العاب فلاش

                   
صفحة 233 من 235 الأولىالأولى ... 133183223224225226227228229230231232233234235 الأخيرةالأخيرة
النتائج 4,641 إلى 4,660 من 4687
  1. #4641
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا
    لماذا خص صلى الله عليه وسلم
    [اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا]
    أن يردد في ليلة القدر؟
    استشعر مايتضمنه معناها حين تدعوه .. حيث أن العفو هنا :
    عفو في الأبدان ، وعفو في الأديان ، وعفو من الديان .
    فعفو الأبدان : شفاؤك من كل داء.
    وعفو الأديان : توفيقك في الخير ، والعبادة ، وكل أعمال الآخرة .
    وعفو الديان : الصفح والعفو والغفران من الله العفو الكريم المنان .. بمحو الذنب ، والتجاوز عنه ، وترك العقوبة عليه.
    ومن معاني العفو في اللغة : الزيادة ، والكثرة فعفو المال زيادته :
    ( يسألونك ماذا ينفقون قل العفو) أي مازاد عن النفقة الأصلية..
    فعفوه بأن يعطيك ماتسأل وفوق ماتسأل..
    فأكثروا من قولها فهي والله تغني عن كل دعاء..
    اللهم إنك عفوٌّ، تُحبُّ العفوَ، فاعفُ عنا
    فلا تُفرّط في ثانية
    فلا تفتر من تكرار
    "اللهم إنك عفو تحب العفو فاعفُ عني"
    فإنه إذا عـــــفا الله عنك
    أفلحت
    ونجوت
    وسعدت
    قال ابن القيم : فإن عفا عنك أتتك حوائجك من دون مسألة
    اللهم وفقنا لقيام ليلة القدر


  2. #4642
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    أيها الحبيب ..ترفق .. لا ترحل .. أما تسمع أنين المحبين لك؟!

    يا شهر رمضان ترفق دموع المحبين تدفق.
    قلوبهم من ألم الفراق تشقق.

    عسى وقفة للوداع تطفي من نار الشوق ما أحرق.
    عسى توبة ساعة و إقلاع ..ترقع من الصيام ما تخرق.

    عسى منقطع عن ركب المقبولين يلحق.
    عسى أسير الأوزار يطلق.

    عسى من استوجب النار يعتق.
    فيجبر مكسور ويقبل تائـب ويعتق خطاء ويسعد من شقي

    رمضان كيف ترحل عنا وقد كنت خير جليس لنا؟!

    كنا بين قارئ وصائم ومنفق وقائم، وباكٍ ودامع، وداعٍ وخاشع.
    رمضان فيك المساجد تعمر، والآيات تذكر، والقلوب تجبر، والذنوب تغفر،
    كنت للمتقين روضةً وأنساً، وللغافلين قيداً وحبساً،

    كيف ترحل عنا وقد ألفناك وأحببناك؟!
    رمضان ألا تسمع لأنين العاشقين وآهات المحبين؟!

    ذرِ الدموعَ نحيباً و ابكِ من أسفٍ *** على فراقِ ليالٍ ذاتِ أنوارِ
    على ليالٍ لشهرِ الصومِ ما جُعلَتْ *** إلا لتمحيصِ آثامٍ و أوزارِ
    يا لائمي في البُكا زدني به كَلفاً *** و اسمع غريبَ أحاديثٍ و أخبارِ
    ما كان أحسنُنا و الشملُ مجتمعٌ *** منَّا المصلِّي و منَّا القانتُ القارِي


  3. #4643
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    أياما معدودات

    قال عز وجل{يقلب الله الليل والنهار إن في ذلك لعبرة لأولي الأبصار } (النور 44) ،
    فبالأمس القريب كنا نتلقى التهاني بقدومه ونسأل الله بلوغه ،
    واليوم نودعه بكل أسىً ، ونتلقى التعازي برحيله ،

    فما أسرع مرور الليالي والأيام ، وكر الشهور والأعوام ،

    والعمر فرصة لا تمنح للإنسان إلا مرة واحدة ، فإذا ما ذهبت هذه الفرصة وولت ، فهيهات أن تعود مرة أخرى .

    قال عمر بن عبد العزيز : " إن الليل والنهار يعملان فيك ، فاعمل أنت فيهما "
    وقال ابن مسعود رضي الله عنه : "ما ندمت على شيء ندمي على يوم غربت شمسه نقص فيه أجلي ولم يزد فيه عملي "


  4. #4644
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    سوق قام ثم انفض؟!!
    قال الحسن البصري : ( إن الله جعل رمضان مضمار لخلقه ؛ يتسابقون فيه بطاعته فسبق قوم ففازوا ، وتخلف قوم فخابوا .

    فالعجب من اللاعب الضاحك في اليوم الذي يفوز فيه المحسنون و يخسر المبطلون )

    رمضان سوق قام ثم انفض ، ربح فيه من ربح وخسر فيه من خسر ، فلله كم سجد فيه من ساجد ؟ وكم ذكر فيه من ذاكر ؟


    وكم شكر فيه من شاكر ؟ وكم خشع فيه من خاشع ؟ وكم فرط فيه من مفرط ؟ وكم عصى فيه من عاص ؟ .

    إذا ارتحل رمضان ، فما أسعد نفوس الفائزين ، وما ألذ عيش المقبولين ، وما أذل نفوس العصاة المذنبين ، وما أقبح حال المسيئين المفرطين !!.

    كان سلفنا الصالح يدعون الله ستة أشهر أن يتقبله منهم، ثم يدعونه ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، فتكون سنتهم كلها في ذكر هذا الشهر

    سَلامٌ مِنَ الرَّحمنِ كُلَّ أَوَانِ *** عَلَى خَيرِ شَهْرٍ قَدْ مَضَى وَزَمَانِ
    سَلامٌ عَلَى شَهْرِ الصِّيامِ فَإنَّهُ *** أَمَانٌ مِنَ الرَّحمنِ أيُّ أَمَانِ
    تَرَحَّلْتَ يَا شَهْرَ الصِّيَامِ بِصَومِنَا *** وَقَد كُنتَ أَنوَارَاً بِكُلِّ مَكَانِ
    لَئِنْ فَنِيَتْ أَيَّامُكَ الزُّهْرُ بَغْتَةً *** فَمَا الحُزْنُ مِن قَلْبِي عَلَيكَ بِفَانِ
    عَلَيكَ سَلامُ اللهِ كُن شَاهِدَاً لَنَا *** بِخَيرٍ رَعَاكَ اللهُ مِن رَمَضَانِ
    يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله:
    (فالقلب لا يصلح ولا يفلح ولا يلتذ ولا يسرولا يطيب ولا يسكن ولا يطمئن إلا بعبادة ربه وحبه، والإنابة إليه،

    ولو حصل له كل مايلتذ به من المخلوقات لم يطمئن، ولم يسكن إذ فيه فقر ذاتي إلى ربه من حيث هو معبوده ومحبوبه ومطلوبه.

    وبذلك يحصل له الفرح والسرور واللذة والنعمة والسكون والطمأنينة).


