للمشي وقضاء الحاجات فقط، فيرى المسلمون ذلك شاقا، فيطلبون الترخيص، فيرخص لهم بشرط غض البصر..
    لماذا؟ لأنهم بجلوسهم في الطرقات عرضة لأن يروا نساء عابرات، فعليهم إذن أن يغضوا أبصارهم عنهن...

    ترى ماذا سيكون الحكم لو رأى الرسول صلى الله عليه وسلم ما يفعله شباب المسلمين اليوم من الجلوس جنبا إلى جنب مع النساء من غير المحارم على أطراف الطرقات والكورنيش وفي الحدائق والأماكن العامة؟؟!!!


    أراد النبي أن ينهاهم عن الجلوس رجالا لوحدهم، حتى لا يتعرضوا للفتنة، ثم رخص لهم بشرط أن يغضوا بصرهم عن النساء...
    وشباب اليوم يجلسون مع النساء مباشرة!!...

    والشرط الرابع للجلوس في الطرقات: الامر بالمعروف والنهي عن المنكر...
    بالله عليكم من يطبق هذا الشرط اليوم من الشبان الجالسين على حافات الطرق؟ وكيف يطبقه من هو جالس بنفسه مع شابة ...
    والذين يجلسون في شلل مختلطة شبان وبنات، كيف يمكنهم القيام بهذا الحق؟؟؟ الفتيات يلبسن ما يلبسن، والشباب يمزحون ويهرجون ويستظرفون...
    إن ملك الشاب الملتوم نفسه، فهل يملك من حوله؟ أم سيضطر للجلوس والمشاركة (حتى لا ينتقد بأن دمه تقيل)؟؟!!!

    أترك الإجابة لكم..


    ----------------------


    2- مشي الشاب مع الفتاة لوحدهما


    عن أم المؤمنين صفية بنت حيي رضي الله عنها أنها جاءت رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوره في اعتكافه في المسجد ، في العشر الأواخر من رمضان ، فتحدثت عنده ساعة ، ثم قامت تنقلب ، فقام النبي صلى الله عليه وسلم معها يقلبها ، حتى إذا بلغت باب المسجد عند باب أم سلمة ، مر رجلان من الأنصار ، فسلما على رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال لهما النبي صلى الله عليه وسلم : ( على رسلكما ، إنما هي صفية بنت حيي ) . فقالا : سبحان الله يا رسول الله ، وكبر عليهما ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إن الشيطان يبلغ من الإنسان مبلغ الدم ، وإني خشيت أن يقذف في قلوبكما شيئا ) . (صحيح البخاري)



    فلو أن مشي الشاب مع الفتاة، او الرجل مع المرأة من غير محارمه، في الطريق أمر مباح لا شبهة فيه ولا تهمة، لما احتاج رسول الله صلى الله عليه وسلم أن ينفيها عن نفسه، ويبين للصحابيين أن التي يمشي معها هي زوجته ام المؤمنين صفية رضي الله عنها.. ومن أحرى بأن يكون فوق الشبهات من رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأبعد عن مظان الفتنة والتهمة... حتى إن الصحابيين استنكرا ان يظن بهما الرسول صلى الله عليه وسلم أن يظنا به سوءا، فلو مشى مع أي امرأة لما ظنا إلا أن ذلك لحاجة ولخير، ومع ذلك... فالشرع يحكم الجميع...


    ----------------------


    3- غض البصر:


    يزعم بعض الملتزمين أن غض البصر هو عما يحرم ظهوره من المرأة، أما الوجه والكفين فلا يلزم غض البصر عنه لأنه يجوز النظر له...
    والصواب: أنه يجوز النظر له نظر الفجأة، نظرا غير ممعن ولا مدقق، لا إطالة النظر والإمعان...
    ويجوز إمعان النظر لحاجة الخطبة، أو التعرف على شخصية المرأة لأداء الشهادة أو لأسباب أمنية...
    وإلا فغض البصر..
    وغض البصر عن المباح كشفه، وتحريم النظر أصلا للمحرم كشفه..
    ولو كان الامر كما فهمه هؤلاء، لما امرت النساء بغض البصر عن الرجال، لأنه لا يتوقع ان يسير الرجال عراة في الطرق لتغض المرأة بصرها.... ولكنها امرت ان تغض بصرها حتى عن وجهه وحتى عما يباح له كشفه...

    وهذه الأدلة توضح ضوابط غض البصر في الشريعة:


    سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نظرة الفجأة فقال : اصرف بصرك
    الراوي: جرير بن عبدالله - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: ابن تيمية - المصدر: مجموع الفتاوى - الصفحة أو الرقم: 22/128


    يا علي لا تتبع النظرة النظرة فإن لك الأولى وليست لك الآخرة

    الراوي: بريدة بن الحصيب الأسلمي - خلاصة الدرجة: سكت عنه [وقد قال في رسالته لأهل مكة كل ما سكت عنه فهو صالح] - المحدث: أبو داود - المصدر: سنن أبي داود - الصفحة أو الرقم: 2149


    -----------------------------


    4- ضوابط الحديث بين الجنسين:


    يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلاَ تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْروفاً (الأحزاب 32)


    والآية عامة للنساء، وليست مختصة بنساء النبي باتفاق العلماء،
    الخضوع بالقول: ترقيق الصوت وتنعيمه في الحديث
    قولا معروفا : اي أن تكون نوعية الكلام من النوع المتعارف عليه بين الناس، والذي لا يحتاج للإسرار، والذي لا يغري أحد الجنسين بالآخر..