  5. #4645
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي العبرة بالخواتيم

    العبرة بالخواتيم

    كان السلف الصالح رضوان الله تعالى عليهم يحملون همّ قبول العمل أكثر من همّ القيام بالعمل نفسه.
    قال تعالى : {يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون }( المؤمنون 60)

    قال عبد العزيز بن أبي رواد:
    أدركتهم يجتهدون في العمل الصالح، فإذا فعلوا وقع عليهم الهمّ! أيقبل منهم أم لا؟

    و قال علي رضي الله تعالى عنه:
    [كونوا لقبول العمل أشد اهتماماً منكم بالعمل،
    ألم تسمعوا لقول الحق عز وجل: إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللَّهُ مِنْ الْمُتَّقِينَ [المائدة:27]].

    و قال مالك بن دينار :
    [الخوف على العمل ألا يتقبل ..أشدّ من العمل].

    أيها المقبول هنيئاً لك ،
    أيها المردود جبر الله مصيبتك "

    عن ابن مسعود رضى الله عنه أنه قال:
    [من هذا المقبول منا فنهنيه؟ ومن هذا المحروم منا فنعزيه؟].

    أيها المقبول هنيئاً لك! أيها المردود جبر الله مصيبتك!
    ليت شعري من فيه يقبل منـا فيهنأ.. يا خيبة المردود

    من تولى عنه بغير قبول أرغم الله أنفه بخزي شديد
    فالعبرة بالخواتيم ،
    قال تعالى : (إذا جاء نصر الله والفتح ورأيت الناس يدخلون في دين الله أفواجاً فسبح بحمد ربك واستغفره إنه كان تواباً } (سورة النصر) ،

    وأمر بذلك الحجيج بعد قضاء مناسكهم وانتهاء أعمال حجهم فقال سبحانه : (ثم أفيضوا من حيث أفاض الناس واستغفروا الله إن الله غفور رحيم } (البقرة 199) .

    فإن من علامات قبول الحسنة الحسنة بعدها ،
    ومن علامات ردها العودة إلى المعاصي بعد الطاعات ،

    وقد ضرب الله عز وجل في كتابه مثلاً لمن حسن عملُه
    ثم انقلب على عقبه بعد ذلك ، وبدل الحسنات بالسيئات عياذاً بالله ،

    قال سبحانه: (أيود أحدكم أن تكون له جنة من نخيل وأعناب تجري من تحتها الأنهار له فيها من كل الثمرات وأصابه الكبر وله ذرية ضعفاء فأصابها إعصار فيه نار فاحترقت كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تتفكرون } ( البقرة 266) ،

    فمثله كمثل شيخ كَبُرَ سِنُّه وضعف جسمه ولم يعد قادراً على العمل والتكسب ولديه صبية ضعفاء يحتاجون إلى رعايته، ولا يملك سببا للرزق إلا بستاناً من أجمل البساتين خضرة وبهاء ،

    وفيه من النخيل والأعناب والثمرات والماء الجاري وغير ذلك مما يُمتع الأنظار، وتُسرُّ له النفوس ، وفي الوقت الذي اشتدت حاجته إليه وتعلق قلبه به أتى بستانهإعصار فيه نار فأحرق ما به من زرع وثمار ،

    قال ابن عباس : " ضُربت لرجل غني يعمل بطاعة الله ، ثم بعث الله له الشيطان ، فعمل بالمعاصي حتى أغرق أعماله " رواه البخاري .

    إن من خالط الإيمان بشاشة قلبه لا يمكن أن يهجر الطاعات ، بعد أن ذاق حلاوتها وشعر بأنسها ولذتها ،

    ولما سأل هرقل أبا سفيان عن المسلمين ، هل يرجعون عن دينهم بعد أن دخلوا فيه ؟ ، قال أبو سفيان : لا ، قال هرقل : وكذلك الإيمان إذا خالطت بشاشته القلوب .
    فيا من أَلِف الحق .. تمسك به هُديت ..، واستمر عليه


  6. #4646
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    علامة قبول رمضان
    أن تصل بعد الطاعة إلى رضا المعبود ،
    و علامة الصدود أن تبعد- بالمعصية- عن المقصود .
    من علامات قبول العمل المواصلة فيه ، والاستمرار عليه .. فاحكم أنت على صيامك ..
    أمقبولٌ أممردود؟!!!
    وقد سئلت عائشة رضي الله عنها كما في البخاري عن عمل رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فقالت : " كان عمله ديمة "
    أي مستمراً ، كالمطر الدائم الذي لا ينقطع ،
    وتذكر أن عمل المؤمن لا ينقضي حتى يأتيه أجله ،
    وللحسنة أولاد .. وللسيئة أولاد
    ما أحسن الحسنة بعد الحسنة و أقبح السيئة بعد الحسنة .
    ذنب بعد التوبة أقبح من سبعين قبلها .
    النكسة أصعب من المرض الأول .
    ما أوحش ذل المعصية بعد عز الطاعة
    وما أفحش فقر الطمع بعد غنى القناعة .
    {فمن نكث فإنما ينكث على نفسه و من أوفى بما عاهد عليه الله فسيؤتيه أجراً عظيما.}
    من تكرر منه نقض العهد أيوثق بمعاهدته؟!
    قال الحسن البصري رحمه الله : " إن الله لم يجعل لعمل المؤمن أجلاً دون الموت ثم قرأ قوله عز وجل (واعبد ربك حتى يأتيك اليقين } ( الحجر 99) .
    القلب ينشط للقبيح ***وكم ينام عن الحسن
    يا نفس ويحك ما الذي ***يرضيك في دنيا العفن ؟!
    أولى بنا سفح الدموع *** و أن يــجلبنا الحـــزن
    أولى بنا أن نرعــوي*** أولى بنا لبس ( الكفــــن)
    أولى بنا قتل ( الهوى )*** في الصدر أصبح كالوثن
    فأمامنا سفر طويل ***بــــعده يأتــــي الســــكن
    إما إلى ( نار الجحيم ) ***أو الجنان : ( جنان عدن )
    أقسمت ما هذي الحياة***بها المقام أو ( الوطـــن)
    فلم التلوّن و الخداع ؟*** لم الدخول على ( الفتن ) ؟!
    يكفي مصانعة الرعاع ***مع التقلـــب في المحن
    تبا لهم مــن مــــعشر*** ألفوا معاقرة ( النــــتن)
    بينا يدبّر للأمــــــين*** أخو الخيانة ( مؤتمن ) !
    تبا لمن يتمـــــــلقون*** و ينطوون على ( دخن )
    تبا لهم فنفـــــــــاقهم ***قد لطّخ ( الوجه الحسن)
    تبا لمن باع ( الجنان ) ***لأجـــــل ( خضراء الدمن)
    الخاسرون فى رمضان
    في صحيح ابن حبان عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد المنبر، فقال:
    (آمين.. آمين.. آمين.. قيل: يا رسول الله! إنك صعدت المنبر فقلت: آمين. آمين. آمين. قال: إن جبريل أتاني فقال: من أدرك شهر رمضان فلم يغفر له؛ فدخل النار فأبعده الله -فكم هم أولئك المبعدين عن رحمة الله؟- قل: آمين. فقلت: آمين ...) الحديث.
    متى يزرع من فرط وقت البذر، فلم يحصد غير الندم والخسار؟!
    مساكين هؤلاء! فاتهم رمضان وفاتهم خير رمضان؛ فأصابهم الحرمان وحلت عليهم الخيبة والخسران،
    قلوب خلت من التقوى فهي خراب بلقع، لا صيام ينفع ولا قيام يشفع، قلوب كالحجارة أو أشد قسوة، حالها في رمضان كحال أهل الشقوة،
    لا الشاب منهم ينتهي عن الصبوة *** ولا الشيخ ينـزجر فيلحق بالصفوة.
    أيها الخاسر! رحل رمضان وهو يشهد عليك بالخسران؛
    فأصبح لك خصماً يوم القيامة!
    رحل رمضان وهو يشهد عليك بهجر القرآن؛ فيا ويل من جعل خصمه القرآن وشهر رمضان!
    فيا من فرط في عمره وأضاعه!
    كيف ترجو الشفاعة؟ أتعتذر برحمة الله؟ أتقول لنا: إن الله غفور رحيم؟ نعم.
    لكن إِنَّ رَحْمَةَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنْ الْمُحْسِنِينَ [الأعراف:56]
    العاملين بالأسباب .. الخائفين المشفقين.
    سئل ابن عباس عن رجل يصوم النهار ويقوم الليل ولا يشهد الجمعة والجمـاعات، فقال رضي الله تعالى عنه: [هو في النار].
    فيا أيها الخاسر! نعم. رحل رمضان وربما خسرت خسارةً عظيمة، ولكن الحمد لله، فما زال الباب مفتوحاً والخير مفسوحاً، وقبل غرغرة الروح، ابكِ على نفسك وأكثر النوح، وقل لها:
    ترحل الشهر وا لهفاه وانصرما*** واختص بالفوز في الجنات من خدما
    وأصبح الغافل المسكين منكسراً ***مثلي فيا ويحه يا عظم ما حرما
    من فاته الزرع في وقت البذار*** فما تراه يحصد إلا الهم والندما
    طوبى لمن كانت التقوى بضاعته ***في شهره وبحبل الله معتصما
    لا تكن كنتيا
    يروى أن الإمام الصنعاني عبد الرزاق سأل يوماً معلمه معمر بن راشد الأزدي عن (الكنتي)
    فقال معمر: الرجل يكون صالحا ثم يتحول رجل سوء.
    قال أبو عمرو: يقال للرجل إذا شاخ (كنتي) كأنه نسب إلى قوله: كنت في شبابي كذا. قال:
    فأصبحت كنتيا وأصبحت عاجنا*** وشر خصال المرء كنت وعاجن
    عجن الرجل إذا قام معتمداً على الأرض من الكبر.
    وقد صح عن النبي _صلى الله عليه وسلم_ أنه كان يستعيذ بالله من (الحور بعد الكون) في دعاء سفره
    وقد فسره الإمام الترمذي بـ(إنما هو الرجوع من الإيمان إلى الكفر أو من الطاعة إلى المعصية، إنما يعني الرجوع من شيء إلى شيء من الشر).
    قال ابن الأثير: يعني: أعوذ بك من النقص بعد الوجود والثبات
    قال أبو عمر بن عبد البر (يعني رجع عما كان عليه من الخير


  7. #4647
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    بعد مرور أيام من رمضان اكتشفنا أنّنا كنا نستطيع الصّوم كل اثنين وخميس خلال السّنة، وأنّ الصّوم ليس بهذه الصّعوبة التي كنا نتصوّرهاؤنتصوّرها.

    ظهر لنا جليًّا أنّنا كنا نستطيع صلاة 11 ركعة على الأقل كل ليلة بقيام ليل لا يستغرق منا أكثر من ساعة، ولو كان قبل أن ننام.

    اتضح لنا أن ختم القرآن مرة واحدة كل شهر ليس من المعجزات كما كان الشيطان يوهمنا بذلك.

    وتعجّبنا من أنفسنا حين وجدناها تستيقظ للسّحور في رمضان وهو قبل الفجر، ونعجز عن القيام على الفجر في غير رمضان.

    كم من أهداف ومشاريع أهملناها في الحياة لأننا أقنعا أنفسنا بأننا لا نستطيع ...!؟



    رمضان دوره تدريبة لنمتلك درسا رئيسيا هو ( أننا نستطيع ) ..



    *جددواحياتكم فما زال لدينا أوقات ................


  8. #4648
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    خواطر من خلاصات تجارب الحياة!!


    • الكذب بضاعة السياسيين، إذ أنهم جميعهم كاذبون، ولكن تتفاوت مراتبهم فيه؛ بحسب إتقانهم له، فأعلاهم منصباً هو أخبثهم دهاء وأشدهم مكراً وأكثرهم نفاقاً وكذباً، ولا مجال لتمكين الدين تحت مظلة الخضوع لمعادلات ومراوغات السياسيين برائحتها المنتنة، وإنما الأصل هو إخضاع السياسية وأهلها قهراً لبريق مصداقية امتثالنا لمبادئ هذا الدين!!
    • واهمٌ من ظن الثبات على الدين، دون التزود من نوره، قال تعالى: (وأنزلنا إليكم نوراً مبيناً) فمن هجر القرآن؛ تزحزحت به الأقدام على الطريق!! ومن غفل عن السنة؛ افتقد البوصلة التي توجهه لصحة مسارة حتى يبلغ نهاية الطريق!!
    • (خلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً) هل رأيتم أدق تصويراً من هذا لحالنا؟! نسأل الله أن يتوب علينا برحمته.

    • يصير عشق الدنية تخصصاً؛ كلما تلوثت النفس بالخطايا!!
    • من غيرك بعد الله أعلم بنقاط ضعفك منك؟! ليبق السؤال: هل صدقت مع الله في علاجها؟!
    • تعلو بالدين، وتنحط بابتعادك عن أوامره!! وأنت في نهاية المطاف من ستعيش بنفسية سامية صافية سعيدة بقربها من الله، أو في وسط من روث المعاصي مع تلك المنزلة المنحطة!!
    • الاستغفار هو ترياق حياة القلب؛ إذا ما داهمته كثرة المعاصي وضاقت بها منافذة!!


  9. #4649
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي اعتذر لنفسك عن الغياب

    اعتذر لنفسك عن الغياب


    ليس ضرورياً أن تكتب توضيحاً، عندما تبعد عن الفيس بوك، والواتس آب، وتويتر، والنت عموماً، وكذلك بعدما تنقطع فترة قصيرة كانت أم طويلة وتعود. لا تتأسف عن الانقطاع وعدم التواصل، فأنت بذلك تقوم بأمر طبيعي وجميل وصحي أندى ما يكون.