    -----------------


    5- معنى الفتنة التي يجب اجتنابها..


    يزعم بعض الشباب أنه لا يفتن بالنساء، ولهذا لا تثريب عليه إن خالطهن وجالسهن واستمع لغنائهن ... إلخ...

    وهذا ناتج عن اختلاف العلماء في تحديد مفهوم الفتنة، وطبعا دأب شبابنا –هداهم الله- اختطاف كلمة من هنا، وتعريف من هناك، وتفسير من هذا العالم، ورخصة من ذلك، وتلفيق شروط هذا على تعاريف ذلك، لنستخرج مذهبا جديدا اسمه "المذهب البحبحاني".... وهو مذهب الكثرة الكاثرة من شعوبنا الإسلامية في هذا الزمن، وإلى الله المشتكى..

    فظنوا أن الفتنة التي يخشى منها على الجنسين هي أن تحدثه نفسه بالوقوع بها، لا أقل.... !!!! (ولعل هذا تعريف الفتنة الموجبة لستر وجه المرأة، لا الفتنة بالعموم)

    لذا سنعرف الفتنة الواجب اجتنابها بتعريف الرسول صلى الله عليه وسلم لها بشكل عملي، من خلال الحديث التالي:


    ثم أتته امرأة شابة من خثعم فقالت : إن أبي شيخ قد أفند وقد أدركته فريضة الله في الحج فهل يجزئ أن أحج عنه قال : نعم فأدي عن أبيك قال : ولوى عنق الفضل فقال له العباس : يا رسول الله ما لك لويت عنق ابن عمك قال : رأيت شابا وشابة فخفت الشيطان عليهما قال : وأتاه رجل فقال : أفضت قبل أن أحلق قال : فاحلق أو قصر ولا حرج قال : وأتى زمزم فقال : يا بني عبد المطلب سقايتكم لولا أن يغلبكم الناس عليها لنزعت
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 2/343



    رأيت شابا وشابة فخفت الشيطان عليهما
    لكن شبابنا اليوم، وأولياء امورهم، لا يخاف أي منهم من الشيطان، ولا غوايته، إنهم يخافون من الحلال، يخافون من المسؤولية، من الارتباط، من أن يقال عنه (شيخ بلفة، قفل، منغلق، ميعرفش حاجة في الدنيا) ، يخافون من فوات قطار العمر، يخافون من فوات تجربة لذيذة تغنى بها الشعراء والمطربون والممثلون (أنجح الناس في تأسيس الأسر السعيدة بشهادة الواقع الذي يقول أنه لم يبق منهم اثنان متزوجان) ... يخافون من كل هذا، ولا يخافون من الشيطان على الشاب والشابة إذا التقيا...
    سبحانك ربي...


    كان الفضل رديف رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فجاءت امرأة من خثعم ، فجعل الفضل ينظر إليها وتنظر إليه ، وجعل النبي صلى الله عليه وسلم يصرف وجه الفضل إلى الشق الآخر ، فقالت : يا رسول الله ، إن فريضة الله على عباده في الحج أدركت أبي شيخا كبيرا ، لا يثبت على الراحلة ، أفأحج عنه . قال : نعم . وذلك في حجة الوداع .
    الراوي: عبدالله بن عباس - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: البخاري - المصدر: الجامع الصحيح - الصفحة أو الرقم: 1513




    أرجو أن يكون فيما كتبناه الكفاية لجلاء الحق وِكشف الباطل، وبقي الامر منوطا بحكمة كل شاب وشابة في أسلوب التعامل مع الأشخاص او الظروف المحيطة بحيث لا يخسرون دينهم لحساب هواهم، ولا يشرون بآخرتهم دنياهم...


    والله المستعان..



    قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ



    فهذا هدي رسولنا صلى الله عليه وسلم... فمن أحب فليقتدي به
    ومن أحب فلا...

    لمتابعة مواضيعي في المنتدى اضغط هنا


  20. #20
    عضو مميز الصورة الرمزية زينب الباحثة عن النجاح
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    6,411
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    167

    افتراضي

    فعلا جزاك الله كل الخير أختي .. لم تضح لي الأمور إلا الآن ..

    و لكن عندي سؤال عن غض البصر و النظرة الأولى ..

    ماذا عن المدرسين .. خلينا من الشيوخ .. بس فيه المعيدين شباب .. كيف غض البصر ؟ و لازم أنظر لهم عندما يشرحوا ؟؟

    اختطاف كلمة من هنا، وتعريف من هناك، وتفسير من هذا العالم، ورخصة من ذلك، وتلفيق شروط هذا على تعاريف ذلك، لنستخرج مذهبا جديدا اسمه "المذهب البحبحاني"....


    ولكن هل نحن الملومون .. من أين نحصل على العلم الشرعي الكافي و الوافي ؟؟


 

 
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.



حماية المنتدى من اكساء هوست