    اخرج نفسك من دائرة اللايك والشير والكومنت، والداون لوود والتغريدات، والهاش تاق ومسابقات الصور المحسنة بالفوتوشوب والحياة الخيالية، التي تفتقر إلى النبض الحي والنظرة الطبيعية، التي تقرأ منها الرفض والقبول والاعتذار والغضب، ومجمل خبايا النفس التائهة.

    تنفس هواءً طبيعياً في الشارع، وانظر لفقير في يديه جنيه، قدمه لمن هو أفقر منه بابتسامة رضا، حينها امسح على كتفه بلايك طبيعي وصادق، فهذا أنفقَ ليثقل ميزانه، ونحن أنفقنا لتنشيط خدمة النت، وبين الكفتين يختلف الإنفاق.
    اختلس نظرة من خلف أسوار إحدى المستشفيات، لترى من أتعبهم المرض، وأرهق أهلهم ضيق الحال، وشح المعينات، ونقص الأدوية والخدمات. وتذكر أننا نتنقل بين صفحات النت، وهم يتنقلون من عيادة إلى عنبر إلى مجهول.
    اتصل بصديق قديم، باعدت بينكما المسجات المختصرة، والإيموشنز المكررة، واجلس معه بدون ترتيب لحوار، فالحديث يأتي بدون استدعاء.
    عاتبه على الغياب، وسيسامحك عن الانقطاع، احك له عن خطواتك المستقبلية، وسيقدم لك من تجاربه الماضية، فالصاحب ساحب، والصديق متكئ.
    الدقيقة التي نقضيها في انتظار رد على الماسنجر، ستكون مورقة، لو بدأنا بها فكرة أو قصة أو عمل.
    فاللحظة المناسبة لن تأتي ما دمنا ننتظرها، فكل وقت هو المناسب، إذا أيقنّا تماماً بما نملك.
    الأمر في خيارين، إما أن نسجن أنفسنا دائماً في قضبان عالم خيالي نفترضه كما نهوى، ولا نعلم حقيقته. أو اليقين التام بأن الحياة هي ثقتنا بما نملك، وإن فشلنا مرة أو مرتين، ووقت، حساباته كومنت في ابتسامة الأهل، ولايك من عيون الأصحاب، وشير على صفحة الواقع.


  10. #4650
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    حلللللللللوه

    سافر زوجان ذات يوم معاً

    في رحلة بحرية

    أمضت السفينة عدة أيام في البحر

    وبعدها ثارت.

    عاصفة كادت

    أن تودي بالسفينة،

    فالرياح مضادة والأمواج هائجة ..

    امتلأت السفينة بالمياه

    وانتشر الذعر والخوف بين.

    كل الركاب حتى قائد السفينة

    أيقن الركاب

    أنهم في خطر وأن فرصة.

    النجاة تحتاج إلى من بيده الأمر كله من قبل ومن بعد .

    لم تتمالك الزوجة أعصابها

    فأخذت تصرخ لا تعلم ماذا تصنع ..

    ذهبت مسرعة نحو زوجها

    لعلها تجد حل للنجاة من هذه الكارثة

    وقد كان جميع الركاب في حالة من الهياج

    ولكنها فوجئت بالزوج

    كعادته جالساً هادئاً،

    فازدادت غضباً و اتّهمتهُ بالبرود واللامبالاه

    نظر إليها الزوج وبوجه عابس وعين غاضبة.

    واستل خنجره

    ووضعه على صدرها

    وقال لها بكل جدية وبصوت حاد:

    ألا تخافين من الخنجر؟

    نظرت إليه وقالت: لا

    فقال لها: لماذا ؟

    فقالت: لأنه ممسوك في يد من أثق به واحبه ؟

    فابتسم وقال لها: هكذا أنا، فهذه الأمواج الهائجة

    ممسوكة بيد من أثق به وأحبه

    فلماذا الخوف إن كان هو المسيطر

    على كل الأمور ؟

    ☇ وقفه ≈ ↓

    فإذا أتعبتك أمواج الحياة ..

    وعصفت بك الرياح وصار كل شيء ضدك ..

    لا تخف ! فالله يحبك

    وهو الذي لديه القدرة على كل ريح عاصفة ... لا تخف !!..

    إن كنت تحبه فثق به تماماً واترك أمورك له فهو يحبك

    • قال تعالى :

    { ومن يتوكل على الله فهو حسبه}..

    تستحق التامل .



    _ عسى تأخيرك عن سفر. خير



    _ وعسى حرمانك من زواج بركه



    _ وعسى ردك عن وظيفه. مصلحه



    _ وعسى حرمانك من طفل خير



    'وعسى أن تكرھوا شيئاً وهو خيرٌ لكم'

    •• لأنه يعلم وأنت لا تعلم ••

    .. فلا تتضايق لأي شئ يحدث لك ..

    •• لأنه بإذن الله هو خير ••



    يُقآل ؛-

    لا تكثر من الشكوى فيأتيك الهم

    ولكن أكثر من الحمد لله تأتيك السعاده



    ••* فالحمدلله ثم الحمدلله ثم الحمدلله *••



    حتى يبلغ الحمد منتهاه



    نحنُ بخير مَا دُمنٱ نستطيع ٱلنوم بدُون مُسكنٱت !

    ۉلآ نَستيقظ عَلى صَوت جھآز طِبي مَوصُول بـ ٱجسٱدنٱ !



    ••* فالحمدلله ثم الحمدلله ثم الحمدلله *••



    حتى يبلغ الحمد منتهاه



    _ لا تنظر الَى الْخلف فَفِيه مَاض يزعِجك



    _ ولَا تنظر الَى الْامام فَفِيه مُسْتقبل يُقلقك



    _ لَكن انظر الَى الاعلـْى فَهناك رَب يُسعدك



    حكمة أعجبتني..

    ليس بالضروري ان يكون لديك أصدقاء كثيرون لتكون ذو شخصية معروفه ...



    فالأسد يمشي وحيداً ..

    والخروف يمشي مع الجميع...



    الخنصر - البنصر - الوسطى - السبابة .. بجانب بعضها . .

    إلّا « الإبهام »بعيد عنها . .

    و تعجّبت عندما عرفت أن» الأصابع «لآ تستطيع صنع شيء دون إبهامها البعيد

    جرّب أن تكتب أو أن تغلق أزرار ثيابك . .



    فَـتَـأكّـد أنه ليست العبرة بَكثرة الآصْحَآبْ حولك...إنما العبرة أكثرهم حُبَاً و مَنْفَعَةً لك حتى وإن كان بعيدآ عنك..



    كلام من ذهب ...



    الاستغراق في العمل ينقذك من ثلاث مشاكل: الملل والرذيلة والفقر..



    لا اعرف قواعد النجاح ولكن اهم قاعدة للفشل ارضاء كل الناس..



    الصديق كالمصعد , اما يأخذك الى الأعلى او يسحبك الى الأسفل , فاحذر اي مصعد تأخذ



    الحياة مستمره: سواء ضحكت أم بكيت ... فلا تحمل نفسك هموما لن تستفيد منها..



    لا تجعل أحداً يعرف سر دمعتك لأنه سيعرف كيف يبكيك



    لا تترك صلاتك أبدا فهناك الملايين تحت القبور يتمنون لو تعود بهم الحياة ليسجدو

    ولو سجده...



    احلى كلام مر علي اليوم..



    حكمة لمدى الحياه..

    لا تعتمد على [الأنسان]فهو مغآدر.. ولكن أعتمد على [الله] فهو آلقآدر..



    الاستغفاااار مفتااح كل الاقفاااال..



    *صلو على النبي الكريم محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين .



    * بدأها شخص ومرت بي..



    فأسئل الله أن لا تنتهي عندك..قل بسم الله وارسلها ...


  11. #4651
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    زوجه تريد الطلاق فحكم عليها القاضي

    بخلع جميع ملابسها وجعلها عاريه حتى تحصل على الطلاق

    فحدث مالم يتوقعه احد ! نعم لا تندهشو فهذه قصه حقيقية حدثت منذ سنوات في احدى الدول الاسلامية

    حيث كان هناك رجل وزوجته حدث بينهما خلاف بسيط

    ثم تدخل والدها وأخاها فزاد ذاك الخلاف وتطور الى ان طلبت الزوجه واهلها الطلاق من الزوج،

    فرفض الزوج الطلاق وأصر على عودتها وان لم يتدخلو بينهم

    ولكن تطور الخلاف جداً حتى وصل الى قاضي القريه وذلك بعد ان سمعت اصدائه من أهل القريه فقام القاضي بجمع الاربعه

    الزوج والزوجه والأب والأخ ووضعهم أمامه وقال طالما أنتم مصممون على الطلاق موجهاً حديثه لأهل الزوجه فهناك شرط قبل إتمام الطلاق !

    فزادهم ذلك حيره فليس من المعتاد ان القاضي يضع شروط في حكمه خصوصاً حكم الطلاق فسألو القاضي عن الشرط ؟

    فأجاب القاضي موجهاً حديثه للزوجه فقال لها ؟

    لابد ان تتعرى من جميع ملابسك حتى يتم الطلاق الذي تريديه

    فرفضت الزوجه ذلك الشرط في البدايه فقال لها استتري خلف احدهم وانزعي عنكِ ملابسك .

    وهنا حدثت المفاجئه التي صدمت الجميع بلا استثناء وكل الموجودين حيث ذهبت الزوجه تلقائياً خلف زوجها ونزعت ملابسها

    وتركت ابوها واخوها، فضحك القاضي وقال لها يا ابنتي المرأه لا يسترها الا زوجها اذهبي مع زوجك، فنظر اليهم جميعاً وقال لهم فقد انتهى الخلاف ..عندما لايكون الرضى والقناعة موجودة تكثر مشاكل الطلاق.


  12. #4652
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    الإيجــــــــابية في حيــــــــــــاة الداعيـــــــــــة

    * الداعية الإيجابي....مسلم ذو قبضة حديدية.... يقول: ينبغي أن يكون هذا...
    بعزم!.. وحزم!... وإرادة لامعة .. .
    فيكون بإذن الله.
    * إذا قال:... فَعَل ….
    وإذا نوى:... اقتحم...
    * وله ميراث من يحيى عليه السلام لما قيل له: "يا يحيى خذ الكتاب بقوة،،
    * وهو كتاب الإيمان عنده..
    وسطر الحضارة..
    وحرف التمدن..
    بغلاف العلم...
    * فيأخذ صعدا في طريق الإبداع .. ..
    ويبتكر .. .. و يبادر
    *ولكون إبداعه كثير التنوع، لا يحده إطار، و إنما هو واسع.... سعة الزمان والمكان...
    * وبضيف الطارف الجديد.. إلى الشامخ التليد...

    إن أول دوافع الإيجابية التي يجب أن يتذكرها الداعية هو أن مناط التكليف فردي، وأن كل فرد سيحاسب يوم القيامة فرداً ، وأنه لا تزر وازرة وزر أخرى، وإن كان المرء يحاسب عن عمله في الجماعة، وبعض التكاليف لا تتم إلا بجماعة، أو من خلال تجمع جماعي، ولكن الحساب بالثواب والعقاب لا يكون إلا فردياً، ومن الإيمان بهذا المنطلق يجب أن ينحصر تفكير الداعية فيما يجلب له الأجر، ويقربه إلى الطاعة، دون أن يكون تبعا، وأن يمتلك زمام المبادرة إلى الطاعات دون الالتفات إلى عمل فلان أو قول فلان، ولا يجب أن تقعده نشوة الطاعة، ولا تثبطه أثقال المعصية، ولا ينتظر الإذن بالعمل من شخص ما، إلا ما كان جزءا من خطة، بل يفكر الداعية بنفسه أنه سيحاسب يوم القيامة عن أعماله، وعما قدم، ولا يسأل عن الآخرين، كما أن عليه أن لا يرنو ببصره إلى غيره، فقد يكون لهم من الأعذار ما يمنعهم عن شيء ما، أو ليس لهم من الهمة والطاقة ما يمكنهم من أداء عمل ما، و يستطيع هو أداءه، فلا يثبطه الشيطان، أو تقعد به ثقلة الحياة الدنيا، والداعية _ بنفس الوقت _ عليه أن ينصب رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ قدوة عملية أمام عينيه، ولا يجعل الأشخاص الآخرين- أياً كانوا مثالاً له، فقد يفتح الله عليه من الهمة أكثر من الآخرين، أو يوفقه الله _ تعالى _إلى عمل يتفرد به، أو إلى فضل يؤثره فيه، فلله في خلقه شؤون، وهو المتفضل على عباده، وقد يختص برحمته من يشاء وكيفما يشاء.


  13. #4653
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    صة رائعة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    دخل صبي يبلغ من العمر عشر سنوات
    الى مقهى وجلس على ? الطاولة،
    فوضعت الجرسونة كأساً من الماء أمامه
    فسأل الصبي : بكم الآيس كريم بالكاكاو؟
    أجابته : بخمســة دولارات
    فأخرج الصبي يده من جيبه وأخذ يعد
    النقــود فسألها مرة أخرى حسنا
    وبكم الآيس كريم لوحده فقط بدون كاكاو؟
    في هذه الأثناء كان هناك الكثير من الزبائن ينتظرون خلو طاولة في المقهى للجلوس عليها , فبدأ صبر الجرسونة بالنفاذ

    فأجابته بفظاظه: بـ أربعــة دولارات
    فعد الصبي نقوده وقال سآخذ الآيس كريم العادي
    أنهى الصبي الآيس كريم ودفع حساب الفاتورة وغادر المقهى
    وعندما عادت الجرسونة إلى الطاولة
    إغرقت عيناها بالدمــوع أثناء مسحها للطاوله
    لقد حــرم الصبي نفسه الآيس كريم بالكاكاو
    حتى يوفر لنفسه دولاراً يكرم به الجرسونة.
    كثيراً ما نقع في حرج أو نتسبب في شحن النفس تجاه أناس آخرين يحملون لنا الكثير من الحب والتقدير
    الفرق كبير جدا بين البخل والفقر
    من الممكن أن تكون أكرم الناس ولكن
    الفقر يجعلك في نظــر بعض الناس بخيل.
    لا تقيم الناس بمظاهرهم و فقرهم.. ولكن قيمهم باخلاقهم ومدى تقديرهم لك


  14. #4654
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    *فن المسافة* *



    *قال أبو جعفر المنصور:*



    *بلغني أنّ أسداً لقيَ خنزيراً*



    *فقال له الخنزير: قاتلني.*



    *فقال الأسد: إنّما أنتَ خنزير ولستَ بكفؤٍ لي ولا نظير .. ومتى فعلتُ الذي تدعوني إليه وقتلتك .. قيل: قتل الأسدُ خنزيراً .. وليس هذا محط فخر لي .. وإن نالني منكَ شيءٌ كان ذلك سُبّةً عليَّ.*



    *فقال له الخنزير: إن أنتَ لم تفعل .. رجعتُ إلى السّباع وأعلمتهم أنّك جبنتَ عن قتالي.*



    *فقال الأسد: احتمالي كذبكَ .. أيسر عليّ من تلطيخ شاربي بدمكَ.*



    ** *العبره:* **



    * *الدّرس الأوّل:* *



    * *ترفع:*



    *إذا كان الإنسان يُعرف بأصدقائه .. فإنّه أيضاً يُعرف بأعدائه.*



    *البعض لا يستحقّون شرف أن تعاديهم حتى .. (من تفاهتهم) .. إن غلبتهم لن تجد حلاوة النّصر .. وإن غلبوك فستكون مرارة الهزيمة مضاعفة.*



    *هناك معارك يبقى النّصرُ فيها باهتاً مهما كان ساحقاً .. نظراً لتواضع الخصم في تلك المعركة.*



    *ليس نصراً أن يهزم السّيف عصاً .. وليس نصراً أن يسبق عداءٌ مشلولاً.*



    *هناك معارك .. الطريقة الوحيدة لكسبها: هي عدم خوضها منذ البداية .. فأيّ نصرٍ فيها ليس إلا هزيمة ترتدي زيّ النّصر.*



    * *الدّرس الثّاني:* *



    * *عندما تُنازل خسيساً بأسلوبه تتساوى معه في الخسة:*



    *فلا تسمح لأحدٍ أن يُنزلك لمستواه .. وإن كان لا بُدّ من خوض ذلك النّزال .. فلا تدعه يختار لكَ سلاحك.*



    *الغايات لا تُبرر الوسائل .. والغايات النبيلة لا تبقى كذلك .. إذا سعينا لها بوسائل خسيسة.*



    *نقاء السّلاح ضروريّ لنقاء النّصر .. فالنّصرُ الملوّث .. هو هزيمة أخرى مهما حاولنا أن نقنع أنفسنا بالعكس.*



    * *الدّرس الثالث:* *



    * *في الوِفاق لا يمكن معرفة النبلاء:*



    *النبلاء يظهرون في الخصومات.*



    *النّاسُ إذا أحبّوا لانوا .. وإذا أُعطوا رضوا.*



    *فإذا خاصمتَ أحداً ولم يتنازل عن نبله .. فأصلح ما بينك وبينه على الفور .. هؤلاء عملة نادرة قلّ التداول بها فلا تضيّعها.*



    * *الدّرس الرّابع:* *



    *هناك فرق بين التّرفع والتّكبر:*



    * *التّكبر:*

    *أن ترى أنّك أفضل من الآخرين .. لأنك أكثر علماً أو مالاً أو جمالاً.*



    * *أما التّرفع:*

    *فهو أن ترى أنّ الخصومة ليست إلا صفحة في كتاب قرأتها .. وأخذتَ منها درساً وطويتها .. ولا داعي أن ترجع إليها مرّةً أخرى.*



    * *فترفّع ولا تتكبر.* *



    * *الدّرس الخامس:* *



    * *البطولة الحقيقية تجنّب الخصومات لا خوضها:*



    *تعامل مع النّاس كما ينصح خبراء قيادة السيارات .. اتركْ مسافة أمانٍ بينك وبين السّيارات الأخرى .. مسافة الأمان هذه هي التي تمنع الحوادث.*



    * *لتصبح حياتك أجمل عليكَ أن تتقن فنّ المسافات.*



    * *المسافة:*

    *هي التي حمت الأرض من الاحتراق بالشّمس لو اقتربتْ أكثر لاحترقتْ .. ولو ابتعدتْ أكثر لتجمّدتْ.*



    * *والمسافة:*

    *هي التي جعلتْ القمر يدور في فلك الشمس .. فلو اقتربَ أكثر لجذبته.*



    * *هندسة المسافة الدقيقة هي التي أنتجتْ كوناً رائعاً:*



    *فكن مهندس مسافة .. واحسبْ خطواتك بدقّة.*



    * *لا تبتعد أكثر مما يجب*

    * *ولا تقترب أكثر مما يجب*



    * *فعندما تبتعد أكثر مما يجب:*

    *سيصبح الاقتراب صعباً حين تحتاجه.*



    * *وعندما تقترب أكثر مما يجب:*

    *سيصبح الابتعاد صعباً حين يُفرض عليك.*


  15. #4655
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    نصيحة لأهل القرآن







    (ووالله إني لأحوجكم لها أسأل الله أن يعينني وإياكم على تطبيقها)



    ووالله إني لأستحي من الله في إرسالها.. لعلمه بحالي ...



    ولكن لتيقني بأنكم خير مني..



    قال تعالى :

    " يُؤفك عنه مَن أُفك "

    أي يُصرف عن القرآن مَن صرفه الله عقوبةً له بسبب ذنوبه وإعراضه عن الله..



    ياإخوتي ...:

    من لم يبدأ بحفظ القرآن فليبدأ!

    ومن أهمل مراجعته فليستدرِك!

    ومن لم يكن له ورد من القرآن فليحرص عليه!

    ولتصبر و لتُصابر...

    فإنّ لحفظ القُرآن و ضبطهِ وتلاوته آناء الليل وأطراف النهار لذّة تُنسيك تعب المُجاهدة .

    اهرب من زحمة انشغالك

    واختطف دقائق من وقتك ..

    قم من نومك ...

    لعلك تلحق بركب الأوابين

    وتنعم بلذة العابدين

    واسجد واقترب .

    اجعل لنفسك ..

    ورداً من القرآن ..

    لا تتركه مهما كان ..

    واجعل لك تسبيحات دائمات

    في كل يوم ..

    سبّح ..

    واستغفر ..

    وهلل ..

    وصلّ على النبي ..

    صل الله عليه وسلم ..

    ادع لنفسك ..

    ولوالديك ..

    ولمن تحب ومن لاتحب

    كونوا سبباً في تذكير الكثيرين!



    من بركة القرآن أن الله يبارك في عقل قارئه وحفظه.

    فعن عبد الملك بن عمير :

    ( كان يقال أن أبقى الناس عقولا قراء القرآن )



    وفي رواية :

    ( أنقى الناس عقولا قراء القرآن )



    وقال القرطبي :

    من قرأ القرآن متع بعقله وإن بلغ مئة !



    وأثبتت الدراسات العلمية أن حفظ القرآن وقراءته فيها تقويه للذاكرة !



    أوصى الإمام إبراهيم المقدسي تلميذه عباس بن عبد الدايم رحمهم الله :

    ( أكثر من قراءة القرآن ولا تتركه، فإنه يتيسر لك الذي تطلبه على قدر ما تقرأ ).



    قال ابن الصلاح :



    (ورد أن الملائكة لم يعطوا فضيلة قراءة القرآن وهي حريصة لذلك على استماعه من الإنس !



    فقراءة القرآن كرامة أكرم الله بها الإنس).



    قال أبو الزناد :

    (كنت أخرج من السحر إلى مسجد رسول الله صل الله عليه وسلم فلا أمر ببيت إلا وفيه قارئ ).



    قال شيخ الإسلام :

    ( ما رأيت شيئا يغذّي العقل والروح ويحفظ الجسم ويضمن السعادة أكثر من إدامة النظر في كتاب الله تعالى ! ).



    تعلّق بالقرآن تجد البركة

    قال الله تعالى في محكم التنزيل: "كتاب أنزلناه اليك مبارك"

    وكان بعض المفسرين يقول :

    (اشتغلنا بالقرآن فغمرتنا البركات والخيرات في الدنيا ).



    اللهم إنا نسألك أن تلزم قلوبنا حفظ كتابك ،

    وترزقنا أن نتلوه ونتدبره على الوجه الذي يرضيك عنا.....

    ونعمل به



    لا تنشغل عن وردك ،

    فوالله لهوَ مصدر البركة في يومك إن أخلصت النية لله


  16. #4656
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    النصر
    يقول الله تعالى : " وما النصر إلا من عند الله " ، " وكان حقا علينا نصر المؤمنين " أي أن انتصار المؤمنين حقيقة لا ريب فيها ووعد ثابت من الله لا يتخلف .
    والنصر الحقيقي ليس هو النصر على الأعداء فقط بل هو أشمل من ذلك وفي هذا يقول الأستاذ عصام العطار : " إنّ الهزيمة الحقيقية إنما هي الهزيمة النفسية الداخلية ، لا الهزيمة الحسية الظاهرية ، فإذا انهزمت نفس الإنسان بين جنبيه ، لم ينتصر أبداً ، مهما ملك من الإمكانات والوسائل المادية المساعدة على النصر .
    وإن الانتصار الحقيقي هو الانتصار النفسي الداخلي ، قبل أن يكون الانتصار الحسي الخارجي ، فإذا انتصرت نفس الإنسان بين جنبيه ، لم ينهزم أبداً ، مهما فاته من الوسائل والإمكانات ، بل لا بدّ أن يوفر كل الوسائل والإمكانات الضرورية ، وأن يتحول انتصاره الداخلي إلى انتصار خارجي .
    لقد كان (بلال) رضي الله عنه في ذروة انتصاره عندما كانوا يكبلونه في بطحاء مكة بالقيود ، ويضجعونه على الرمل الملتهب كالجمر ، ويضعون على صدره الصخر ، ويريدونه -وهو في قبضة أيديهم- على كلمة الكفر ، فيهتف في وجوههم بكلمة الإيمان : أَحَدٌ أَحَد .
    ولم يكن بين الانتصار النفسي الذي حققه (بلال) وأمثاله في مكة قبل الهجرة ، والانتصار الحسي الخارجي الذي حققوه بعد الهجرة في (بدر) وغيرها من معارك الإسلام والتاريخ الكبرى .. إلاّ الزمن .
    لقد كان الانتصار من قبل حقيقة قائمة في أنفسهم ، فبرز من بعد إلى العيان ، وتجسّم في الوقائع المختلفة بحيث يراه الناس ..
    الهزيمة - أيها الإخوة- تبدأ من النفس ، والانتصار يبدأ من النفس أيضا .. وهيهات أن ينهزم المؤمن الصادق نفسياً وهو يعتقد أن الله معه ، والله أكبر ".


  17. #4657
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    أستمتــــع بالحيــــاة كالقهــــوة..!!!
    بسم الله الرحمن الرحيم


    موضوع جدا أعجبني....
    فحبيت ان أنقله لكم...
    استمتع بالحياة كالقهوة..

    من التقاليد في الجامعات الأمريكية
    أن خريجيها يعودون اليها بين الحين والآخر في لقاءات لم شمل ويتعرفون على أحوال بعضهم البعض من نجح وظيفيا ومن تزوج ومن أنجب.... الخ
    وفي إحدى تلك الجامعات التقى بعض خريجيها في منزل أستاذهم العجوز
    بعد سنوات طويلة من مغادرة مقاعد الدراسة ..
    وبعد أن حققوا نجاحات كبيرة في حياتهم العملية ونالوا أرفع المناصب وحققوا
    الاستقرار المادي والاجتماعي.
    وبعد عبارات التحية والمجاملة طفق كل منهم يتأفف من ضغوط العمل
    والحياة التي تسبب لهم الكثير من التوتر.
    '^'^'^'^'^'^ '^'
    وغاب الأستاذ عنهم قليلا
    ثم عاد يحمل أبريقا كبيرا من القهوة، ومعه أكواب من كل شكل ولون
    أكواب صينية فاخرة
    أكواب ميلامين
    أكواب زجاج عادي
    أكواب بلاستيك
    وأكواب كريستال
    فبعض الأكواب كانت في منتهى الجمال
    تصميماً ولوناً وبالتالي كانت باهظة الثمن ..بينما كانت هناك أكواب من النوع الذي
    تجده في أفقر البيوت
    '^'^'^'^'^'^ '^'
    قال الأستاذ لطلابه
    تفضلوا ، و ليصب كل واحد منكم لنفسه القهوة
    وعندما بات كل واحد من الخريجين ممسكا بكوب تكلم الأستاذ مجددا
    هل لاحظتم ان الأكواب الجميلة فقط هي التي وقع عليه اختياركم
    وأنكم تجنبتم الأكواب العادية ؟؟؟
    ومن الطبيعي ان يتطلع الواحد منكم الى ما هو أفضل ..
    وهذا بالضبط ما يسبب لكم القلق والتوتر.
    ما كنتم بحاجة اليه فعلا هو القهوة وليس الكوب ..
    ولكنكم تهافتم على الأكواب الجميلة الثمينة ..
    و بعد ذلك لاحظت أن كل واحد منكم كان مراقباً للأكواب التي في أيدي الآخرين
    '^'^'^'^'^'^ '^'
    فلو كانت الحياة هي القهوة ..
    فإن الوظيفة والمال والمكانة الاجتماعية هي الأكواب
    وهي بالتالي مجرد أدوات ومواعين تحوي الحياة ..
    ونوعية الحياة ( القهوة) تبقى نفسها لا تتغير ..
    و عندما نركز فقط على الكوب فإننا نضيع فرصة الاستمتاع بالقهوة وبالتالي أنصحكم
    بعدم الاهتمام بالأكواب والفناجين وبدل ذلك أنصحكم بالاستمتاع بالقهوة
    '^'^'^'^'^'^ '^'
    في الحقيقة هذه آفة يعاني منها الكثيرون
    فهناك نوع من الناس لا يحمد الله على ما هو فيه مهما بلغ من نجاح
    لأنه يراقب دائما ما عند الآخرين.


  18. #4658
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    قصة اﻻرمله والمسلم والمجوسي * ...

    #روي أنه كان هناك رجل قد نزل في بلاد العجم ، وله زوجة و له منها بنات ، و كانوا في نعمة و سعة ، فمات الزوج ، و أصاب

    المرأة و بناتها بعده الفقر و القلة .

    فخرجت ببناتها إلى بلدة أخرى خوف شماتة الأعداء و اتفق خروجها في شدة البرد، فلما دخلت ذلك البلد، أدخلت بناتها في بعض

    المساجد المهجورة و مضت تبحث لهم عن القوت، فمرت بجمعين ؛ جمع على رجل مسلم و هو شيخ البلد و جمع على رجل

    مجوسي وهو ضامن البلد، فبدأت بالمسلم و شرحت له حالها .

    وقالت :أنا امرأة مسلمة و معي بنات أيتاما أدخلتهم بعض المساجد المهجورة، و أريد الليله قوتهم فقال لها :أقيمي عندي البينة

    أنك مسلمة شريفة. فقالت : أنا امرأة غريبة وما في البلد من يعرفني !!! فأعرض عنها . فمضت من عنده منكسرة القلب، فجاءت

    إلى ذلك الرجل المجوسي فشرحت له حالها، و أخبرته أن معها بنات أيتام ، و هي امرأة شريفة غريبة، و قصت عليه ما جرى

    لها مع الشيخ المسلم ، فقام وأرسل بعض نسائه، و أتوا بها و بناتها إلى داره فأطعمهن أطيب الطعام و باتوا عنده في نعمة

    و كرامة...

    قال : فلما انتصف الليل رأى ذلك الشيخ المسلم في منامه كأن القيامة قد قامت ، و قد عقد اللواء على رأس النبي صلى

    الله عليه واله و سلم و إذا القصر من الزمرد الأخضر شرفاته من اللؤلؤ و المرجان وفيه قباب الياقوت ،

    فقال : يا رسول الله ! لمن هذا

    القصر ؟؟

    قال : لرجل مسلم موحد .

    فقال : يا رسول الله ! أنا رجل مسلم موحد!!!

    فقال رسول الله :لما قصدتك المرأة المسلمة قلت أقيمي عندي البينة أنك مسلمة شريفة فكذا أنت أقم عندي البينة أنك مسلم؟؟؟؟

    فانتبه الرجل حزينا على رده المرأة خائبة، ثم جعل يطوف بالبلد يسأل عنها، حتى دل عليها أنها عند المجوسي، فأرسل إليه فأتاه

    فقال له : أريد منك المرأة المسلمة الشريفة و بناتها .

    فقال : ما إلى هذا من سبيل و قد لحقني من بركاتهم ما لحقني .

    قال : خذ مني ألف دينار و سلمهن إلي .

    فقال المجوسي: لا أفعل . إن الذي تريده أنت ، أنا أحق به، و القصر الذي رأيته في منامك

    خُلق لي ووالله ما نمت البارحة أنا و أهل بيتي حتى أسلمنا على يد هذه المرأة المسلمة ،

    ورأيت مثل الذي رأيت في منامك و قال

    لي رسول الله :المرأة و بناتها عندك ؟؟؟

    قلت نعم يا رسول الله .

    قال القصر لك و لأهل دارك ، و أنت و أهل دارك من أهل الجنة


  19. #4659
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    تسمى التلاوة اليومية للقرآن ورد ..



    والورد باللغة : هو الماء الذي يورد

    { ولما ورد ماء مدين }

    { وجاءت سيارة فأرسلوا واردهم فأدلى دلوه }



    فيكون على ذلك الورد هو:

    سُقيا القلب من القرآن



    القرآن سقيا وحياة وربيعا للقلب، فاحرص على أن يكون لك في كل يوم ورد، يُحيي قلبك وينير دربك،

    لا تستهين بهذه الكلمات وتمر عليك مرور الكرام ، فقط طبقها بجدٍ وعزمٍ صادق ، سترى بركتها بحياتك بشكل لا يُصدق ..



    أوصيكم ونفسي بها ...


  20. #4660
    عضو محترف
    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    المشاركات
    2,477
    علم الدولة : Users Country Flag

     الجنس :

    معدل تقييم المستوى
    74

    افتراضي

    حادثه حصلت في لندن ...

    في بداية الأربعينات من القرن الماضي وكانت الحرب العالمية الثانية في أوجها ...

    كان عدد القذائف التي يسقطها الطيران الألماني فوق لندن قد تجاوز مائتا ألف قذيفة في يوم واحد ...



    أحد الوزراء الإنجليز وهو وزير العدل حاول الإسراع بسيارته للوصول إلى اجتماع طاريء لمجلس الوزراء ...

    في تلك اللحظة حاول عامل النظافة أن يعبر الشارع بعربته أمام سيارة الوزير ... فاضطر الوزير الى أن يبطيء قليلاً ...

    ارتبك العامل فدفع عربته بسرعة سببت سقوط بعض القمامة على أرضية الشارع ...

    حاول العامل التوقف لإلتقاط الأوساخ الساقطة وإعادتها للعربة مما سبب تأخر سيارة الوزير لثواني أو ربما دقائق !!!

    فقد الوزير أعصابه فأخرج رأسه من نافذة السيارة وقال للعامل :

    (( أحمق )) .

    التقط العامل رقم السيارة وقدم شكوى لبلدية لندن .

    أصدرت البلدية أمرها بعدم رفع النفايات من امام بيت الوزير ورفعت الشكوى لرئاسة الوزراء .

    طالب ونستون تشرشل رئيس وزراء بريطانيا حينها وزيره بالإعتذار للعامل ...

    إستقال الوزير فوراً وذهب ليقدم اعتذاره ...

    رفض رئيس الوزراء الإستقالة !!!



    أتعلمون لماذا ؟؟؟



    قال للوزير : لقد أهنته وزيراً ولن أرضى أن تعتذر شخصاً عادياً ...

    إستقالتك معلقة حتى تعتذروأنت وزير ... وحينها سأوافق !!!



    اعتذر الوزير ... ثم قبلت استقالته !!!



    و خلال التسعة أيام التي استغرقتها هذه القضية تجمعت القمامة أمام منزل الوزير وصارت رائحة الشارع الذي يقطن فيه لا تطاق مما جعله ينزل كل ليلة لينقل بسيارته الخاصة بعضاً منها إلى خارج المدينة !!! .



    * زكرت هذه القصة لنعرف

    سبب تفوقهم وسبب تأخرنا

    ثقافتهم وجهلنا

    مساواتهم وطبقيتنا

    نظامهم وفوضويتنا !!!



    فمتى نرتقى لهذه المرتبة ؟؟؟


 

 
صفحة 233 من 235 الأولىالأولى ... 133183223224225226227228229230231232233234235 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.



حماية المنتدى من اكساء هوست